Booking.com

بعد مشاركته الناجحة جداً في “سوق السفر العربي” العام الماضي سيقوم المكتب الوطني الألماني للسياحة التابع للمجلس الوطني الألماني للسياحة في منطقة الخليج بعرض فرص السفر والسياحة في سوق السفر العربي الذي يُقام في مركز دبي التجاري العالمي لمدة أربعة أيام، وذلك من 5 وحتى 8 مايو 2014.

سوق-السفر-العربي

المكتب الوطني الألماني للسياحة يعرض فرص السفر والسياحة في سوق السفر العربي

وقالت ماريا أمارال مديرة مكتب التسويق والمبيعات لدول الخليج في المكتب الوطني الألماني للسياحة في منطقة الخليج: “يعتبر سوق السفر العربي حدثاً مهماً في مجال السفر والسياحة الدولية في الشرق الأوسط، وتمثل المشاركة فيه فرصة رائعة بالنسبة لنا ولشركائنا هذا العام”.

وأضافت: “يقدم لنا سوق السفر العربي الفرصة لإقامة علاقات ودية مع دول مجلس التعاون الخليجي من خلال السفر والسياحة فقد منحنا الحدث العام الماضي الدفعة اللازمة لإبراز فرص السفر والسياحة المتوفرة مع ممثلي صناعة السفر والسياحة في الشرق الأوسط، ونحن نتطلع إلى المزيد من التفاعل وخيارات أفضل للعمل مع ممثلي الصناعة في المنطقة”.

تقدم ألمانيا كوجهة للسفر مجموعة من حزم السفر والعروض الرائعة التي يمكن لزوار البلاد أن يختاروا من بينها ما يتناسب مع ميزانياتهم واحتياجاتهم كما يعتبر إيجاد مكان المبيت المثالي مسألة في غاية السهولة حيث يمكن للعائلة الاستفادة من بيوت العطلات لتتمتع بتجربة تشعرك بأنك في “بيتك بعيداً عن بيتك” أو اختيار عطلة راقية من خلال إقامة فاخرة في قلعة غريبة أو قصر أو فيلا في بيئة ساحرة، وبالنسبة للمسافرين الشباب فهناك بيوت الضيافة وبيوت الشباب في حين يمكن للمغامر العربي الشاب اختيار المكوث في أماكن التخييم حسب ميزانيته.

ووفقاً للأرقام الصادرة عن مكتب الإحصاءات الاتحادي فقد بلغ عدد ليالي المبيت التي قضاها السياح من منطقة الخليج في ألمانيا عام 2013 أكثر من 1.5 مليون ليلة مسجلين بذلك رقماً قياسياً جديداً ونمواً سنوياً بنسبة 20%.

وأوضحت أمارال: “مجلس التعاون الخليجي هو رابع أكبر سوق مصدر للسياحة إلى ألمانيا بين الأسواق غير الأوروبية، ومن خلال مشاركة المكتب الوطني الألماني للسياحة نقدم للسياح العرب المتحمسين خيارات سفر متنوعة إلى ألمانيا إذ تركز مشاركتنا في سوق السفر العربي هذا العام على العائلات والمسافرين العرب الشباب”.

تمتلك ألمانيا وفرة من المعالم التاريخية والمعمارية التي تجذب الزوار من جميع أنحاء العالم سواء كانت مباني عسكرية من روما القديمة مباني قوطية أو بيوت أميرية أو عمارة باروكية أو مناظر طبيعية كلاسيكية.

و”لكن ألمانيا ليست تاريخاً وعمارة فقط” بحسب ماريا أمارال التي تضيف: “فالبلاد لديها العديد من الحدائق الطبيعية الخلابة والوديان والأنهار التي يعشقها الزوار العرب من كافة الأعمار ناهيك طبعاً عن مرافق ومراكز التسوق الجذابة العديدة، والطبيعة التي تشبه الأحلام، والحدائق الترفيهية والمناخ المعتدل كل هذا يجعل السفر إلى ألمانيا تجربة ممتعة للشباب وكذلك مكاناً مثالياً للعطلات العائلية”.

سيتواجد المكتب الوطني الألماني للسياحة في سوق السفر العربي هذا العام في الجناح رقم (EU 8225) سويةً مع شركاء عديدين من ضمنهم مناطق ألمانية ومدن وفنادق وخطوط طيران وكذلك هيئات سياحية حيث سيعرض مجموعة متنوعة من الخدمات والمنتجات.

وتتمتع ألمانيا أيضاً ببنية تحتية جيدة وشبكة مواصلات مريحة تجعل التنقل عبر أرجائها في غاية السهولة ومناسباً للسياح العرب الذين اعتادوا على مزايا مماثلة في الشرق الأوسط.

وتعتبر وسائل النقل العام في ألمانيا واحدة من أفضل مثيلاتها في أوروبا فكل الأماكن في ألمانيا مترابطة ببعضها بشكل جيد من خلال شبكة فعالة من القطارات والترامات وخدمات الحافلات المنتظمة كذلك، ومن المعروف عن الألمان عشقهم للسيارات، ولذلك يمكن للزوار الحاملين لرخصة قيادة سارية المفعول التمتع بالقيادة على الطرق السريعة.

ومن الجدير بالذكر أن فرص السفر إلى ألمانيا قد تم الترويج لها سابقاً في دول مجلس التعاون الخليجي عبر جولة ترويجية تحمل اسم “دلال في ألمانيا” نظمها المكتب الوطني الألماني للسياحة في كلٍ من الكويت والإمارات العربية المتحدة، وذلك بالتعاون مع الخطوط الجوية الألمانية “لوفتهانزا“.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت