Booking.com

ترأس وزير السياحة المصري هشام زعزوع والدكتور طالب الرفاعى أمين عام منظمة السياحة الدولية التابعة للأمم المتحدة ندوة منظمة السياحة العالمية التي أقيمت على هامش انعقاد بورصة برلين الدولية للسياحة.

Egypt

“السياحة العالمية” تؤكد دعمها لمصر وترفض تحذيرات السفر اليها

وكان موضوع الندوة عرض إنجازات صناعة السياحة العالمية خلال عام 2013، وعرض التحديات التي تواجهها الصناعة على مستوى العالم.

وأشاد الدكتور طالب الرفاعى بوزير سياحة مصر وجهوده غير العادية وتفانيه وإخلاصه في أداء عمله كوزير للسياحة على نحو يحتذي به، ولا سيما في ظل الظروف الحالية التي تمر بها مصر، والتي ألقت بظلالها السلبية على صناعة السياحة.

وأضاف أن مصر هي مقصد سياحي ذو أولوية بالنسبة للمنظمة قائلا: “إن مصر تواجه تحديات تتطلب مساندة الدولية حتى تتمكن من تخطيها”.

واستعرض أمين عام منظمة السياحة العالمية الإنجازات التي حققتها تلك الصناعة على مستوى العالم عام 2013 حيث بلغ عدد السائحين مليار و87 مليون سائح بزيادة قدرها 5% مقارنة بعام 2012.

وأشار إلى أهم المناطق السياحية المستقبلة للحركة السياحية على مستوى العالم خلال ذلك العام ومنها منطقة أسيا والباسيفك، وقد أتت الصين كأولى الدول المصدرة للسائحين عام 2013.

وأشار أمين عام المنظمة إلى أن التحديات الأساسية التي تواجهها صناعة السياحة العالمية، والمتمثلة في تسهيلات السفر للسائحين “التأشيرات وتحذيرات السفر والحدود بين الدول وحرية الطيران والضرائب المفروضة على حركة السياحة والسفر”.

ووجه وزير السياحة هشام زعزوع الشكر لمنظمة السياحة العالمية، وعلى رأسها الدكتور طالب الرفاعى على استمرارهم في دعم السياحة في مصر في تلك الأوقات العصيبة.

وأشار إلى أن صناعة السياحة المصرية واجهت العديد من التحديات سابقاً، ونجحت في تخطيها والتغلب عليها، وأن تلك الصناعة كانت في طريقها مع بدايات عام 2014 لاستعادة عافيتها، وتحقيق نفس معدلات عام الذروة 2010 لولا صدور تحذيرات السفر بشأن سيناء وشرم الشيخ،، وهو الأمر الذي خلق حالة من الخوف لدى منظمي الرحلات الدوليين المتعاملين مع مصر.

وأبرز وزير السياحة جهود الوزارة في التنسيق مع الجهات المعنية في أوروبا للتخفيف من درجة أو رفع تحذيرات السفر الصادرة بشأن مصر أواخر شهر فبراير الماضي.

مؤكدا أن صدور تلك التحذيرات بتلك الصورة المفاجئة قد أثر سلبيًا وبشده على القطاع السياحي المصري.

واستعرض الوزير خلال المؤتمر الصحفي الجهود المصرية لإحكام السيطرة الأمنية في المقاصد السياحية المصرية، وعلى وجه الخصوص في مدينة شرم الشيخ مع تفادى أية ثغرات أمنية.

وأكد هشام زعزوع على إصراره على العمل الجاد والمكثف على عودة الحركة السياحية الوافدة إلى مصر إلى معدلاتها الطبيعية، وعلى قيامه بطرق كافة الأبواب والعمل مع جميع شركاء مصر في الداخل والخارج لتحقيق هذا الهدف.

وجدير بالذكر أن وزير السياحة المصري هشام زعزوع تسلم أمس جائزة أفضل وزير سياحة في العالم، والتي تقدمها منظمة الكتاب السياحيين لمنطقة الباسفيك لأفضل وزير سياحة والأكثر تأثيرا على صناعة السياحة.

شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تجارب الفنادق والمنتجعات على ايميلك
نحن على اطلاع دائم لأحدث الفنادق والمنتجعات والاخبار،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت