Booking.com

هناك العديد من الأخطاء التي يقع فيها السائحون عند زيارة مكان جديد، وهو الأمر الذي قد يحد من فرص الاستمتاع المنشودة، ولكنك إذ تعرفت على تلك الأخطاء عزيزي المسافر قبل الزيارة، ستتمكن من تجنبها لتحظى برحلة ممتعة.. وفي هذا التقرير نستعرض معك أهم 8 أخطاء سياحية في لشبونة تعرف عليها..

1. اكتشاف المدينة في يوم واحد

لشبونة

أفضل شيء في لشبونة هو جوهر ونمط الحياة بين مكان وآخر، وهو بالطبع ما لا يمكن اكتشافه في يوم واحد، فألفاما، برينسيبي ريال، بايرو ألتو ليست سوى عدد قليل من المناطق التي يمكنك اكتشافها في هذه المدينة الجميلة، خاصة أن أفضل وسيلة لرؤية المعالم والأبنية التاريخية هناك، تكمن في السير على الأقدام، وهو ما يحتاج مزيدا من الوقت.

2. محاولة الحديث بالإسبانية

اللغة البرتغالية في لشبونة

يعرف الشعب البرتغالي بأنه من أكثر الشعوب التي تتمسك بهويتها بشكل كبير، ولهذا فلا يجب عليك عزيزي المسافر أن تتحدث بأي كلمة إسبانية حتى لو كانت شكرا، وذلك في جميع المدن البرتغالية وليس لشبونة فقط، فالبرتغال تتحدث البرتغالية وليس الإسبانية، خاصة أن كثير من السائحين يقعون في هذا الأمر.

ويمكنك أن تتحدث بالانجليزية، ولكن سيكون من دواعي سرور السكان المحليين أن تتعلم بعض الكلمات والعبارات الأساسية باللغة البرتغالية قبل السفر.

3. استقلال الترام بين السادسة والثامنة صباحا

الترام في لشبونة

الترام في لشبونة أحد أفضل وأرخص الطرق والوسائل للتعرف على الأحياء التقليدية في المدينة، ولكن عليك ألا ترتاده بين الساعة السادسة والثامنة صباحا، فإلى جانب كونه وسيلة مفضلة لدى السائحين، يخدم الترام أيضا عدد كبير من السكان المحليين.

ولا يعني هذا أن ما بين 9 و 11 صباحا سوف يكون هادىء تماما، ولكنك ستكون قادرا على الاستمتاع بالطرق وأنت تنظر من النافذة، بينما تجلس على المقاعد الجلدية القديمة، وتشعر بالنسيم العليل، على نغمات صرير السكك الحديدية.

4. تناول الطعام في شارع بورتاس دي انتاغو

شارع بورتاس دي انتاغو

يقول أحد المسافرين ” أنه لغز بالنسبة لي لماذا تمتلئ تلك المطاعم في شارع بورتاس دي انتاغو دائما بالسائحين. يفترض أنها تشتهر بالمأكولات البحرية، ولكن لا أستطيع أن أفهم لماذا. فالأمر مبالغ فيه، وخدمة الطعام دون المتوسط”

ولهذا ننصحك عزيزي المسافر بالابتعاد عن تناول الطعام بهذا المكان، فرغم شهرته سياحيا، قد تجد في أماكن أخرى ما هو أفضل وأرخص كذلك، ويمكنك في هذه الحالة الاستعانة بالسكان المحليين.

5. عدم شراء بطاقة لشبونة

بطاقة لشبونة السياحية

تقدم لشبونة لسائحيها خدمة البطاقة السياحية التي تتيح الدخول مجانا أو بشكل مخفض إلى مناطق الجذب الرئيسية وكذلك عندما يتعلق الأمر بوسائل النقل العام، ولذا لابد وأن تضع فكرة الحصول عليها ضمن أول الأشياء التي يجب أخذها في الاعتبار عند التخطيط لرحلتك، ليس فقط لتوفير الوقت ولكن لتوفير المال أيضا.

6. عدم احترام الطوابير

الترام في لشبونة

عند انتظار الترام أو الحافلة، اعمل على احترام الآداب العامة، ولا تحاول المرور بشكل عشوائي، فهذا الأمر يترك صدى سيئ عن السائحين في لشبونة.

7. السفر إلى البرتغال في أغسطس

لشبونة

أغسطس هو عادة أكثر شهور العام إقبالا للسفر إلى البرتغال من قبل السائحين، ما يعمل على ارتفاع الأسعار، خاصة في منطقة سواحل لشبونة، ولعل أفضل أوقات الاستمتاع في رائعة البرتغال تكون ما بين الربيع والخريف، عندما يكون الطقس لطيفا والأسعار في متناول الجميع.

8. نهر التاجة ليس الأطلسي

نهر التاجة لشبونة

تقع لشبونة حيث يلتقي نهر التاجة بالمحيط الأطلسي، ولكن لابد وأن تعلم أن ما يمر في وسط المدينة ليس المحيط كما يسود الاعتقاد لدى الكثير من السائحين، فإذا أخذت القطار إلى كاسكايس، سترى نقطة الالتقاء بين النهر و المحيط بعد اجتياز برج بيليم، وليس في وسط المدينة.

إقرأ أيضا : أهم الأماكن السياحية في لشبونة

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.