Booking.com

تتميز منطقة الغارف في جنوب البرتغال بشواطئها الخلابة ومنتجعاتها النابضة، فضلا عن قرى الصيد الهادئة، والتي يأتي في مقدمتها مدينة أولهاو الرائعة، وهي مدينة صغيرة يمكنك أن تقصدها للإقامة لبضعة أيام أو لتضمينها في قائمة الرحلات اليومية، وذلك للاستمتاع بقضاء وقت ممتع ما بين المدينة القديمة الجميلة، والشواطىء الذهبية الجميلة، فضلا عن زيارة الأسواق والمتنزهات الممتعة..

تقع أولهاو على بعد 10 دقائق بالقطار شرق مدينة فارو في منطقة الجارف بالبرتغال، وتعد هذه البلدة الصغيرة موطن لأحد أكثر موانئ الصيد ازدحاما في المنطقة، كما تفتخر بأسلوب الحياة التقليدي ونمط الحياة الهادىء الذي يبحث عنه الكثير من المسافرين.

الوصول إلى أولهاو

إن أسهل طريقة للوصول إلى مدينة أولهاو هي السفر إلى مطار فارو واستقلال سيارة أجرة من هناك إلى وجهتك، كما يوجد أيضًا اتصال بالحافلة وبالقطار بين فارو وأولهاو، أي أنك ستجد كافة الخيارات متاحة.

أفضل التجارب السياحية في المدينة

اكتشف مدينة أولهاو القديمة

تجول حول متاهة الشوارع الضيقة واستمتع بالأجواء الساحرة في مدينة أولهاو القديمة، والتي تفتخر بروعة مشاهد منازل الصيادين التقليدية بجدرانها الفريدة، مع الأزقة الساحرة التي تتراص حولها المقاهي الجميلة والمطاعم المتنوعة، الأمر الذي يجعل من هذه البقعة التاريخية مكانا فريدا للتعرف على نمط الحياة المحلية الرائعة وسط السكان المحليين الودودين.

وقد تأثر الكثير من تراث أولهو المعماري بعمارة شمال إفريقيا، وخاصة البيوت البيضاء ذات الشكل المربع والشرفات المسطحة، حتى أنك ستشعر بكونك في المغرب.

سوق الأسماك

تضم المدينة أيضا قاعتين رائعتين؛ يضم أحدهما سوق السمك الشهير، والآخر يضم سوق دائم للفواكه والخضروات، وكلاهما يستحق الزيارة مع مجموعة متنوعة من الأسماك والمأكولات البحرية الرائعة، فضلا عن الفواكه والخضروات الطازجة.

وفيما تعد قاعة السوق الأولى مكانا رائعا لاكشاف الأسماك، تعد القاعة الثانية مكانًا رائعًا لشراء الفواكهة وجميع أنواع الشاي وغيرها من المنتجات المحلية التي تصلح كهدايا تذكارية.

كما يقام يوم السبت من كل أسبوع، سوق كبير للمزارعين في الساحة خارج قاعات السوق، وهو سوق رائع للحصول على المنتجات المحلية بأسعار معقولة.

تناول السمك الطازج في أولهاو

أولهاو

مع هذا الميناء الكبير لصيد الأسماك وسوق السمك، تعد مدينة أولهاو أفضل الأماكن في البرتغال لتناول الأسماك الطازجة والمأكولات البحرية، حيث يمكنك اختيار الأنواع التي تفضلها وطريقة إعدادها في أحد المطاعم بالساحات الجميلة.

الاستمتاع في متنزه أولهاو

تفتخر مدينة أولهاو بمتنزه جميل يضم عدد من الحدائق الرائعة، والتي توفر بعض الظل في أشهر الصيف الحارة، ذلك فضلا عن ملعبين للأطفال. وعلى طول المتنزه، ستجد مقاعد خشبية حتى تتمكن من الجلوس والاسترخاء أثناء مشاهدة قوارب الصيد ذات المشاهد الساحرة..

اكتشاف شواطئ أولهاو

أولهاو

خلال رحلتك بمدينة أولهاو يمكنك الاستمتاع بالشواطئ الذهبية الجميلة في جزيرة كولاترا، التي يمكنك الوصول إليها من المدينة في رحلة قصيرة بالعبارة لا تستغرق سوى 15 دقيقة، وكذلك جزيرة أرمونا التي تبعد فقط 30 دقيقة، ولعل ركوب العبارة يمثل متعة كبيرة لكافة أفراد العائلة، ذلك فضلا عن روعة الاستمتاع ما بين الشواطىء الجميلة.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.