Booking.com

رغبت فى ذلك زمناً… أن أختلي بنفسي وإلى نفسي فى الصحراء؛ حيث لا أحد إلا نفسي، ولا مأوى إلا السكينة والفراغ، ولا شاغل إلا التأمل والخيال.

تقع هى غرب النيل.. تنتظم كحبات لؤلؤ فى عقد غير منتظم يمضى كنهر صغير من النضارة والخصوبة ينبع في وجل جنوب غرب القاهرة العجوز في تضاد يستفز الأعين بين عجوز ضامرة وصبية لعوب نضرة، وينتهى جنوباً في اشتياق واضح إلى وادي النيل الخصيب عند الأقصر حيث يختلط التاريخ بعرق الرجال فيُنبت همةً ورجولة.

في هذا العقد الأخضر الفريد تنتظم في عبقرية واحات مصر تسقيها مصادر النيل الأولى في أفريقيا ولكن دون مَنّ ولا أذى.. تسيل في خضم الأعين الدافئات التى تدفئ القلوب قبل الأبدان. وفي سلسلة من المقالات “الواحات المصرية.. حياة في قلب الصحراء” نكشف بعضاً مِن أسرارها، والبداية من الواحات البحرية.

الواحة البحرية

شروق الشمس في الواحة البحرية ـ مصر
ألوان شروق الشمس على الواحة البحرية (1)

تقع الواحة الأولى وهى واحة (البحرية) على بعد 370 كيلومتر جنوب غرب القاهرة، ويعبر اسمها عن عبقرية المصرى واتزان حواسه حين وصف التاريخ بالجغرافيا وأرسي لكل ما هو فى الشمال فى اتجاه البحر المتوسط لفظ (بحرى) فسماها البحرية لأنها من بين إخوتها الأخريات أكثرهم قرباً للبحر وشوقاً إليه.

تتبع الواحات البحرية حالياً محافظة الجيزة، وإن تأرجحت بين أكثر من محافظة آخرها 6 أكتوبر قبل إلغاءها هذا العام. وتتواجد فى منخفض تبلغ مساحته 2000 كيلومتر مربع، على ارتفاع يتراوح بين 120و180 متر فوق مستوى سطح البحر، وعدد القرى الرئيسية بالواحة أربعة تقترب كل اثنين منهما حتى لتكون قرية واحدة بالإضافة إلى عدد من العِزب الصغيرة. وتستغرق الرحلة بالسيارة من العاصمة القاهرة ما يقارب الأربع ساعات كان يقطعها الجمل قديماً فى 6 أيام.

البحرية.. قديماً

مقبرة (آمون جد ف عنخ)ـ الواحة البحرية ، مصر
نرجع مقبرة “آمون جد ف عنخ” إلى الأسرة  26 (4)

مثل غيرها من واحات الصحراء الغربية، كانت البحرية مأهولة بالسكان فى العصور الحجرية القديمة، حيث أثبت العلم الحديث أن شمال أفريقيا عموماً هو أول مسرح سجل تفاعل الإنسان الأول مع الطبيعة، وقد ذُكرت البحرية فى النصوص المصرية القديمة باسمين هما (زسزس) وقد يعنى الجعران، و(وحات محيت) وتعنى الواحة الشمالية.

وبدأ اسم البحرية فى الظهور ابتداءً من عصر الدولة الوسطى باسم “زسزس”، لكن يبدو أن الواحة قد عاصرت عهدها الذهبى تحت حكم ملوك الأسرة 26 المصرية فمعظم الآثار التى لا تزال موجودة فى الواحة تعود إلى هذه الأسرة.

وبينما اقتصر نشاط اليونان والرومان في “البحرية” إبان حكمهم لمصر على الاهتمام بالزراعة  وعصر النبيذ وتأمين طرق القوافل، تردد اسمها كثيراً في تاريخ الكنيسة القبطية المصرية. ولا تسجل النصوص فى العصر الإسلامي اهتماماً خاصاً بالواحة رغم وصول الإسلام إليها مع قوافل التجارة وربما يدل ذلك على عزوف عرب البادية عن الاهتمام بالواحات لبعدها ولعدم أهميتها تجارياً فى وقت سادت فيه تجارة البحر. ويسكن الواحة حالياً خليط من السكان الأصليين، وبدو الصحراء الغربية وليبيا، ومن جاءوا من صعيد مصر خاصةً المنيا.

في الطريق إلى الواحات

تعانق العين جمال الواحة على بعد 35 كم منها؛ حيث تقع مناجم الحديد الخام الأكبر فى مصر، حيث أكتشف ذلك المعدن بالواحات فى سبعينيات القرن الماضى وكان سبباً فى مد يد التحضر إلى الواحة وتسهيل اتصالها بالعمران عن طريق مد الطريق الأسفلتى بين الواحات والقاهرة بعد بناء الخط الحديدى بين المناجم ومصنع الحديد والصلب بضاحية حلوان بالقاهرة.

من بيوت الباويطي، الواحة البحرية ـ مصر
من بيوت الباويطي البسيطة (3)

بعد المناجم يبدأ الطريق إلى (الباويطى) عاصمة الواحة، يشرف الزائر على الواحة من منطقة تسمى بسبب ارتفاعها (السلم) حيث يبدأ سطح الأرض بالانخفاض وصولاً إلى تلك البقع الخضراء الصغيرة فى ذلك الثوب الأصفر البكر، والتى تمثل قرى البحرية وواحاتها الصغيرة التى تفصلها عن بعضها البعض تلك الجبال والتلال السوداء الصغيرة التى تحكى فى استحياء التاريخ البركانى للصحراء وذلك قبل ملايين من السنين.

بعد دقائق معدودة يصل الزائر إلى (الباويطى) عاصمة البحرية، وبها توجد المنشآت الحكومية والمدارس وقسم الشرطة والفنادق التى تخدم النشاط السياحى بالواحة، وتحمل المدينة اسماً لشيخ من شيوخ الواحة كان معروفاً بالصلاح والتقوى وله فيها ضريح معروف.

فى قرى الباويطى تصادف الزائر ظاهرة غريبة… نساء البحرية بما جبلوا عليه من الحياء والبساطة يمشين فى استقامة بغير تمايل ولا اعوجاج يختالين بأحسن الثياب وأجملها فى حدود التقاليد والعادات التى جعلت النقاب رداءاً لكل امرأة متزوجة أو عائلة، وما يلفت النظر هو الذوق الرفيع ومسايرة الموضه فى إطار عادات وتقاليد المجتمع بلا ابتزال ولا تحايل، مما جعل لنساء البحرية تلك السمعة الأسطورية أنهن يخفين من الجمال ما لم تراه من قبل العيون.

معالم البحرية

تبدأ زيارة معالم البحرية بجوار متحف المومياوات الذهبية حيث يشترى الزائر تذكرة واحدة لجميع المعالم، والمومياوات الذهبية هى أجمل ما تقع عليه الأعين فى البحرية، وترجع إلى القرنين الأول والثانى الميلاديين وتظهر ذوقا يونانياً خالصاً ولكنه مـتأثر عقائديا بالديانه المصرية القديمة، ويظهر ذلك من صور المعبودات التى صورت بكثرة على المومياوات.

وادى المومياوات الذهبية ـ الواحة البحرية ، مصر
“وادى المومياوات الذهبية” في الواحة البحرية

ثم يتوجه الزائر إلى مقابر (قصر سليم) وتعود إلى عصر الأسرة السادسة والعشرين الفرعونية، وتخص رجلاً وابنه كانا من كبار التجار فى الواحات وظاهر من روعة النقوش خاصة فى مقبرة الابن (باننتيو) مدى الثراء والسعة اللذين تمتع بهما تجار الواحة والنشاط التجارى المزدهر بين الواحة وجيرانها وبينها وبين وادي النيل.

ثم يزور الزائر معبد الإسكندر فى منطقة (التبانية) وهو معبد مهدم ولكن جرى ترميمه جزئياً وليس به نقوش ظاهرة إلا نقش للإسكندر يقدم القرابين إلى إله المعبد آمون، وترجع أهميته لكونه المعبد الوحيد للإسكندر الأكبر في مصر. ثم يعرج الزائر على مقاصير عين المفتلة وهى بقايا حجرات مرممة من عهد الملك (أمازيس) في الأسرة 26 تمثل بقايا معبد فرعونى لآلهة مصر المختلفة.

ولا يصح زيارة الواحة دون التجول بين حقولها الغناء وتفقد مجارى مياهها الكريمة والدافئة التى أمدت الواحة بأسباب الحياه.  وتنتشر بالواحة زراعات النخيل والزيتون وتنتج الواحة كميات كبيرة منهما، كما تنتشر فيها عيون المياة الكبريتية الدافئة التى تصل درجة حرارتها إلى 45 درجة مئوية مما يدفع السائحين لزيارة الواحة للاستشفاء.

نصائح عملية لزائر الواحات البحرية

من نخيل الواحة البحرية ـ مصر
النخيل.. ثوب الواحات الأخضر

يستحب لزائر الواحات عموماً أن يبدأ فى تنظيم رحلته لدى إحدى الشركات السياحية أو بنفسه فى أواخر شهر أغسطس حتى يقوم بالرحلة فى سبتمبر أو أكتوبر، وهو أنسب وقت عموماً لزيارة الصحراء المصرية لتجنب شدة الحرارة فى الصيف.

وتختلف التوجهات من زائر لآخر فمن يهوى المخيمات يستحب أن يتزود بأكياس للنوم، وبعض المتطلبات الصغيرة كسكين صغيرة لتقطيع الفواكه والطعام، وكريمات مضادة لأشعة الشمس، وشال كبير للرأس يعقده فوق الرأس مثلما يفعل أهل الواحات كوقاية من أشعة الشمس.

وتنتشر في الواحة فنادق (الاكولودج) أو الفنادق الصديقة للبيئة، بالإضافة إلى الفنادق البسيطة الجميلة مثل فندق (هوت سبرنج) ويتوفر فيه خدمات جيدة، وحمام استشفاء بالمياه الكبريتية، كما يقع بجوار سلسلة جبال سوداء بها سلالم مُعدة للصعود إلى أعلى جبل حالي (70 متر) حيث يمكن للزائر مشاهدة شروق وغروب الشمس.

كثبان الرمال ـ الواحة البحرية ، مصر
أشكال وأشكال من كثبان الرمال وسط الصحراء

وأيضاً فندق “البشمو” الذي يتميز بموقع جميل بجوار بئر روماني قديم وسط زراعات النخيل، ويوفر فرصة للتجول وسط الزراعات وملامسة العين لجمال الواحات، بالإضافة إلى التعرف على أهل الواحة الطيبيين الظرفاء .

أيضاً يُفضل زيارة البحرية بعربات الدفع الرباعى؛ حيث لا يخلو الأمر من الخوض فى الصحراء من حين لآخر استجابة لنداء الطبيعة الساحرة خاصة الكثبان الرملية البكر التى شكلتها الرياح دون دراسة لفن ولا دراية به والتى تعطى الانطباع للزائر أنه هنا… فى الصحراء حيث لا أحد قبله حل ولا أثر غيره لإنسان.

الصور: 1 ،2، 3، 4

إلى اللقاء الأربعاء القادم إن شاء الله، مع الجزء الثاني “صحراء بلون الفُسيفساء”.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تعليقات

  • موضوع رائع اغرقني في شوق لزيارة مصر التي لا أعرفها ولا يعرفها معي الكثيرون .. أرجو لو أمكن أن يكون مع مثل هذه المواضيع بعض المعلومات التي تساعد الزائر لهذه الاماكن وخاصة الزائر الذي يذهب بنفسه أو في مجموعة صغيرة وخاصة أنسب الأماكن للإقامة وووسائل الحركة والنقل والأسعار …… وشكرا

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت