Booking.com

تتألف إندونيسيا من حوالى 17 ألف جزيرة متنوعة، تتمتع بالمناظر الطبيعية الخلابة مع النباتات والحيوانات المتوطنة مع مزيج من البراكين والغابات والشواطئ التي تعطي لكل جزيرة طابع فريد من نوعه، ولأن استكشاف جميع الجزر يتطلب سنوات، يمكنك معنا اكتشاف أفضل 9 جزر سياحية في إندونيسيا في التقرير التالي، فاختر منها ما يناسبك وخطط لرحلتك المقبلة.

أجمل 9 جزر سياحية في إندونيسيا.. تعرفوا عليها

جزر رجا أمبات

تقع جزر رجا أمبات قبالة شمال غرب ثاني أكبر جزيرة في العالم والتي تسمى بابوا بالقرب من المثلث المرجاني في المنطقة الشرقية من إندونيسيا، وقد تمكنت إلى الأن من الحفاظ على حالتها النقية، على الرغم من كونها واحدة من أجمل مواقع الغوص الأكثر شعبية في العالم، علاوة على كونها موطنا للحياة البحرية الأكثر تنوعا على وجه الأرض، بما في ذلك العديد من الشعاب المرجانية الرائعة، وأسماك القرش، والأسماك الاستوائية النادرة، والسلاحف البحرية المهددة بالانقراض.

وعلى الرغم من أن هناك أكثر من 600 جزيرة تشكل رجا امبات، إلا أن الجزر الرئيسية الأربعة هي وايجيو، ميسو، بانتانتا وسالاواتي. وتعرف هذه الجزر بتنوعها البيولوجي، مما يجعلها في مقدمة أفضل الوجهات للغواصين والسباحين ومراقبي الطيور الفريدة.

هذه الجزر هي أيضا موطن للشواطئ الخلابة، مع المياه الزرقاء الضحلة والرمال البيضاء الجميلة، الأمر الذي يجعل منها وجهة مثالية للاسترخاء بين أجمل المشاهد الطبيعية البكر وسط السكان المحليين والحرف اليدوية.

 جزر جيلي

جزر جيلي هي أرخبيل من 3 جزر صغيرة (جيلي تراوانجان، جيلي اير، و جيلي مينو)، وتقع على بعد بضع ساعات من بالي، قبالة الساحل الغربي للومبوك، وتتميز كل جزيرة بطابعها الخاص، بما في ذلك الجمال الطبيعي الرائع، والشواطئ الرملية البيضاء جنبا إلى جنب مع أجمل فرص الاسترخاء، ما يجعل هذه الجزيرة الاستوائية حلم يتمنى تحقيقه محبي السفر، ولا عجب في ذلك فالشعاب المرجانية التي تعج بالمخلوقات البحرية الصغيرة تزين هذه الوجهة السياحية المتنوعة والتي تمنحك الفرصة للاستمتاع بالحياة الصاخبة في جيلي تراوانغان، وتدفعك نحو الاستجمام كذلك في جيلي مينو و جيلي إير وسط أجمل الأجواء ذات الطابع الرومانسي.

 جزيرة لومبوك

ليس بعيدا عن جزر جيلي، تقع جزيرة لومبوك المعروفة باسم الجوهرة الاستوائية التي تستحق الاكتشاف، وبحسب الخبراء فعلى بعد أربع ساعات بالعبارة من بالي، يمكنك التوجه مباشرة إلى الشواطئ الجنوبية هنا، بما في ذلك شاطئ كوتا جنوب لومبوك والذي يتمتع بالمياه الكريستالية والرمال الناعمة، إلى جانب شاطئ تانجونغ آن المثالي لقضاء يوم شاطئي مذهل. بالإضافة إلى ذلك، يجب أن تشمل قائمة رحلاتك في جزيرة لومبوك، زيارة إلى الشاطئ الوردي، الذي يفتخر بالرمال الوردية والمياه الفيروزية، مع جولة سيرا على الأقدام في جبل رينجاني.

جزيرة بيليتونغ

تشتهر جزيرة بيليتونغ وهي أحد أجمل جزر سياحية في إندونيسيا بالمناظر الطبيعية المتميزة، والشواطئ الرملية البيضاء مع الصخور الجرانيتة البيضاوية، فضلا عن المياه الزرقاء الصافية، وكأنك أمام لوحة فنية مبهرة، فيما تعد شواطئ تانجونج تينججي وتانجونج كيلايانج الأفضل للزيارة، ندعوك أيضا خلال رحلتك بجزيرة بيليتونغ زيارة المعالم السياحية الأخرى، بما في ذلك الجزر المحيطة الجميلة، والمنازل التقليدية.

فلوريس

فلوريس، هي جزيرة صغيرة رائعة في شرق نوسا تنغارا، وعلى الرغم من أنها واحدة من أفضل جزر سياحية في إندونيسيا، من حيث السحر الطبيعي، والجبال والبحيرات، والشواطئ، لكن أكثر ما يميزها هي ثقافتها، فهي موطن لكثير من المجموعات العرقية المختلفة، ولكل منها ثقافتها الخاصة وعرفها التقليدي الذي يبدو جليا في العديد من القرى المعروفة بمنازلها التقليدية الشهيرة.

جزر سيريبو

يقع هذا الأرخبيل قبالة سواحل جاوة، وتتكون من مئات الجزر الصغيرة التي لا يزال معظمها غير مأهولة إلى الأن، ولعل أشهر الجزر التي يمكنك زيارتها؛ جزيرة بيداداري وجزيرة براموكا وجزيرة تيدونغ. وإلى جانب السحر الطبيعي والشواطئ المثالية التي ستستمتع بها هنا، تحظى هذه الجزيرة بالموقع الاستراتيجي بالقرب من العاصمة جاكرتا.

جزر واكاتوبي

جزر سياحية في إندونيسيا

تقع جزر واكاتوبي قبالة شاطئ سولاويسي، وهي بقعة غوص شهيرة بين السائحين على مستوى العالم، ومع ذلك، فلا تزال هادئا نسبيا مقارنة مع غيرها من وجهات الغوص الرئيسية في اندونيسيا، وذلك بسبب موقعها النائي نوعا ما، وتتميز كل من الجزر الأربع في الأرخبيل بسحر فريد من نوعه من الحياة البحرية، والشعاب المرجانية، إلى أنواع الأسماك النادرة.

بالي

تعد بالي أحد أجمل جزر سياحية في إندونيسيا وأكثرها شعبية، حيث يقصدها الملايين من السياح الدوليين سنويا بغرض الاستمتاع بما بين أجمل المشاهد الطبيعية والشواطئ والجبال مع ممارسة الرياضة وتناول الغذاء فضلا عن زيارة الأسواق، ناهيك عن الاستجمام  والفرص الترفيهية المتنوعة، ما بين الشلالات والبحيرات والحدائق العائلية المثالية لكافة أفراد الأسرة.

كومودو

كومودو هو جزء من سلسلة جزر سوندرا الصغرى، وهي جزيرة من التلال البركانية الوعرة والسافانا والغابات الرائعة، وقد أدرجت كموقع من مواقع اليونسكو للتراث العالمي من أجل حماية تنين كومودو، أكبر سحلية في العالم، وقد توسع ذلك الآن ليشمل التنوع البيولوجي الأوسع نطاقا، بما في ذلك الحياة البحرية و الحياة البرية، مع 260 نوعا من المرجان والسلاحف البحرية وأسماك القرش والدلافين والحيتان، بالإضافة إلى 1000 نوع من الأسماك العظمية.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت