Booking.com

تعد جزر لوفوتين في النرويج واحدة من أجمل المناطق التي تستحق الزيارة في العالم، فهي موطن للمضايق المائية المثيرة والشواطئ ذات المناظر الخلابة ومدن الصيد الرائعة، وبينما تزداد شعبية هذه الوجهة الساحرة بين السائحين من محبي الانسجام مع الطبيعة، فلا تزال هذه المنطقة موطنًا للمناظر الطبيعية البكر والسكان المحليين الودودين.

نصائح قبل السفر إلى جزر لوفوتين

احترس من الانهيارات الثلجية

يؤكد الكثير من الخبراء على ضرورة الاحتراس من الانهيارات الثلجية عند الاستمتاع برياضة السير لمسافات طويلة في لوفوتين، ففي بعض الأحيان قد يكون السير أو التزلج بهذه الوجهة الساحرة من الأمور التي تحتاج إلى التخطيط الجيد قبل القيام بها، حيث أن الجبال المغطاة بالثلوج شديدة الانحدار وعرضة للانهيارات الثلجية.

وبالفعل فإن الخيارات الأكثر أمانًا هو أن تكون دوما في رحلة منظمة أو أن تقوم برحلة للتزلج مع دليل محلي ذي خبرة، على دراية بالظروف المحلية وأفضل الأوقات الآمنة لممارسة تلك الأنشطة.

كم من الوقت يمكنك أن تقضيه في لوفوتين

هناك الكثير مما يمكن رؤيته والقيام به في لوفوتين، بما في ذلك المشي لمسافات طويلة ومشاهدة الحيتان ومشاهدة المعالم السياحية والتقاط الصور الفوتغرافية لروعة الأضواء الشمالية وركوب الدراجات والتجديف بالكاياك والغوص وصيد الأسماك، فضلا عن التزلج، ولذلك فمن الأفضل لك أن يكون لديك الوقت الكافي للاستمتاع بتلك التجارب الممتعة.

ويعد قضاء أسبوع على الأقل في لوفوتين خلال رحلة السياحة في النرويج، فرصة مثالية لاكتشاف روعة الأماكن الساحرة، والانسجام مع الطبيعة الجميلة التي لا تقارن.

تعلم بعض النرويجية

على الرغم من أنك لست بحاجة إلى أن تتقن اللغة النرويجية، إلا أن معرفة بعض الكلمات والعبارات باللغة المحلية يمكن أن يساعدك كثيرا، حيث يجد هذا الأمر التقدير من قبل السكان المحليين، الذين يتحدثون أيضا اللغة الانجليزية بشكل جيد.

تعرف على الفصول

أول شيء يجب مراعاته عند التخطيط لزيارة جزر لوفوتين هو الموسم الذي ستفضله للزيارة، حيث ستتغير كل من الظروف والمناظر الطبيعية بشكل كبير على مدار العام، ويمكن أن تكون إمكانية الوصول محدودة في أيام الشتاء.

وفي حين أن الصيف هو الموسم الأكثر شعبية لزيارة لوفوتين، يختار المزيد من المسافرين التخطيط لزيارتهم خارج هذه الأشهر، ويبقى الأمر الهام هو أن تضع في اعتبارك ملائمة ملابسك لتناسب الفصول المختلفة، ولتناسب ايضا تغير الطقس على مدار اليوم.

فخلال فصل الشتاء، تحتاج إلى إحضار ملابس شتوية ثقيلة، وزوج إضافي كافٍ من الجوارب، كما يعد إحضار ملابس مناسبة أمر حكيم أيضًا خلال فصلي الربيع والخريف حيث يتغير الطقس بسرعة.

الأماكن الشعبية يمكن أن تكون مزدحمة

جزر لوفوتين

غالبًا ما تزدحم شواطئ مثل أوتاكليف وكفالفيكا وأونستاد خلال أشهر الذروة، وحتى خلال المواسم المنخفضة، فإن هذه الأماكن أكثر شعبية وغالبًا ما تزورها مجموعات السياح، فإذا كنت تزور لوفوتين بقصد تصوير هذه الأماكن، فتأكد من زيارتها خلال ساعات شروق الشمس أو غروبها عندما يكون هناك عدد أقل من الزائرين.

ويمكنك الإقامة بالقرب من تلك الاماكن الشعبية عبر التعرف على أفضل فنادق لوفوتين عبر بوكينج.

وسائل النقل العام ليست الأمثل في جزر لوفوتين

جزر لوفوتين

على الرغم من وجود حافلات تنطلق في جميع أنحاء جزر لوفوتين، إلا أن وسائل النقل العام ليست مثالية، وغالبًا ما تتطلب زيارة الشواطئ أو القرى الشعبية حافلات متعددة وفي بعض الأحيان انتظارًا كبيرًا، لذلك فاستئجار سيارة قد يكون هو الخيار الأمثل للزائرين.

إذا كنت لا تخطط لاستئجار سيارة عند زيارة لوفوتين، ففكر في الاشتراك في جولة تنقلك إلى أكثر الوجهات السياحية جمالًا.

أفضل الأشياء التي يمكنك القيام بها في لوفوتين في فصل الشتاء

جزر لوفوتين

نظرًا لأن لديك بضع ساعات فقط من الضوء خلال فصل الشتاء، يجب أن تعرف مقدمًا أفضل الأماكن التي يمكنك زيارتها في جزر لوفوتين ، ولعل بعض الجزر الرئيسية التي يمكنك زيارتها في لوفوتين هي موسكينيسويا وفستفويا، وتقع في جنوب الأرخبيل حيث ستجد مناطق الجذب الرئيسية، وهذا هو السبب في أن زيارة هذه الجزر هو أول ما عليك فعله في لوفوتين في فصل الشتاء.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.