Booking.com

وباعتبارها أكبر أرخبيل في العالم، فإن وجهات إندونيسيا الرائعة لا تنتهي، واليوم نأخذكم في جولة سياحية إلى جزر ويدي وهي سلسلة من 99 جزيرة، يطلق عليها “جزر المالديف في إندونيسيا”، وذلك بفضل روعتها وتنوعها جنبا إلى جنب مع مياهها الفيروزية الرائعة وفرص الغوص التي لا تقارن بين أجمل مشاهد الحياة البحرية، فتعرف معنا  على أجمل التجارب السياحية التي يمكنك القيام بها في هذه الجزر المذهلة.

أجمل التجارب السياحية في جزر ويدي الإندونيسية

الغوص

تقع جزر ويدي في شمال مالوكو في قلب مثلث المرجان الرائع، وهي منطقة معترف بها كمركز عالمي للتنوع البيولوجي البحري. وهذا يعني فرص وفيرة من الغوص بين المياه الكريستالية الغنية بالمخلوقات البحرية الرائعة، ولعل أفضل مواقع الغوص التي يمكنك أن تبدأ منها خلال زيارتك تلك الوجهة المذهلة هي منطقة نوسا را.

تنأول الماكولات البحرية

تناول المأكولات البحرية الطازجة في جزر ويدي تجربة رائعة ننصحك القيام بها، خاصة أن غالبية السكان المحليين من الصيادين، وفي كل يوم يحصدون كميات كبيرة من المنتجات البحرية الطازجة، الأمر الذي يعني فرص وافرة لتناول أشهى أنواع الأسماك خلال الزيارة.

الصيد

جزر ويدي

إن التنوع البيولوجي البحري الواسع يجعل من جزر ويدي وجهة صيد ممتازة سواء سواء للمحترفين أو الهواة، حتى أن الكثير من السائحين يصفونها بـ”سوبر ماركت السمك بإندونيسيا”، لاسيما مع ما تقوم به الحكومة من بناء مرافق مخصصة لهذه الرياضة وتطوير أماكن للصيد، ولكن في الوقت نفسه، يمكنك إحضار معدات الصيد الخاصة بك أو تطلب من صياد محلي أن يصحبك في جولة ممتعة.

جولة بالقارب حول جزر ويدي

تتكون جزر ويدي من 99 جزيرة، معظمها لا تزال غير معروفة وغير مأهولة، إلا أنه يمكنك اكتشاف بعضها منها على متن قارب خلال يوم صيفي رائع مع الاستمتاع بمناظر خلابة لهذا الأرخبيل المذهل، واستكشاف الشواطئ الرملية البيضاء البكر والخضرة الاستوائية الخصبة.

مراقبة الطيور

يتمتع شرق إندونيسيا بعدد لا يحصى من أنواع الطيور المستوطنة وغيرها من الحياة البرية التي لا تصدق، ما يجعل من هذه الجزر بقعة مثالية لمحبي مشاهدة الطيور من مختلف الأنواع، وبسبب الحالة الطبيعية البكر للمناطق، فإنه ليس من الصعب اكتشاف الطيور النادرة والفريدة التي قلما تجدها في وجهة أخرى أو جزيرة قريبة.

استكشاف أفضل الشواطئ

وفقا للسلطات المحلية، فإن هناك 102 بقعة ساحلية  في جزر ويدي مع إمكانية تطويرها، وتقع العديد من هذه البقع على جزيرة نوسا را ​​وجزيرة ويدي الرئيسية، ويبقى شاطئ أوماموي هو أحد أكثر المواقع شعبية للأنشطة الشاطئية في تلك الجزر، بما في ذلك السباحة، الغطس، حمامات الشمس أو ببساطة الاسترخاء على الرمال البيضاء الناعمة في قلب الطبيعة الرائعة.

استكشاف جزيرة داغا

وعلى الرغم من أن الكثير من الجزر في جزر ويدي غير مأهولة بالسكان، إلا أنه يمكنك عزيزي المسافر زيارة جزيرة داغا، فهي موطن الصيادين وعائلاتهم، وهناك يمكن للسائحين استكشاف قرية الصيادين وأكواخ الواجهة البحرية المحلية التقليدية، فضلا عن ذلك يقدم العديد من السكان المحليين بالقرية منازلهم كمساكن للزائرين ممن يحرصون على البقاء في داغا لاكتشاف الشواطئ المذهلة، جنبا إلى جنب مع أفضل مشاهد لشروق الشمس بالجزيرة.

وإن كنت تود شراء بعض المنتجات المحلية من هذه الجزيرة الجميلة، يمكنك اقتناء بعض الأسماك المملحة التي يقوم على إعداداها السكان المحليين، والتي تلقى شعبية كبيرة بين الزائرين.

شارك برأيك

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت