Booking.com

تقع مدينة ديفا على الضفة اليسرى لنهر موريس فوق النتوءات الشمالية لجبال بويانا روسكا على ارتفاع 187 متراً، وتتوج المدينة بالجدران الحجرية للقلعة القديمة، وقد كشفت الحفريات أن ديفا كانت مأهولة منذ عام 450 قبل الميلاد، وقد شهدت المدينة تطوراً كبيرة خلال العصور الوسطى، ولازالت آثار هذه الفترة باقية في الجزء القديم من المدينة، فيما تقدن منطقة تل القلعة مزيجاً ساحراً من التاريخ والأساطير والطبيعية الخلابة.

أفضل أماكن الجذب السياحي في ديفا

1- أطلال قلعة ديفا

ديفا - أطلال قلعة ديفا

معلم الجذب الرئيسي في ديفا هو أطلال القلعة القديمة التي تقع فوق مخروط بركاني في شمال المدينة، وقد بني هذا المعقل عام 1269 وكانت تلقب بمفتاح نهر موريس، وتعرض للهجوم من قبل العثمانيون في القرن الـ17، وفي عام 1784 تمت محاصرة الحصن خلال انتفاضة الفلاحين، وأخيراً خلال الثورة في عام 1849 تم تدمير القلعة.

2- قطار ديفا الجبلي المائل

ديفا - قطار ديفا الجبلي المائل

قام هذا القطار الجبلي المائل برحلته الاولى في عام 2005، وهو يعمل فقط خلال أشهر الصيف من مايو إلى سبتمبر من الساعة التاسعة صباحاً حتى التاسعة مساءاً، ويبلغ طول خط القطار 278 متراً، ويصل إلى قلعة ديفا في أقل من دقيقتين، ويقدم مناظر بانورامية على المدينة والسهول المحيطة وجبال بويانا روسو.

3- حصن التل

ديفا - حصن التل

يعتبر هذا التل بأكمله محمية طبيعية مساحتها 30 هكتاراً، وهو يقع فوق بركان خامد، وقد تشكلت هذه التضاريس الفريدة من نوعها منذ حوالي 23 مليون سنة، ويحتوي التل على أكثر من 1400 نوع من النباتات كثير منها نادرة، ويسكنه عدداً من الأفاعي المقرنة والتي لا تعتبر خطيرة.

4- قصر المحكمة العليا

ديفا - المحكمة العليا

تم تشييد هذا القصر الرائع على طراز عصر النهضة والباروك تحت حصن التل في عام 1582 من قبل القبطان المجري الذي كان المسؤول عن الحامية في القلعة، وفي عام 1610 أصبح موطن أمير ترانسيلفانيا غابرييل بيتلن، وتم إجراء أحدث التعديلات الباروكية في أوائل القرن الـ18، حيث أعيد تشكيل الواجهة بالكامل مع تقوسات النافذة الحالية والشرفة المزينة.

القصر الآن هو المقر الرئيسي لمتحف داسيان والحضارة الرومانية، والمقسم إلى ثلاثة أقسام وهم الفن والتاريخ والعلوم الطبيعية في ديفا، وتشمل أبرز المعروضات مجموعات من عصور ما قبل التاريخ والتاريخ القديم، ويعود تاريخ أقدم القطع الأثرية إلى العصر الحجري، والتي تم استخراجها من كهوف حول ديفا، وهناك أيضاً مقتنيات داسيان الرومانية.

5- قلعة كورفين

ديفا - قلعة كورفين

تم بناء قلعة كورفين بأمر من الجنرال الهنغاري الشهير جون هونيادي في القرن الـ15 كحصن على الحدود مع الإمبراطورية العثمانية، وتعتبر هذه القلعة واحدة من أفضل أعمال الهندسة المعمارية القوطية في رومانيا، حيث بنيت على خمسة مراحل أخرها كان في القرن الـ19، وتحتوي القلعة على الدعامات الشاهقة، وفناء داخلي واسع مع زخارف رباعية، ومصلى، وقاعة فرسان مهيبة وجسر متحرك.

6- الكنيس

ديفا - الكنيس

جاء المستوطنون اليهود الأوائل إلى ديفا في منتصف القرن الـ19، وفي أوائل القرن العشرين قاموا ببناء هذا الكنيس اليهودي، وفي عام 2007 تم ترميم هذا المبنى، وتحول جزئياً إلى متحف بعد وفاة أحد الحاخام المسئول عن الكنيس.

7- متنزه المدينة العام

ديفا - متنزه المدينة العام

كانت هذه الحديقة المورقة جزءاً من أراضي قصر المحكمة العليا حتى أصبحت حديقة عامة في بداية القرن العشرين، وتحتوي الحديقة على مسطحات خضراء حديثة وأحواض زهور وممرات للمشي ولوحات معلومات حول أشجار ونباتات الحديقة، فضلاً عن منصة حديديّة من الحديد المطاوع، ونافورة أرضية.

 

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.