Booking.com

تقع منطقة لاريوخا الإسبانية في شمال البلاد، وتعد واحدة من أكثر وجهات البلاد خضرة وجمالا، مع مساحات شاسعة من مزارع الكروم والمحميات الطبيعية الخصبة ووديان الأنهار الرائعة، أضف إلى ذلك ما تتمتع به المنطقة من التاريخ الغني وروعة الآثار القديمة والأديرة والقلاع التي تتنوع في أساليبها المعمارية لترضي كافة الأذواق، لذا فيقصدها المسافرين من محبي الطبيعة والاستجمام بعيدا عن حشود السائحين.

الوصول إلى لاريوخا

 لاريوخا

على الرغم من أنه يوجد في لاريوخا مطار، لكن دوره يقتصر على استقبال الرحلات الداخلية فقط، لذلك إذا كنت قادما من خارج إسبانيا، فإن أفضل طريقة للوصول إلى المنطقة هي مطار بلباو والذي يبعد مسافة ساعة ونصف بالسيارة من المنطقة.

ولأن لاريوخا هي منطقة إسبانيا هادئة مليئة بالحقول ومزارع الكروم، مع مدينة واحدة ومجموعة من البلدات أو القرى الصغيرة، فإن أفضل طريقة لاستكشافها وخاصة مزارع الكروم البعيدة، هي استئجار سيارة.

أفضل وقت لزيارة المنطقة

 لاريوخا

ينصحك الخبراء بعدم زيارة لاريوخا في فصل الصيف، حيث تشهد المنطقة ارتفاع كبير في درجات الحرارة ما يحد من فرصك للاستمتاع، في حين يبقى فصلي الربيع والخريف هما الأفضل للزيارة، مع روعة الأجواء المناخية وكذا تنوع الفرص الترفيهية.

لاريوخا.. روعة الاستمتاع بالطبيعة الإسبانية

الطبيعة الخلابة

 لاريوخا

بالإضافة إلى مزارع الكروم الممتدة، تضم لاريوخا سلاسل جبال عالية، ومناظر طبيعية ساحرة، مع مجموعة من التلال المتنوعة والأنهار المتعرجة، ولا عجب في ذلك، إذ تشكل المحميات الطبيعية ما يقرب من 40 من أراضي لاريوخا، ما يجعل منها واحدة من أكثر المناطق خضرة في إسبانيا، حيث يمكنك هناك الاستمتاع  بالرحلات في منتزه سييرا دي سيبوليرا الطبيعي، أو الأراضي الرطبة في سييرا دي أوربيون.

 لاريوخا

وتقدم تلك المنطقة الساحرة لزائريها العديد من الفرص الترفيهية الممتعة من ركوب الخيل والمشي لمسافات طويلة إلى ركوب منطاد الهواء الساخن فوق مزارع الكروم، فضلا عن قيادة سيارات الدفع الرباعي ما بين المناظر الطبيعية الصخرية التي لا تقارن.

التاريخ الغني

يوجد حول المنطقة مجموعة من المدن التاريخية الصغيرة والقرى التي يعود تاريخها لعدة قرون، والتي تم بناء العديد منها في الأصل كحصون، حيث يمكنك خلال زيارتها اكتشاف مجموعة من الجدران المحصنة القديمة والتي تحتل مكانًا بارزًا على أحد التلال العديدة في المنطقة، وتوفر مناظر خلابة لمحيط لاريوخا الواسع، ذلك فضلا عما تضمه تلك القرى التاريخية من المباني القديمة والشوارع التي يفوح من بين جنباتها عبق الماضي.

العاصمة الرائعة

وجرونو هي عاصمة لاريوخا وأكبر مدنها، وبالفعل تعد وجهة سياحية رائعة خلال رحلة السفر إلى إسبانيا، حيث تمنح الزائرين العديد من الفرص الترفيهية المتنوعة، بما في ذلك زيارة إلى المركز التاريخي للمدينة واكتشاف العديد من المباني المثيرة للإعجاب، بما في ذلك كاتدرائية القديسة ماريا دي لا رودوندا القوطية، والتي تم إدراجها كموقع تراث عالمي في عام 1931.

فضلا عن ذلك، فإن كنيسة سان بارتولومي التي يعود تاريخها إلى القرن الثاني عشر، هي أقدم كنائس لوجورنو، وأحد مواقع  التراث العالمي أيضا.

وباعتبارها المدينة الرئيسية والأكبر في المنطقة، تضم وجرنو مجموعة كبيرة من الفنادق والشقق أو حتى النزل والمخيمات، ويمكنك التعرف على المزيد من فنادق  لاريوخا عبر بوكينج.

لاغوارديا .. أجمل قرى السياحة في إسبانيا

كانت هذه القرية الصغيرة ذات التلال عبارة عن قلعة مسورة بالكامل تأسست في القرن العاشر، ويمكنك اكتشافها عبر التجول في الشوارع الصغيرة الخلابة والخالية إلى حد كبير من السيارات، أضف إلى ذلك ما ينتظرك من مشاهد خلابة لمزارع الكروم المتتالية والسلاسل الجبلية المحيطة.

الطعام

تقدم المنطقة مشهدًا رائعًا للطعام متأثرًا بمنطقة الباسك الريفية التي تعرف بأفضل المأكولات في جميع أنحاء إسبانيا، بما في ذلك مجموعة متنوعة من الأطباق الشهية الرائعة، والتي تشمل لحم الضأن مع الخضروات، إلى جانب المأكولات البحرية الرائعة.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.