Booking.com

بافيا هي مدينة جامعية قديمة تقع في منطقة لومباردي بشمال إيطاليا، على بعد خمسة وثلاثين كيلومتراً فقط جنوب ميلانو، وربما لم تسمع بها من قبل، لكن بالفعل زيارة إلى هناك ستضيف إليك عزيزي المسافر الكثير من فرص الاستمتاع وسط الأجواء المحلية الإيطالية وروعة المشاهد المعمارية للساحات والشوارع القديمة الساحرة، فإن كنت في زيارة قريبة إلى إيطاليا، لماذا لا تخطط لرحلة إلى تلك الوجهة الممتعة..

الوصول إلى بافيا

تقع بافيا على بعد 30 دقيقة فقط بالقطار من محطة بورتا جينوفا في ميلانو، ويمكن اعتبارها واحدة من أفضل الأسرار المحفوظة بالقرب من عاصمة الموضة الإيطالية، فهي وجهة جميلة هادئة، تمنحك الفرصة لاكتشاف جوهر إيطاليا الحقيقي ما بين سكانها المحليين بعيدا عن حشود السائحين وصخب المدن السياحية الكبرى، الأمر الذي يجعل منها واحدة من أجمل وجهات السياحة في إيطاليا.

أجمل الأماكن السياحية في بافيا الإيطالية

ساحة دوكالي

تعد ساحة دوكالي في بافيا أحد أجمل ساحات النهضة الإيطالية، وغالبًا ما يقال عنها إنها أجمل ساحة في إيطاليا أو على حد تعبير السكان المحليين، “سيمفونية ذات أربعة جدران”، وقد تم بناؤها في أواخر القرن الخامس عشر تحت حكم لودوفيكو سفورزا، دوق ميلان في ذلك الوقت، الذي أراد إنشاء رواق رائع لقلعة قلعة سفورزيسكو الرائعة.

ولعل أفضل طريقة لاكتشاف هذه الساحة المذهلة في الهواء الطلق؛ هي الجلوس بأحد المقاهي الأنيقة وتناول فنجانا من القهوة أثناء الاستمتاع بالمناظر الجميلة من حولك، بما في ذلك التصميمات الرائعة التي تزين كل جدار.

وللإقامة بالقرب من الساحة، تعرف على أفضل فنادق بافيا عبر بوكينج.

القلعة التاريخية

شيدت قلعة بافيا بين عامي 1360 و 1365 ، وتمتاز بهندستها المعمارية الساحرة، مع الساحات الرائعة وأروقة على طراز مدينة البندقية، واليوم تعد القلعة أيضا موطن للمتحف المدني، والذي يجمع بين القطع الأثرية والاكتشافات التاريخية في بافيا، فضلا عما ينتظرك من فرص لمشاهدة المزيد من الأعمال الفنية واللوحات التاريخية في هذه القلعة الجميلة.

أبراج المدينة

بافيا

في العصور الوسطى، كان يُطلق على بافيا اسم ” مدينة المائة برج ” وذلك بفضل وفرة المباني الشاهقة التي سيطرت على المدينة في ذلك الوقت، حيث كانت العائلات من الأثرياء تستعرض قوتها وثرواتها من خلال بناء أطول برج. واليوم، ما زالت هناك مجموعة من هذه الأبراج قائمة.

وعلى الرغم من أنه لا يمكنك صعود تلك الأبراج، إلا أنه لا يزال بإمكانك الاستمتاع بمشاهدتها، بما في ذلك ثلاثة من أفضل الأبراج المحفوظة في الحي الجامعي بالمدينة في ميدان ليوناردو دا فينشي، كما يمكنك أيضًا اكتشاف أبراج أخرى من العصور الوسطى تم دمجها في المباني القريبة أو خفضت لأغراض السلامة.

جامعة بافيا.. ثاني أقدم جامعة في إيطاليا

بافيا

ما بدأ كمدرسة في القرن التاسع ، تحول إلى جامعة في 14، الأمر الذي يجعل من جامعة بافيا واحدة من أقدم الجامعات في إيطاليا، وثاني أقدم جامعة في بولونيا، ولا عجب في ذلك فقد درس كريستوفر كولومبوس بها وتخرج منها.

وتمتاز مباني هذه الجامعة بكونها متنوعة ومثيرة للاهتمام ومليئة بالتاريخ، كما أن العديد من واجهاتها مزينة بشكل مزخرف وبعضها به أفنية إيطالية صغيرة، أضف إلى ذلك روعة الحدائق النباتية ومتاحف الجامعة المختلفة التي يمكنك زيارتها.

المدينة القديمة

بافيا

أفضل طريقة للتعرف على بافيا هي التنزه سيرًا على الأقدام ما بين أرجاء المدينة القديمة التي تضم العديد من الممرات المرصوفة بالحصى والشوارع القديمة الرائعة، والتي تم إدراجها على قائمة التراث العالمي لليونسكو، بفضل ما تتمتع به من إرث ثقافي وتاريخي غني، فضلا عن مجموعة من التماثيل الفريدة التي أصبحت من رموز المدينة إلى يومنا هذا.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.