Booking.com
تفتخر ماربيا بكونها واحدة من الوجهات السياحية الأكثر زيارة في البحر الأبيض المتوسط، فبعد أن كانت مجرد قرية صغيرة لا يسعك أن تقوم فيها إلا بمجرد صيد الأسماك، نمت الآن لتصبح أجمل مدينة ساحلية ذات مواصفات عالمية في الجنوب الإسباني حتى أنها باتت تضافي في جمالها أجمل المدن السياحية في العالم بفضل ما تملكه من معالم جذب وكرم ضيافة يرضي كافة الأذواق والاحتياجات.
ماربيا

تفتخر ماربيا بكونها واحدة من الوجهات السياحية الأكثر زيارة في البحر الأبيض المتوسط

بلغ عدد سكان هذه المدينة الواقعة في بين مالقة و مضيق جبل طارق، في سفوح جبال سييرابلانكا في عام 2012 140473 نسمة، مما يجعلها ثاني بلدية من حيث عدد السكان في محافظة مالقة والثامنة في الأندلس. وهي واحدة من المدن السياحية الأكثر أهمية في كوستا ديل سول، ولذا فلا عجب من كونها منطقة جذب سياحي عالمي طوال فصول العام لما تتميز به من مناخ جميل وبنية تحتية سياحية ذات كفاءة عالية.
ويمكن للسائح الوصول إليها عبر مطار ملقة حيث يتاح استخدام خدمات سيارات الأجرة من المطار للسفر الى ماربيا. كما يتوافر في المطار كراسي متحركة للوصول لسيارات الأجرة للمعاقين. وينصح الخبراء الزائرين بإمكانية استئجار سيارة عبر المكاتب المحلية المتوافرة بكثرة وذلك للتعرف على المدينة بأكملها، وخاصة مع ارتفاع أسعار سيارات الأجرة التي يمكن أن تكون مكلفة للغاية، ولهذا فلابد من التوصل إلى اتفاق مع السائق على الأجرة قبل أي شىء لتجنب الوقوع في المتاعب.
marbella

تتميز ماربيا بالشواطىء الرائعة

وتعد البلدة القديمة والمسماه “كاسكو أنتيغوا” وساحة أورانج هي مناطق الجذب الرئيسية في ماربيا. فعلى الرغم من أن ماربيا مدينة حديثة، إلا أن هناك الكثير من الأماكن التاريخية العريقة بها، ولعلك إذا قمت بالسير عبر طرقها الشاهدة على حضارتها، سترى الكثير من المساكن الفاخرة مثل قصر الملك فهد وعدد من الفنادق التاريخية مثل فندق نادي ماربيا وفندق “جران ميليا دون بى بى”، الذى تم تشييده قبل 50 عاماً ليساهم منذ ذلك الحين فى تخطيط ملامح السياحة فى المدينة والارتقاء بالثقل الحضارى الذى تتفرد به اليوم.
وقد تركت الحضارة الرومانية في ماربيا العديد من الآثار أثناء مرورها بها، فيوجد في مركز المدينة القديم بصمات هذه الحضارة كما يوجد عواصم وأعمال حديثة في شارع إيسكويلاس والتي كشفت عن بناء تمثالي ورماني من العهد السابق هذا بالإضافة إلى بقايا سيراميكية من نوع سيجيلاتا في ساحة البرتقال لوس نارانخوس و قبر في ساحة فيكتوريا.
ولمحبي الغولف فأن فندق ميليا دون بيبي سيكون الوجهة المثالية لهم، كما أن هناك ملاعب غولف رائعة في هذه المدينة الجميلة والتي قام بتصميمها أشهر المصممين لملاعب الجولف في العالم مثل كلايف كلارك، بيتر أليس وباليستيروس سف. وفي واقع الأمر، سوف تجد أكثر من 40 ملعب للجولف على أرقى مستوى..
كما يعد سباق الخيل نشاط آخر يجذب العديد من السياح إلى ماربيا. هذا فضلا عن الأماكن الترفيهية بما في ذلك المطاعم والموسيقى والمقاهي. ومنتجعات التزلج الشهيرة.
ولعل التسوق في ماربيا أمر مدهش أيضا ولا يجب أن يفوت، خاصة مع توافر مراكز تسوق ذات طابع عالمي مثل كورتي انغليس، مارينا بانوس و لا كندا، ويمكن أن تذهب للتسوق في نيويوركر، فيرساتشي، كاستا وبورو وتشي اولي ‘
 marbella

تشتهر ماربيا بمهرجاناتها السياحية الفريدة

وتعقد في المدينة مجموعة متنوعة من المهرجانات السنوية بين يونيو وأكتوبر، فهناك ستجد المهرجانات المخصصة للموسيقى كمهرجان ماربيا الدولية الذي يعقد في شهر أغسطس منذ عام 2001 و مهرجان ماربيا الريغي ماربيا الذي يعقد في شهر يوليو، ومهرجان ماربيا السينمائي الدولي ماربيا في يونيو بمواقع مختلفة في جميع أنحاء المدينة، من بينها الشواطئ، أو على متن القوارب أو في البلدة القديمة. وتتميز ماربيا أيضا بتواجد المرافق الثقافية بشكل كبير، مثل قاعة الدستور بارك، ومركز إنخينيو الثقافية، ونادي السينما، والعديد من دور السينما التي تعرض أفلاما أجنبية مدبلجة.
ولهواة زيارة المتاحف فيعد متحف النقش الذي تم تم إنشاؤه في عام 1992، والذي يحتوي على مجموعة من مطبوعات فناني القرن العشرين مثل بيكاسو، ميرو، دالي، تابيس،، مانولو ميلاريس، أنطونيو ساورا، بابلو سيرانو ، وآخرون من أجمل وأهم المتاحف في المدينة، فضلا عن قاعة المعرض المخصصة لتدريس تقنيات الحفر.
marbella-beach-spain

تشتهر ماربيا بمطاعمها الساحلية في الهواء الطلق

ولعل أهم ما يميز هذه المدينة هو المطبخ التقليدي الذي يستند بالأساس على المأكولات البحرية حيث تعد الأسماك الطبق الأكثر شيوعا خاصة الأنشوجة والماكريل وسمك البوري أو الحبار وغيرها، فإذا حالفك الحظ بزيارة ماربيا ستجذبك رائحة هذه الأطباق الشهية والتي طالما تقدم بكثرة من قبل المطاعم المنتشرة على الساحل.
وقد تحولت ماربيا في الآونة الأخيرة، إلى وجهة سفر رئيسية للمشاهير، الأثرياء، الأرستقراطيين والأمراء من الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودي، فيقول وزير السياحة الإسبانى خوسيه لويس هيرنانديز إن ماربيا من أكثر الأماكن السياحية فى إسبانيا التى تعتبر مقصداً للسياح بشكل كبير وتمثل 7% من الزيارات السياحية. كما تحولت هذه المدينة أيضا إلى وجهة رئيسية لليخوت الفاخرة مع العديد من السفن السياحية التي ترسو في ميناءها “دل سول” الممتد حتى الجزيرة الخضراء. وحتى السائح العادي سيجد الكثير للقيام به هناك بين شواطئها المظللة بالقمم الجبلية والمعطرة بنسيم البحر.
ماربيا

تجذب فنادق ومنتجعات ماربيا محبي الهدوء على مستوى العالم

فمن يزور إسبانيا فى أى من فصول السنة لا بد له من التوجه فى نهاية المطاف إلى ماربيا، التى تعنى البحر الجميل وتعرف باستراحة الأمراء، فهذه المدينة المزدانة بملامح الأندلس وسحر العصور الوسطى تحولت فى غضون سنوات إلى أفضل عناوين السفر الراقى الذى يلخص معانى الاستجمام ورفاهية الإقامة.

أضف تعليقاً

تعليقات

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت