Booking.com

تقع شمال أيسلندا على بعد بضعة كيلومترات فقط من الدائرة القطبية الشمالية عند بداية أو نهاية الكرة الأرضية، وتعد هذه المنطقة البدائية الشاسعة غير مأهولة بالسكان حيث تحتضن أكوريري أكبر مدنها 18 ألف شخص فقط، ويمتلئ الجزء الشمالي من أيسلندا بالعجائب الطبيعية التي تجذب الزوار من جميع أنحاء العالم مثل البراكين وأقوى شلالات في أوروبا والينابيع الحرارية والأخاديد الجليدية الرائعة والشواطئ ذات التضاريس البركانية الغريبة.

أفضل عوامل الجذب في شمال أيسلندا


1- متحف هيرنج ايرا

متحف هيرنج ايرا-شمال ايسلندا

يقع هذا المتحف الذي تأسس عام 1994 في سيجليفيرور ويتألف من عدة مباني متفرقة، أبرزها مركز صيد أسماك الرنجة الذي يعود إلى النصف الأول من القرن الـ20 ثم تحول إلى محطة تمليح التي تم الاستغناء عنها عام 1969 بعد اختفاء الرنجة من هذه الزاوية من المحيط الأطلسي، وتشمل المباني التي تم ضمها إلى المتحف محطة روالدسياغري النروجية التي تعود إلى عام 1907 وتحتوي على قطع أثرية مثل براميل التمليح وصوراً جوية بيضاء لسيجليفيرور في ذلك الوقت، ومصنع غرنا للرنجة الذي يعود إلى الثلاثينيات ويضم آلات ثقيلة تم جمعها من مواقع الرنجة في جميع أنحاء أيسلندا، وبيت القوارب على الواجهة البحرية الصاخبة.

2- بحيرة ميفاتن

بحيرة ميفاتن-شمال ايسلندا

تم إنشاء بحيرة ميفاتن من قبل ثوران بركاني قبل 2300 سنة، ويبلغ قطرها 10 كيلومترات ويصل عمقها إلى 2 كيلومتراً، وتحيط بالبحيرة مشاهد بركانية غريبة وأحواض حرارية وينابيع كبريتية فضلاً عن الأراضي الرطبة المحمية كمنتزه طبيعي، كما تتمتع بحيرة ميفاتن بحياة برية غنية فهي موطن العديد من أسماك السلمون والسلمون المرقط بالإضافة إلى أنواع الطيور المائية.

3- بركان كرافلا

بركان كرافلا-شمال ايسلندا

يقع بركان كرفلا كالديرا النشط بالقرب من بحيرة ميفاتن، وقد كان هناك 9 ثورات في كرافلا بين عامي 1975 و1984، ومن المناطق القريبة التي تستحق الزيارة مسارات للمشي عبر تضاريس الكبريت حيث يرتفع البخار من الأرض، وفوهة حفرة الجحيم التي تشكلت بعد انفجار عام 1724 ولديها بحيرة ذات لون أزرق.

4- حمام بركة ميفاتن الطبيعي

حمام بركة ميفاتن الطبيعي-شمال ايسلندا

يعد حمام بركة ميفاتن الطبيعي مسبح حراري جغرافي يقع أعلى منحدر يطل على شواطئ بحيرة ميفاتن الخضراء، وتتمتع مياه الحمام بفوائد علاجية للأمراض الصدرية والجيدة، وتصل درجة الحرارة في المسبح الرئيسي إلى 30 درجة مئوية، بينما تقترب من 50 درجة مئوية في حمام البخار.

5- محيط ينابيع الكبريت

محيط ينابيع الكبريت-شمال ايسلندا

يقع هذا الحقل الحراري الجوفي في منطقة وسط الأطلسي شرق بحيرة ميفاتن، وتبلغ درجة حرارة سطح الارض في هذه المنطقة أكثر من 200 درجة مئوية مما يجعل من المستحيل وجود أي نباتات هنا، ويقدم محيط ينابيع الكبريت مشاهد غريبة تبدو وكأنها من كوكب أخر مع برك الطين المغلي والبخار البركاني والكبريت الملون.

6- كهف جريوتاجيو

كهف جريوتاجيو-شمال ايسلندا

يقع هذا الكهف الجميل على بعد 1.5 كيلومتر شرق بحيرة ميفاتن، وقد تم استخدام حمام السباحة في الكهف للاستحمام منذ ثلاثينيات القرن العشرين، ولكنه أصبح حارًا بشكل خطير بعد ثوران كرافلا في السبعينيات والثمانينيات، ثم انخفضت درجات الحرارة في التسعينات إلى أقل من 45 درجة مئوية لذلك تم السماح للزوار بالاستحمام مرة أخرى.

7- ديموبورجير

ديموبورجير-شمال ايسلندا

ديموبورجير التي تترجم إلى القلاع المظلمة هي مجموعة من حقول الحمم الغريبة التي يبلغ عمقها 10عشرة أمتار وتشكلت بسبب ثورة عدداً من البراكين قبل 2300 عام، وتتخذ الحمم تشكيلات غريبة مثل الأعمدة والأقواس والجسور التي يتصاعد منها البخار، ويعد ديموبورجير المكان الوحيد في العالم حيث يمكن رؤية هذه الأنواع من التكوينات البركانية.

8- هسافيك

هسافيك-شمال ايسلندا

يقع ميناء هسافيك مباشرة تحت الدائرة القطبية الشمالية، وهو الآن مركزاً لصيد الأسماك على الساحل الشمالي وأفضل مكان في أيسلندا لرحلات مشاهدة الحيتان، وهو موطن لواحداً من أهم متاحف الحيتان في العالم والذي يحتوي على معرض كبير للحيتان التي تعيش في شمال المحيط الأطلسي، ويقدم معلومات متعمقة حول هذه الأنواع من الحيتان ونظمها البيئية وتاريخ صيد الحيتان في أيسلندا.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت