Booking.com

نجح الجناح المصري في رسم صورة فنية رائعة أكثر ما يميزها هو الاهتمام بالبعد التاريخي والثقافي والتراثي للحضارة المصرية العريقة التي تعود جذورها إلى أكثر من 3 آلاف عام.

Egyptian_pavilion

الجناح المصري حصل علي جائزة أفضل جناح في 2012

وبمجرد اقتراب الزائر للقرية من الجناح المصري تتنامى إلى أذنه أصوات الأغاني التي تصدح في أرجاء الجناح مثل “عظيمة يا مصر يا أرض النعم”, “وأنت عمري”, و”فيها حاجة حلوة” لتطرب آذان الزوار.

واختلفت واجهة الجناح المصري هذا العام كلياً عن الأعوام السابقة فهي تحتضن خليطا مميزا من الأبنية الهرمية العجيبة التي تميز بها قدماء المصريين إضافة إلى الآثار الفرعونية لتعطي الطابع المصري الفرعوني الأصيل.

وقال إبراهيم الجابر رئيس مجلس إدارة مجموعة ثري بي يونايتد المنظمة للجناح المصري إن الأعداد التي تقدر بالملايين التي تزور القرية العالمية كل عام تدفع المنظمين لبذل مزيد من الجهد والعمل لتقديم كل ما هو جديد لزوار القرية العالمية.

ويضيف: “لأننا نبحث دوماً عن التميز قدمنا هذا العام الجناح المصري بفكر جديد نتمنى أن يساهم في مزيد من النجاح وإضافة لمسة حضارية وثقافية وسياحية وترفيهية لزوار القرية بالإضافة إلى شراء البضائع المتميزة”.

وكانت ولازالت الأهرامات محط إعجاب العالم كله من كافة الجنسيات, وهو الأمر الذي أدى إلى اختيار واجهة الجناح المصري لتحمل مجسما لهذا الصرح العملاق المزدان بالاضواء والزخارف والنقوش الفرعونية مشكلة لوحة جمالية تبهر زوار القرية العالمية حيث يعتبر من أكبر الواجهات هذا الموسم.

ويعبر الجناح بجدارة عن تاريخ مصر العريق, و الذي يمتد بجذوره إلى حقب بعيدة في تاريخ الإنسانية ليبهر زائري القرية العالمية من مختلف الجنسيات والثقافات.

كما تم عمل مناطق ترفيهية خارجية فضلاً عن الداخلية لتتكامل وتتناغم مع التصميم الخارجي لتعطي زائر القرية العالمية إيحاء بأنه انتقل من هذا الزمن بكاملة إلى أزمنة أخرى في التاريخ الفرعوني بكافة تفاصيلها.

ويوضح الجابر: “بالنسبة للتصميم الداخلي للممرات والمحلات تم تصميمها بنفس الطريقة المبدعة للواجهة حتى تعكس مختلف الجوانب الثقافية الفرعونية والرموز التاريخية للبلد لكي نأخذ زائر القرية العالمية والجناح المصري هذا العام إلى الداخل بسلاسة يجب أن يكون التصميم الداخلي متناغما تماماً مع التصميم الخارجي لذا فيسكون المدخل الرئيسي هذا العام من الفخامة بحيث يعطي انطباعا للزائر أنه سينتقل بالفعل إلى مكان وزمان مختلفين, وأنه ينعم بأجواء تسوقية لا مثيل لها في تجربة فريدة يختلط فيها المحلات التجارية والأنشطة الداخلية والتي تقبع في منتصف الجناح حيث العروض الترفيهية المختلفة”.

ويضيف الجابر: “إخلاصنا وتفانينا في تقديم كل ما هو جديد لجمهور القرية العالمية والعمل يداً بيد مع إدارة القرية العالمية فقد كان هدفنا هو إنجاح الحدث, وإضافة شيء جديد وممتع لزوار القرية, وتوج ذلك بحصولنا على جائزتين في عام 2012 للجناح المصري, جائزة أفضل جناح وجائزة أفضل فكرة جديدة, كما حصلنا هذا العام على جائزة أفضل فكرة جديدة للجناح السعودي”.

ويؤكد إبراهيم أن تصميم واجهة جناح جذابة مستوحاة من أعظم بناء على مر العصور وأحد عجائب الدنيا السبعة القديمة والباقية إلى الآن وهي أهرامات الجيرة بمصر, وتم اختيارها لأنها معلم سياحي عالمي متميز تنفرد به مصر, وهو نقطة جذب وقبلة للسائحين من جميع أنحاء العالم كما تم اختيارها لتعريف زوار القرية العالمية بهذا البناء المعجزة وإمدادهم بمعلومات وفيرة عنه والتقاط بعض الصور التذكارية الرائعة تحت سفح الاهرام التي انتقلت إلى دبي.

Egyptian_pavilion

الجناح المصري يساهم في مزيد من النجاح وإضافة لمسة حضارية وثقافية

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.