Booking.com

مدرج فلافيان، المعروف عالميا باسم الكولوسيوم، هو الرمز الأكثر شهرة بين المعالم السياحية في العاصمة الإيطالية روما، وهو أحد عجائب الدنيا السبع الجديدة في العالم، حيث يقصده أكثر من 5 ملايين سائح كل عام، فإن كنت تنوي أن تكون أحدهم هذا العام، تعرف معنا في التقرير التالي على بعض الحقائق والمعلومات قبل أن تزور الكولوسيوم في إيطاليا .

الموقع

يقع الكولوسيوم وهو أحد مناطق الجذب السياحي الأكثر شعبية في العالم، في وسط روما، على طريق ساكرا، وهو الشارع الرئيسي في روما القديمة، والذي يمتد من تل كابيتولين إلى الكولوسيوم، ويبعد مسافة قصيرة سيرا على الأقدام من ساحة رومان فورم و بالاتين هيل وقوس قسطنطين.

تاريخ الكولوسيوم

بدأ بناء الكولوسيوم تحت قيادة الإمبراطور فيسباسيان في عام 72 ميلادي، وتم الانتهاء منه في وقت لاحق تحت حكم خليفته وابنه وريث هذا العرش، تيتوس في عام 80 ميلاديا، ثم شهد المدرج عدة تعديلات أخرى تحت حكم دوميتيان، الأخ الأصغر وخلف تيتوس بين 81 و 96 ميلادية، وهو عبارة عن مبنى بيضاوي الشكل طوله 189 مترا وعرضه 156 مترا مع ارتفاع أكثر من 48 متر، ولديه أكثر من 80 مدخل ويمكن أن يستوعب حوالي 50،000 متفرج.

استمر الكولوسيوم الروماني في استخداماته 450 سنة، لكنه أصيب بأضرار كبيرة نتيجة حريق هائل في عام 217 ميلادية، وكذلك زلزال عام 443 ميلادية، حتى أنه بعد ذلك لم يعد ساحة للمصارعين، وسرعان ما تم استخدامه لأغراض عدة؛ بما في ذلك كنيسة صغيرة، مقبرة، سكن، ورش عمل وقلعة خلال القرون الماضية، وفي عام 1349، تسبب زلزال آخر في أضرار كبيرة في الكولوسيوم الروماني ما أدى إلى انهيار الجانب الجنوبي الخارجي منه، مع نهب الحجر والرخام منه لعدة قرون بعد الزلزال لبناء الكنائس والمباني الأخرى في روما، ما تسبب في بعض الثقوب التي لا يزال بإمكانك أن تراها إلى اليوم.

الكولوسيوم كان يطلق عليه مدرج فلافيان، وذلك لأن قد بنى خلال فترة سلالة فلافيان، ويعتقد أن اسم الكولوسيوم والذي يعني “ضخم جدا” جاء فيما بعد نسبة إلى التمثال البرونزي الضخم الذي ينى للقائد نيرو بجوار المدرج.

تشير التقديرات إلى أن الألعاب التي دارات في المدرج لمئات السنين، بما في ذلك قتال المصارعين والمسابقات الجماهيرية، قد أودت بحياة حوالي 500،000 شخص وأكثر من مليون من الحيوانات البرية.

الوصول إلى الموقع

يقع الكولوسيوم بالقرب من أماكن الجذب السياحي الأخرى، ولعل أقرب محطة مترو للوصول إلى هناك محطة كولوسيو (الخط B) التى لا تبعد سوى دقيقة فقط من الموقع نفسه.

الدخول إلى الكولوسيوم

حجز التذاكر الخاصة بك على الانترنت هو في كثير من الأحيان أسهل خيار حتى لا تضطر للوقوف في طابور التذاكر وضياع الكثير من الوقت، إلى جانب ذلك يمكنك شراء التذاكر الخاصة بك مقدما من هضبة بالاتين التي تقع في شارع سان غريغوريو أو من ساحة سانتا ماريا نوفا التي تبعد 200 متر من الكولوسيوم، و سوف يكون بإمكانك عبر هذه التذكرة الدخول إلى هضبة بالاتين والمنتدى الروماني كذلك إلى جانب الكولوسيوم دون الوقوف في الطوابير الطويلة.

وهناك خيار أخر يفضله البعض، يتمثل في الاشتراك بأحد الجولات المنظمة بحيث يمكنك الاستمتاع بأفضل ما في روما من معالم سياحية، بما في ذلك الكولوسيوم دون القلق بشأن التذاكر والحجوزات وعناصر النقل أو قيود الطريق في روما، مع العلم أن تلك الجولات ستمنحك أيضا الفرصة للوصول إلى أنفاق كولوسيوم تحت الأرض والتي لا تتاح لأصحاب التذاكر العادية.

مواعيد الزيارة

يفتح الكولوسيوم أبوابه من الساعة 8:30 صباحا حتى 04:30 مساء في فصل الشتاء، و07:15 خلال الصيف، ومن الأفضل أن تذهب إلى هناك مبكرا قبل الازدحام خاصة في موسم الذروة، تفاديا للحشود السياحية الضخمة مع الفرصة المتاحة لالتقاط المزيد من الصور الفوتغرافية الجميلة.

نصائح قبل الزيارة

الكولوسيوم

لا تنسى عند زيارة الكولوسيوم إحضار مشروبات طازجة مع زجاجة مياه معك، خصوصا خلال أشهر الصيف الحارة وارتفاع الحرارة، وذلك حتى لا تصاب بالإجهاد والتعب، هذا فضلا عن ارتداء أحذية مريحة، والحفاظ على المقتنيات الشخصية تجنبا لفقدانها أو سرقتها.

 

شارك برأيك

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت