Booking.com

عند السفر إلى بلغاريا ستجد نفسك عزيزي المسافر في جولة سحرية ببلاد تضم بين مدنها المختلفة كل ما يتمناه السائح من سبل ترفيهية مميزة، فما بين الشواطىء الرائعة والمعالم المذهلة ورونق المدن القديمة ومواقع اليونسكو الفريدة، يقدم هذا البلد الجميل الكثير من الأماكن التي تستحق الزيارة.. تعرف عليها.

(ربما ستحبأن تطالع ايضا: 12 معلومة ينبغي أن تعرفها قبل السفر إلى بلغاريا)

1. شواطئ البحر الأسود

شواطئ البحر الأسود

يقول الخبراء أن أفضل مكان للبدء في اكتشاف بلغاريا هو الخط الساحلي الشهير في البلاد، لاكتشاف الشواطىء الرملية الرائعة والمنتجعات الشاطئية المشمسة، علاوة على قرى الصيد التقليدية والمواقع التاريخية الجميلة.

2. سوزوبول

سوزوبول

تعتبر سوزوبول واحدة من أقدم المدن على الساحل البلغاري، وتقع على بعد 35 كيلومترا إلى الجنوب من بورغاس، وهي بلدة صغيرة بما يكفي لنزهة لمدة يوم واحد. حيث يمكنك الاستمتاع بالسير في طرقاتها العامة، ومشاهدة أسوار المدينة القديمة التي تعود إلى القرنين الخامس والسادس.

3. البلدة القديمة في مدينة بلوفديف

البلدة القديمة في مدينة بلوفديف

بلوفديف، ثاني أكبر مدينة في بلغاريا بعد العاصمة صوفيا وهي أقدم مدن قارة أوروبا، تأسست  قبل 6000 عام على سبعة تلال. وفيها يمكنك تفقد أبراج المدينة القديمة بما في ذلك أيضا المدرج الروماني، ساحة المدينة الرومانية القديمة، و الإستاد الروماني القديم.

ومن المعروف أن البلدة القديمة في بلوفديف، قد بنيت على طراز عصر النهضة المعماري، مع البيوت الملونة والخصائص الفريدة التي تستحق الاكتشاف.

4. بيلوغرادتشيك

بيلوغرادتشيك

في مدينة بيلوغرادتشيك ستكون أمام مجموعة مذهلة من المعالم السياحية الرائعة بما في ذلك القلعة الشهيرة التي بنيت على يد الرومان، وسط مجموعة نتوء رائعة من الصخور في مزيج مميز وفريد، فيما يعرف باسم صخور بيلوغرادتشيك التي تشبه منحوتات من الحيوانات والطيور والمخلوقات الأسطورية الواسعة بطول 30 كم وعرض 15 كم، وهي التي رشحت في عام 2007 كواحدة من عجائب الدنيا السبع الجديدة.

5. نيسبار

نيسبار

كثيرا ما يشار إلى المدينة التاريخية نيسبار بأنها لؤلؤة البحر الأسود، ولا عجب في ذلك فقد احتلت المركز الأول في التصنيف المقدوني عن الأماكن 10 الأكثر شهرة في منطقة البلقان.

وفي تلك المدينة الجميلة، التي تم إدراجها في قائمة التراث الثقافي العالمي لليونسكو، سيمكنك القيام بنزهة عبر الشوارع المرصوفة بالحصى، والاستمتاع بمشاهدة العمارة الهندسية لأكثر من 40 كنيسة، يعود تاريخها إلى القرن الخامس، وكذا العديد من المعابد القديمة.

6. فيليكو ترنوفو

فيليكو ترنوفو

كانت فيليكو ترنوفو هي العاصمة التاريخية للإمبراطورية البلغارية الثانية بين القرنين 12 و ال14، ما يحعلها نقطة جذب سياحي شهير وسط بلغاريا، بما في ذلك قلعتها الشهيرة تسارفتس، والتي عاش فيها قياصرة بلغاريا حتى هزيمتهم على يد العثمانيين في 1393، وفي هذه المدينة حتما سستشعر بعظمة بلغاريا السابقة عند المشي من خلال بوابات هذا المعقل السياحي الخلاب.

7. بحيرات ريلا السبع

بحيرات ريلا

تعتبر بحيرات ريلا السبع التي تقع واحدة فوق الأخرى في واد جبلي، مترابطة بواسطة الجداول والشلالات الواقعة في أعالي جبال ريلا، واحدة من مناطق الجذب السياحي الرئيسية في بلغاريا، والتي تستحق الاكتشاف، ولكن اعلم أن الوقت المناسب لزيارة البحيرات ينحصر في أشهر الصيف، لأنه حتى في يونيو يمكن أن تتجمد.

8. منتجعات المياه المعدنية

منتجعات المياه المعدنية

الاسترخاء في واحدة من العديد من منتجعات المياه المعدنية في بلغاريا من الأمور التي تستحق التجربة، فقد عرفت الخصائص العلاجية للمياه المعدنية البلغارية منذ عدة قرون، وهناك حاليا الكثير من الفنادق الفاخرة ذات المنتجعات الرائعة التي توفر أفضل سبل الاسترخاء والاستجمام، وخصوصا حول ساحل البحر الأسود والتي يمكنك زيارتها.

9. العمارة في صوفيا

صوفيا

يمكنك اكتشاف العمارة اليونانية والرومانية والبيزنطية والطرز المعمارية التركية في العاصمة صوفيا، حيث الكثير من المتاحف والكنائس والمعارض الفنية ودور الأوبرا والنصب التذكارية التي تخلد جيوشاً وأشخاص أثروا في تاريخ صوفيا وبلغاريا من عصور مختلفة، علاوة على الكثير من المتاحف التاريخية، كالمتحف الوطني للآثار، الذي يحتفظ ببعض من أثمن الكنوز التي اكتشفها علماء الآثار في الأراضي البلغارية حتى الآن.

10. بحيرة سريبرنا

بحيرة سريبرنا

تقع بحيرة سريبرنا على بعد 2 كم إلى الجنوب من نهر الدانوب في المحمية الحيوية سريبرنا، وتعتبر موطنا لعدد كبير من الطيور النادرة والمهددة بالانقراض، حتى أدرجت عام 1983 في قائمة اليونسكو للتراث العالمي، إلى جانب إدراجها في قائمة أهم مئة موقع سياحي في بلغاريا.

11. فارس مادارا

فارس مادارا

فارس مدارا هو الرمز الوطني للبلغاريا أمام العالم منذ 2008، وهو نقش صخري منحوت على ارتفاع 23 متراً لفارس يحمل رمحاً وأسداً صريعاً تحت حوافر فرسه وكلب صيده خلفه، وقد تم إدراجه عام 1979 في قائمة التراث العالمي لليونيسكو كمعلم ذي أهمية عالمية.

طالع أيضا (السياحة في دول البلقان .. جواهر أوروبا الشرقية)

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.