Booking.com

تقع كامبانيا في جنوب إيطاليا على طول البحر التيراني، وهي منطقة تجسد أفضل ما يقدمه هذا البلد الجميل من منحدرات ساحلية ساحرة وشواطئ رملية بيضاء إلى ثروة من التاريخ القديم والثقافة الغنية، كما تضم كامبانيا بعضًا من الوجهات الأكثر شهرة في إيطاليا، فضلا عما تقدمه من مناظر طبيعية خلابة في كل منعطف، وآثار تاريخية لا مثيل لها، ما يجعل منها مكان مميز للزيارة لذكريات لا تُنسى.

بالإضافة إلى المياه الزرقاء الصافية، تفتخر المنطقة بتقديم العديد من مواقع التراث العالمي المدرجة على قائمة اليونسكو، بما في ذلك القصر الملكي في كازيرتا، والمركز التاريخي لنابولي، والمناطق الأثرية في بومبي وهيركولانيوم ، وكذا ساحل أمالفي.

فمن البراكين الجبلية والتلال التي تشكل منطقة كامبانيا الداخلية إلى المنحدرات البحرية المذهلة التي تطل على ساحل البحر الأبيض المتوسط، تكشف هذه المنطقة من إيطاليا عن جمال الطبيعة الحقيقي، لذلك ليس من المستغرب أن تعد كامبانيا على نطاق واسع واحدة من أكثر المناطق شعبية في إيطاليا.

أفضل أوقات السفر إلى المنطقة

كمنطقة ساحلية رائعة، يعد مناخ كامبانيا مثاليًا للاستمتاع بالمناظر الطبيعية الخلابة مع إطلالة على البحر على مدار العام تقريبًا، إلا أن هذه الوجهة تحظى بشعبية كبيرة بين السائحين خلال موسم الصيف بالتحديد، لذا توقع عند السفر خلال هذا الوقت من العام المزيد من الحشود السياحية مع ارتفاع الأسعار.

أفضل الأماكن السياحية في كامبانيا

ساحل أمالفي

يبقى أكثر المواقع شهرة في كامبانيا هو ساحل أمالفي الرائع، حيث يعد هذا الشريط الساحلي الممتد بطول 50 كيلومترًا والموجود على البحر الأبيض المتوسط ​​أحد مواقع التراث العالمي لليونسكو في كامبانيا، وهو مثال رائع على العجائب التي تقدمها هذه المنطقة.

ويمثل هذا الساحل مكانًا ساحرًا لقضاء العطلات على شاطئ البحر بالإضافة إلى تجربة الحياة اليومية الساحرة للسكان المحليين، فعلى طول ساحل أمالفي، تقع بلدات مثل أمالفي وبوسيتانو على التلال الساحلية، مما يسمح لك بإطلالة لا تنسى على البحر والسواحل الواقعة وراءه.

جزيرة كابري

كامبانيا

كما تعد جزيرة كابري بمثابة وجهة جذابة في منطقة كامبانيا، حيث تتميز بروعة المياه الكريستالية مع الرمال البيضاء الناعمة التي تنبض بالحياة وسط رائحة أشجار الحمضيات الطازجة، ذلك فضلا عما تمتاز به كابري أيضا من المناظر الطبيعية الوعرة والأطلال القديمة، فضلا عن الفخامة العصرية الراقية، بما في ذلك المطاعم والفنادق الفاخرة.

نابولي

كامبانيا

تعتبر نابولي أيضًا أحد أفضل الأماكن للزيارة في كامبانيا، بفضل ما تتمتع به من الألوان الزاهية والثقافة الثرية والتاريخ الواسع. وكواحدة من أكثر مدن أوروبا اكتظاظاً بالسكان، فإن تجربة نابولي هي مغامرة حقيقية، بفضل شوارعها القديمة الساحرة، وأسواق الشوارع الرائعة، مع المركز التاريخي ومبانيه ذات الهندسة المعمارية التي لا تقارن، ناهيك عن البيتزا الشهية.

جبل فيزوف

كامبانيا

يعد جبل فيزوف الكبير بمثابة تذكير للتاريخ المظلم في المنطقة، ولا عجب في ذلك، فثوران بركان جبل فيزوف في عام 79 بعد الميلاد فد أدي لدمار مدينتي بومبي وهيركولانيوم القديمة. وباعتبارها واحدة من أكثر المواقع التاريخية شهرة في العالم، توفر بقايا بومبي وهيركولانيوم أفضل رؤية لأنقاض المدن الرومانية القديمة المذهلة.

أماكن الإقامة

لكونها منطقة ضحمة، تقدم كامبانيا مجموعة كبيرة ومتنوعة من أماكن الإقامة، وكما هو الحال مع المناطق الأخرى، فإن المدن الكبرى أو الوجهات السياحية الأكثر شعبية، تتوفر بها أكبر عدد من الخيارات عندما يتعلق الأمر بالإقامة.

شارك برأيك

%d مدونون معجبون بهذه:
العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت