Booking.com

منطقة إيفل الألمانية هي سلسلة جبال منخفضة في الجزء الغربي من ألمانيا، تسحر زائريها بغابات خضراء مورقة والعديد من البحيرات الرائعة وآثار الطابع البركاني المثيرة للاهتمام، لذا لا عجب أن تعد تلك المنطقة وجهة محببة للتنزه والتجديف بالكاياك، مع زيارة القرى الصغيرة الجذابة..

منطقة إيفل .. لؤلؤة ألمانيا الخفية عن الأعين

إيفل هي منطقة في ألمانيا تضم بعضًا من أجمل مدن القصص الخيالية وقلاع القرون الوسطى في البلاد، وتُعد هذه المنطقة، التي يغفلها معظم المسافرين، واحدة من أفضل أسرار ألمانيا المحفوظة، حيث تتميز بالهدوء والأراضي الزراعية والغابات الساحرة، مع المدن الصغيرة الجميلة.

تقع منطقة إيفل على حدود بلجيكا ونهر موسيل ونهر الراين، وتشمل على الخريطة المنطقة الواقعة بين آخن وترير وكوبلنز، في ولايات راينلاند بالاتينات وشمال الراين وستفاليا،

هناك طرق مختلفة للاستمتاع بهذه المنطقة، حيث يمكن لعشاق الطبيعة الاستمتاع بمجموعة متنوعة من المسارات اللطيفة ومتنزهات الحياة البرية، كما يمكنك السير لمسافات طويلة في مسار إيفل، الذي  يبلغ طوله 313 كيلومترًا أو زيارة حديقة إيفل الوطنية.

متى تزور إيفل

لمحبي الأنشطة الخارجية، من الأفضل زيارة منطقة إيفل في الصيف، حيث يكون الطقس دافئًا “باستمرار”، وإذا كنت مهتمًا بزيارة القلاع، فستكون الفترة من أواخر الربيع وأوائل الخريف هي الأمثل، حيث يتم إغلاق معظمها خلال فصل الشتاء.

أنشطة متنوعة لمحبي المغامرة في الهواء الطلق

هذه المنطقة هي منطقة غنية تمنح الزائرين الفرصة لاكتشاف القرى المحفوظة جيدا مع منازل نصف خشبية، مع الكثير من القلاع والمنحدرات والبحيرات والشلالات.

تشتهر طرقها والتلال وغير المستغلة بمحبي ركوب الدراجات النارية الذين يأتون إلى هنا لحضور تجمعات نهاية الأسبوع.

يتم تقديم خدمة جيدة لسائقي الدراجات الجبلية من خلال شبكة من الطرق الوعرة، ولعشاق رياضة السيارات، هناك أيضًا عامل جذب كبير في نوربورغرينغ، وهو مضمار سباق الفورمولا 1 الأصلي في ألمانيا.

يمكن العثور على عدد من الينابيع المعدنية الطبيعية في المنطقة، كما يمكنك الانطلاق في استكشاف العدد الكبير من الآثار التاريخية والعجائب الطبيعية التي ستملأ زيارتك بالإثارة والتشويق.

حديقة إيفل الوطنية

حديقة إيفل الوطنية هي موطن للحيوانات المتنوعة مثل القط البري، الوشق، والسحالي النادرة، كما تضم غابات قديمة محمية بها أنواع  نادرة من الأشجار.

 بعض أجزاء المتنزه غير مفتوحة للجمهور، لأن بقايا حقول الألغام الخطيرة من الحرب العالمية الثانية ربما لا تزال في المنطقة.

قم بزيارة قرية مونشاو الخلابة

مونشاو هي قرية منتجع صغيرة ولكنها شهيرة في منطقة إيفل في ألمانيا، وقد أصبحت القرية مميزة لمنازلها النصف خشبية التاريخية المحفوظة جيدًا، والتي تعد نموذجًا للمنطقة.

تعد مونشاو أحد أكثر المواقع الخلابة لمشاهدة العمارة الألمانية التقليدية، وتضم العديد من المتاجر الخاصة المزينة بالديكورات المصنوعة يدويًا والتي تفتح على مدار السنة.

استمتع بالتاريخ الجيولوجي المذهل

لا تشتهر منطقة إيفل بقراها الصغيرة الجذابة فحسب، بل تشتهر أيضًا بتاريخها الجيولوجي الغني بشكل لا يصدق، إذ تشكلت هذه المنطقة من خلال النشاط البركاني، وعلى الرغم من أن البركان الأخير قد اندلع منذ حوالي 10000 عام، إلا أنه يمكن رؤية أدلة على ماضي إيفل المضطرب في بحيرات فوهة البركان.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت