Booking.com

ليروس هي جزيرة يونانية صغيرة تقع في الركن الجنوبي الشرقي لبحر إيجه، تمتع بالشواطئ البكر والقرى الرائعة والآثار المنتشرة على طول الساحل، فقد كانت فيما مضى متحفًا حيًا للحرب العالمية الثانية، ولكنها اليوم اكتسبت شعبية بين الزائرين كأحد أجمل الجزر اليونانية المفضلة للباحثين عن عطلة هادئة ومريحة.

الوصول إلى الجزيرة

يقع مطار ليروس على الجانب الشمالي من الجزيرة، وهو مطار صغير يستقبل الرحلات الجوية المحلية فقط من أثينا، حيث تستغرق الرحلة ما يقرب من 50 دقيقة، ويمكنك عند الوصول إلى المطار استقلال سيارة أجرة إلى الفندق الخاص بك.

كما تنطلق أيضا العبارات من ميناء بيرايوس إلى ليروس 4 مرات في الأسبوع، وهناك أيضًا عبارات يومية إلى ليروس من جزيرة رودس.

ليروس هي جزيرة صغيرة وأحد أجمل الجزر خلال رحلة السياحة في اليونان، مما يعني أنه من السهل نسبيًا زيارة العديد من شواطئها وخلجانها القريبة، فضلاً عن العديد من الجزر اليونانية المحيطة، ويعد الجانب الشرقي من الجزيرة هو الأكثر تطوراً، مع المقاهي على طول الشواطئ، ومع وجود قلعة ليروس القديمة، أما الجنوب هو فرصتك لاكتشاف روعة العزلة والخصوصية بالجانب الأقل تطوراً من الجزيرة.

أسباب السفر إلى جزيرة ليروس

الغوص

استخدم الإيطاليون ليروس كقاعدة بحرية رئيسية بسبب ميناء لاكي الرئيسي، وهو أكبر ميناء طبيعي في شرق البحر الأبيض المتوسط، الأمر الذي يعني أن الجزيرة تعد وجهة مثالية لمحبي اكتشاف التاريخ الغني، الذي يمتد أيضا لإرث تاريخي عريق يمكنك اكتشافه عبر الغوص،  حيث أنه خلال الحرب العالمية الثانية، استمرت محاولة الألمان لاحتلال الجزيرة 52 يومًا، وخلال ذلك الوقت غرقت العديد من السفن والطائرات الضخمة، والتي شكلت بمرور الوقت متحف فريد من نوعه.

أضف إلى ذلك أن المنطقة الجبلية بالجزيرة لازالت تضم العديد من الأنقاض والأدوات التي استخدمت خلال فترة الحرب العالمية الثانية، لذلك فدوما ما يعدها الزائرين بمثابة متحف مفتوح في الهواء الطلق.

المشي لمسافات طويلة

خلال رحلتك بتلك الجزيرة الجميلة ستستمتع كثيرا بالسير على الأقدام، حيث سيكون بإمكانك خلال الجولات المتنوعة اكتشاف الحصون الإيطالية القديمة، الأنفاق التاريخية مع الجداريات التي رسمها الجنود الإيطاليون، وبالفعل فإن ما يزيد من روعة التجربة أن السكان المحليين سيبادرون لمساعدتك.

الشواطىء المتنوعة

على الرغم من أن  ليروس لا تملك شواطئ رملية متعددة، إلا أنها توفر الخلجان الصافية، والمحاطة بشواطئ حصوية ومطاعم تقليدية رائعة، كما تفتخر أيضا بمجموعة من الشواطىء ذات المياه الهادئة والضحلة، لذا فهي جهة محببة للأسر بصحبة الأطفال.

المعالم السياحية

ليروس

تقع قلعة ليروس التي يعود تاريخها إلى العصور الوسطى على قمة تل في منطقة أجيا مارينا عاصمة الجزيرة، ومن هناك ستستمتع بإطلالة ساحرة على طواحين الهواء المجاورة مع مجموعات ملونة بألوان زاهية من القرى الخلابة التي تستحق الزيارة.

كما يضم المتحف الحربي في الجزيرة عددًا من القطع الأثرية التي وجدت في جميع أنحاء ليروس، إلى جانب الأدوات التي قدمها الجيش اليوناني، مثل الرسوم البيانية والصور الفوتوغرافية والأسلحة والزي الرسمي وعدد من العناصر الأخرى ذات الصلة بالحرب العالمية الثانية.

القرى الساحرة

ليروس

في الطرف الجنوبي للجزيرة، مقابل جزيرة كاليمنوس، تقع قرية زيروكامبوس الساحلية الهادئة في وادي أخضر رائع، وتتمتع بشاطىء رائع مع مركز مثالي للغوص، ومن هناك يمكنك أيضًا القيام برحلة ليوم واحد إلى كاليمنوس. وعلى الجانب الغربي في خليج قويرنا الكبير، تعد القرية التي تحمل نفس الاسم مكانًا جيدًا للاستمتاع بغروب الشمس الجميل وتناول مجموعة متنوعة من المأكولات البحرية في المطاعم الصغيرة الساحرة.

وإن كنت تبحث عن خيارات الإقامة في أحد تلك القرى أو غيرها، تعرف على أفضل فنادق ليروس .

الطعام الرائع

ليروس

تقدم الجزيرة لزائريها مجموعة متنوعة من المطاعم الرائعة التي تفتخر بالأطباق الإيطالية المحلية الشهية التي تعدها العائلات، بما في ذلك الأسماك الطازجة والأسماك المملحة الشهيرة والجبن المحلي والمعجنات التقليدية، لذا ليس من قبيل المصادفة أن يقصد الجزيرة العديد من الذواقة من محبي الطعام لاكتشاف المطبخ اللذيذ الذي تمتاز به تلك الوجهة الرائعة.

وبالطبع لا تكتمل أي زيارة إلى ليروس دون تناول الطعام في مطعم بساروبولا، والذي يعد واحدا من أقدم المطاعم في الجزيرة، حيث سيكون لديك الفرصة للاستمتاع بروعة تناول الطعام وسط مجموعة من أجمل المناظر الطبيعية الساحرة، فقط احرص على الحجز المسبق عند الزيارة، نظرا لازدحام المطعم بالسائحين.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.