Booking.com

تعد جزر الأزور واحدة من أفضل الأماكن السحرية الخفية في أوروبا، وهي أرخبيل من تسع جزر بركانية تقع في وسط المحيط الأطلسي على بعُد 1500 كيلومتر غرب مدينة لشبونة في البرتغال، وتتمتع بالكثير من مشاهد الطبيعة الخلابة، حيث روعة الوديان والبحيرات فضلا عن الشلالات والغابات والشواطىء الساحرة، الأمر الذي يجعل منها أشبه بلوحة فنية مليئة بالألوان التي تجذب الأعين.

إذا كانت الشلالات المتدفقة، والمناظر الطبيعية البركانية الرائعة، والبحيرات الزرقاء والخضراء، والحقول الخضراء المتدحرجة المزينة بالزهور، والخطوط الساحلية المتعرجة، هي ما تبحث عنه، فإن جزر الأزور البرتغالية هي وجهتك المقبلة.

جزر الأزور .. أحد الجواهر الخفية في البرتغال

الشلالات

جزر الأزور

هناك أعداد لا حصر لها من الشلالات في جزر الأزور، وعلى الرغم من أنك قد تضطر إلى السير للوصول إلى بعضها، إلا أن التجربة تستحق، حيث سيكون بإمكانك السباحة في المياه الرائعة والاستمتاع بالأجواء الساحرة في أحضان الطبيعة المذهلة.

وإن كنت لا تفضل الكثير من السير على الأقدام، تقدم الجزيرة أيضا عدد من الشلالات القريبة من الطريق، لكنها لا تمتاز بجمال الشلالات الخفية بين الغابات.

النشاط البركاني

يطلق الكثير من السائحين على جزر الأزور “هاواي أوروبا” وذلك نظرا لنشاطها البركاني الذي يمكنك أن تلاحظه في جميع الأماكن بالجزيرة، حيث تظهر الظواهر البركانية، من الشواطئ الرملية السوداء، والينابيع الساخنة الطبيعية، إلى السخانات المتعددة.

فضلا عن ذلك تقدم هذه الجزر لزائريها الفرصة للسير على بقايا الحمم البركانية لبركان كابيلينوس، والتي اندلعت آخر مرة في عام 1958.

مشاهدة الحيتان والدلافين

تشتهر جزر الأزور بمشاهدة الحيتان والدلافين، فالأرخبيل هو محطة توقف لحوالي ثلث الأنواع العالمية من الحيتان، بما في ذلك حيتان العنبر والحيتان الزرقاء، وأيا كانت وجهتك بين الجزر، فهناك رحلات بصحبة مرشد تمكنك من الاستمتاع بتلك التجربة الجميلة التي ترضي كافة أفراد العائلة.

الرياضات المتنوعة

تقدم جزر الأزور مجموعة متنوعة من الأنشطة التي يمكن لجميع السائحين الاستمتاع بها ما بين جمال الطبيعة الخلابة، وتشمل هذه الأنشطة ركوب الدراجات في الجبال والتجديف بالكاياك وصيد الأسماك ومشاهدة الطيور، فضلا عن رياضة السير لمسافات طويلة وركوب الخيل والقفز المظلي وغوص السكوبا وركوب الأمواج.

كما تشمل الأنشطة أيضا، تسلق جبل كابيلينيوس، وهو أعلى جبل في البرتغال، والذي يقع في جزيرة بيكو في وسط الأرخبيل.

الطعام اللذيذ

كما هو الحال في بقية البرتغال ، يعتبر تناول الطعام تجربة رائعة في جزر الأزور، فلن تكتمل زيارتك دون تجربة المأكولات البحرية الطازجة، بما في ذلك سمك التونا والسردين، ذلك فضلا عن أطباق شرائح اللحوم المشوية الرائعة.

التنوع الحيوي

فضلا عن ذلك تتمتع جزر الأزور بمجموعة كبيرة من الحيوانات البرية التي يمكنك رؤيتها والاستمتاع بها، بما في ذلك العديد من الطيور والسحالي والضفادع الفريدة. وفي البحر، سيكون لديك الفرصة للغوص والاستمتاع بمشاهدة الحياة البحرية المتنوعة.

الينابيع الساخنة

على الرغم من أن الطقس لا يمكن التنبؤ به على الجزر، ويمكنك في كثير من الأحيان تجربة أربعة مواسم في يوم واحد، إلا أنه لا يوجد شيء أفضل من السباحة في نبع حار في يوم ممطر بارد، ولعل تلك الينابيع الساخنة أكثر شيوعًا في جزيرة ساو ميغيل حيث تحيط بها أشجار النخيل والنباتات المورقة في وسط الغابة.

زيارة الشواطئ المختلفة

جزر الأزور

في وجهة مثل جزر الأزور، فإن العثور على شاطئ محلي لقضاء يوم ما بين الأمواج والشمس المشرقة ليس بالأمر الصعب، حيث تشمل بعض الشواطئ الرائعة برايا غراندي بالقرب من بونتا ديلجادا وبرايا فورموزا في سانتا ماريا وريبيرا كوينتي في ساو ميغيل.

شارك برأيك

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت