Booking.com

يعد وادي لوار واحداً من أجمل المناطق في فرنسا، حيث يبدو وكأنه مشهداً من حكاية خيالية مع القلاع الرومانسية والريف الخلاب، وقد جذبت هذه المنطقة المدرجة بأكملها كموقع  للتراث العالمي لليونسكو العديد من ملوك فرنسا خلال القرنين الـ15 والـ16 والذين قاموا ببناء العديد من القلاع الملكية الاسطورية وسط الغابات، ثم تبعهم النبلاء الذين استوطنوا هنا وبنوا قصوراً فاخرة، وفي الوقت الحالي يقدم وادي لوار للزوار العديد من المناطق الرائعة لاستكشافها بما في ذلك قلاع العصور الوسطى والمناظر الطبيعية الخلابة والمدن الحيوية المتطورة مثل أورليانز وبولاس.

المعالم السياحية في وادي لوار

1- قلعة شامبورد

وادي لوار - قلعة شامبورد

تقع قلعة شامبورد في موقع مميز على الضفة اليسرى لنهر لوار، وقد بنيت في أوائل القرن الـ16 من قبل الملك فرانسيس الأول الذي لم يدخر أي نفقات حتى انه قام بتحويل النهر لتحسين شكل القصر، وبفضل تصميمها الفريد ألهمت القلعة لبناء قصر فرساي الشهير، وتحتوي القلعة على 440 غرفة ودرج مزدوج عملاق وأبراج عالية، وتحيط بها جدران دفاعية تمتد بطول 32 كيلومتراً وهي الأطول في فرنسا مع ستة بوابات تسمح بدخول الأراضي، وتضم الملكية 5.500 هكتار من الحدائق والغابات.

2- قلعة شينونسو

وادي لوار - قلعة شينونسو

تأسس هذا القصر الأنيق في عام 1513، ويحتوي على جسر متحرك عند المدخل، وحدائق جميلة تم تصميمها من قبل ديان دي بواتييه وكاثرين دو ميديسيس مع مسارات للمشي ومسابح مزخرفة والعديد من الورود، بالإضافة إلى مطعمًا وبيت الشاي ومنطقة نزهات ممتعة مع طاولات ومقاعد، أما في الداخل يتزين القصر بلوحات قيمة ومفروشات عتيقة، وقد كانت قاعات الاستقبال الفخمة في القصر تستخدم سابقاً كمسرح.

3- كاتدرائية نوتردام شارتر

وادي لوار - كاتدرائية نوتردام شارتر

شارتر هي قمة تل جذابة تقع على بعد حوالي 100 كيلومتر جنوب غرب باريس، وتفتخر شارتر بكنيستها الشهير “كاتدرائية نوتردام شارتر” المدرجة في قائمة اليونسكو والتي تعد مثالاً مجيداً للهندسة المعمارية الفرنسية وواحدة من أرقى المباني القوطية التي تم الحفاظ عليها في فرنسا، وتتميز الكنيسة بموقع المرتفع وسط المدينة، ويعلوها اثنين من الأبراج وهي “البرج الجنوبي” الذي بني على الطراز القوطي عام 1170، و”البرج الشمالي” الذي اضيف لا حقاً في الفترة من 1507 إلى 1513، وبينهم برج صغير مزخرف بعناية يعرف باسم “بورتال رويال”، كما تشمل السمات البارزة النوافذ الزجاجية الملونة التي تعود إلى الفترة من 1210 إلى 1260، والشرفة التي تقدم إطلالة بانورامية على المدينة السفلى.

4- بورجيه

وادي لوار - بورجيه

تتميز مدينة بورجيه الدوقية القديمة بموقعها الخلاب على نهري يافر وأفيرون، وهي موطن العديد من المباني القديمة أبرزها “كاتدرائية سانت ستيفن” التي بنيت خلال القرنين الت12 والـ13، وهي واحدة من الكاتدرائيات الفرنسية الأكثر روعة، وتتميز بواجهة غربية مزخرفة محاطة بالأبراج الضخمة وتحتوي على خمسة مداخل مزخرفة بدقة ونافذة ورود رائعة من القرن الـ14، ويستطيع الزوار الدخول إلى الكنيسة من خلال المدخل الجنوبي الرومانسكي، كما يمكنهم الصعود إلى قمة البرج الشمالي للاستمتاع بالمناظر الخلابة، ومن المباني الاخرى الجديرة بالزيارة في بورجيه “قصر جاك كور” الذي بني خلال الفترة من 1443 إلى 1453 وهو مثال رائع على الهندسة القوطية، بالإضافة إلى “دير نويراك” الذي يعود للقرن الـ12.

5- قلعة شيفيرني

وادي لوار - قلعة شيفيرني

تم بناء قلعة شيفيرني في القرن الـ17 على الطراز الكلاسيكي من قبل هنري هرولت حاكم بلوا، وقد حافظت القلعة على زخارفها وأثاثها الأصلي مما يمنح الزوار نظرة جيدة عن حياة النبلاء منذ قرون، ويضم المبنى العديد من القاعات الكبيرة والسلالم المصممة بشكل متقن وتحيط به حدائق رائعة وبحيرة.

6- قلعة أزاي لو ريدو

وادي لوار - قلعة أزاي لو ريدو

بنيت هذه القلعة التي تشبه الحكايات الخيالية في القرن الـ16 ويحيط بها خندق وحدائق واسعة، وتشمل المعالم البارزة في الطابق الأرضي المطبخ المقبب ذو الأضلاع، وغرفة الطعام مع مدخنة مزينة بشكل غني والعديد من المفروشات الفاخرة، وغرفة الاستقبال المزينة بلوحات من عصر النهضة.

7- قلعة فالينساي

وادي لوار - قلعة فالينساي

تأسست قلعة فالينساي في عام 1540 من قبل فيليبير دلمور في متنزه كبير، وفي عام 1805 تم شراء القصر من قبل تاليران وزير خارجية نابليون الذي أجرى بعض التعديلات، لذلك يحتوي القصر على أساليب معمارية مختلفة بما في ذلك الجناح الرئيسي الذي يغلب عليه طراز عصر النهضة الإيطالية، بينما الجناح الجانبي المكون من طابقين على الطراز الباروكي، ويضم هذا الجناح معرض يحتوي على صور عائلة تاليران والأثاث الإمبراطوري ومجموعة من الخزف الفاخر.

8- أورليانز

وادي لوار - أورليانز

تعتبر أورليانز أكبر مدينة في وادي لوار بعد تورز، وهي مدينة تابعة لليونسكو للتراث العالمي وتعتبر قاعدة جيدة لبدء استكشاف المنطقة، وتشمل المعالم السياحية في المدينة “متحف جان دارك” الذي يقع داخل مبنى من القرن الـ15، و”كاتدرائية سانت كروا” التي بنيت عام 1278 وتتميز باثنين من الأبراج التوأم التي يبلغ ارتفاعها 81 متراً، و”متحف أورلان للفنون الجميلة” الذي يحتوي على مجموعة واسعة من الأعمال الفنية من القرن الـ15 إلى القرن الـ19.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.