Booking.com

أوزبكستان وجهة ساحرة غنية بالثقافة والتاريخ الممتع، فضلا عن كونها واحدة من أكثر الدول إثارة للاهتمام في آسيا الوسطى، بفضل مدنها المتنوعة ومعالمها السياحية الرائعة، ناهيك عن كونها آمنة وغير مكلفة، ما يجعل بالفعل من السياحة في أوزبكستان تجربة مثالية لمحبي اكتشاف كل جديد، وفي تقريرنا اليوم سنطير معك في جولة إلى هناك لنتعرف سويا على بعض المعلومات المفيدة عن هذه الجوهرة السياحية التي ترحب بزائريها في سعادة وود.

معلومات مفيدة للزائر قبل السياحة في أوزبكستان

أفضل أوقات السفر إلى أوزبكستان

أفضل الأوقات لزيارة هذا البلد الرائع هي أشهر الربيع من منتصف مارس إلى نهاية مايو، حيث تكون الأجواء معتدلة ومثالية للتنزه والاستمتاع بروعة المدن الجميلة، كما يمكنك السفر أيضا عزيزي المسافر خلال فصل الخريف من سبتمبر إلى بداية نوفمبر، مع توقع بعض الصقيع والأمطار الخفيفة.

وتشتهر أوزبكستان بصيف حار وجاف مع متوسط ​​درجة حرارة 32 درجة مئوية، فيما تقل درجات حرارة في الشتاء عن الصفر.

اللغة

اللغة الأوزبكية واللغة الروسية هي اللغات الرسمية في البلاد، ولكنك لن تجد مشكلة كبيرة في التواصل، خاصة أن الكثير من موطفي الفنادق والنزل والمؤسسات الرئيسية في المدن المختلفة يتحدثون باللغة الانجليزية.

وسائل النقل في البلاد

يقع مطار طشقند الدولي على بعد 6 كم جنوب المدينة، ومن هناك يمكنك استخدام التاكسي للوصول إلى وسط المدينة، فقط يرجى الاتفاق مع السائق أولا على السعر.

وفيما يتعلق بالتنقل داخل المدن الرئيسية، فإن الطريقة الأسرع والأكثر كفاءة للنقل في أوزبكستان هي القطار، فقد شهدت البلاد في السنوات الأخيرة طفرة كبيرة فيما يتعلق بالبنية التحتية للسكك الحديدية، بما في ذلك القطارات عالية السرعة، والتي تعمل بسرعة تصل إلى 250 كم / ساعة ما بين العديد من مدن أوزبكستان.

كما تطير الخطوط الجوية الأوزبكية عدة مرات في اليوم إلى معظم الوجهات السياحية مثل سمرقند أو بخارى من طشقند.

المال

لا توجد أجهزة صراف آلي إلا في مدن أوزبكستان الرئيسية، لذلك فمن الأفضل لك عزيزي المسافر أن يكون معك خلال الرحلة نقد كاف بالدولار، والعمل على تحويله إلى العملة المحلية وهي السوم الأوزبكي من مختلف البنوك أو الفنادق الشهيرة.

الطعام

السياحة في أوزبكستان

يشتهر المطبخ الأوزبكستاني بشكل رئيسي بلحم الضأن ولحم البقر مع الخضروات والخبز، فضلا عن أطباق الدجاج والمأكولات البحرية أيضًا، فيما يعد الشاي بأنواعه المختلفة هو المشروب الرئيسي في هذا البلد الجميل.

الإقامة في أوزبكستان

السياحة في أوزبكستان

تمتلك أوزبكستان مجموعة متنوعة من الفنادق الرائعة، خاصة في مدن مثل بخارى وخيوة وسمرقند، والتي من الأفضل لك حجزها مقدما خلال موسم الذروة في الأشهر من مارس إلى مايو ومن سبتمبر إلى نوفمبر، مع العلم أن فنادق طشقند يمكن أن تكون الأكثر تكلفة ما بين مدن أوزبكستان. للمزيد اضغط هنا.

يذكر أن جميع الفنادق ستحتفظ بجواز سفرك لفترة قصيرة عند تسجيل الوصول لأول مرة حتى يتسنى لها تسجيلك لدى السلطات، وهو أمر متبع في البلاد.

مستوى الأمان

السياحة في أوزبكستان

تم اعتبار أوزبكستان مؤخرًا واحدة من أكثر 20 وجهة آمنة في العالم، نظرًا لكونها تتمتع بواحدة من أدنى معدلات الجرائم في العالم، إلى جانب مستوى عالٍ من الأمن، خاصة في العاصمة طشقند، لذلك لن يجد حتى المسافر منفردا مشكلة تتعلق بالسلامة في هذه الوجهة الجميلة.

التسوق

السياحة في أوزبكستان

يعد الخزف الجميل والمنسوجات المصنوعة يدويًا، من أجمل الهدايا التذكارية التي ستجذبك عند السياحة في أوزبكستان ، ويمكنك الحصول عليها من بين الأسواق المختلفة أو من أكشاك السكان المحليين الموجودة بجانب المعالم السياحية الأكثر شهرة.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.