Booking.com

بيرات في وسط ألبانيا هي مدينة أنيقة من الحجر على ضفاف نهر أوسومي، تشتهر بالمنازل العثمانية التي تتدلى على جانبي وادي النهر اللطيف في مشهد جميل، فيما تمنحها البوابات المتباعدة بالتساوي في الواجهات الحجرية اللقب الشهير “مدينة الألف نافذة”.. تعرف على بعض المعلومات المفيدة قبل السفر إلى بيرات..

معلومات مفيدة قبل السفر إلى بيرات

مدينة الألف نافذة

تُعرف مدينة بيرات باسم “مدينة الألف نافذة”، وهي واحدة من أكثر الوجهات سحراً في ألبانيا، وفيها تقع القلعة الشاهقة على ضفاف نهر أوسوم، وهي عبارة عن خليط جميل من إطارات النوافذ وشوارع مرصوفة بالحصى متعرجة، مما ساعدها على الوصول إلى قائمة مواقع التراث العالمي لليونسكو.

مدينة بيرات هي تاسع أكبر مدينة من حيث عدد السكان في ألبانيا، تبعد حوالي 120 كم عن العاصمة تيرانا، وفي الوقت الحاضر، يعيش بها ما يقرب من 126000 نسمة، وتبلغ المساحة الإجمالية 380.21 كيلومترًا مربعًا.

ومنذ عام 2008 أصبحت بيرات أحد مواقع التراث العالمي لليونسكو، وكما هو الحال في مدن أخرى في البلاد، فإن التفرد المعماري والمساجد والقلاع يجعل هذا المكان يستحق الزيارة.

كيفية الوصول إلى بيرات

الخيار الأكثر ملاءمة للميزانية للوصول إلى بيرات من تيرانا هو التنقل في إحدى الحافلات المحلية التي تغادر من محطة الحافلات الرئيسية، إذ تغادر عادة كل نصف ساعة على مدار اليوم، وهناك لافتة على كل حافلة تشير إلى وجهتها النهائية.

تستغرق الرحلة من ساعتين إلى ثلاث ساعات، وتبلغ تكلفتها 400 ليك (حوالي 3.50 دولارًا أمريكيًا).

الطقس في بيرات

من الواضح أن الطقس يختلف حسب الموسم الذي تزوره.

الصيف (يونيو – سبتمبر) دافئ وجاف وتتراوح درجات الحرارة بين 20 درجة مئوية و 33 درجة مئوية.

عادةً ما يكون الشتاء (نوفمبر – مارس) باردًا بمتوسط درجة حرارة أقل من 15 درجة مئوية إلى 1 درجة مئوية في يناير.

أفضل موسم للزيارة هو من مايو إلى سبتمبر، عندما يكون الطقس جافًا وصافيًا وتغيب الشمس.

تاريخ بيرات

يعود تاريخ بيرات إلى العصر العثماني، وتقع في قلب منطقة بيراتي المعروفة بتعدين الرخام وبساتين الزيتون، كما اعتادت أن تكون مركزًا أوروبيًا مهمًا، نظرًا لأن أحد طرق التجارة الأصلية كان على بعد حوالي 30 كيلومترًا فقط.

كواحدة من المحطات الرئيسية التي تربط العاصمة تيرانا بالشواطئ الجنوبية المشمسة في الريفيرا الألبانية، يزور العديد من المسافرين بيرات في مرحلة ما خلال رحلتهم سواء كانت رحلة نهارية سريعة أو بضعة أيام لاستكشاف المنطقة المحيطة التي لديها مناطق جذب طبيعية مذهلة بما في ذلك الأخاديد العميقة والشلالات ذات الأحجار الكريمة.

كم من الوقت يمكن أن تقضي في بيرات؟

شارع أنتيباتريا

إذا كنت ترغب في قضاء وقتك في المدينة والاستمتاع بالطبيعة، فإن يومين كاملين بالإضافة إلى أمسية إضافية هو مقدار الوقت المثالي الذي تقضيه في بيرات.

وعلى الرغم من أنه من الممكن مشاهدة المعالم البارزة للمدينة القديمة التاريخية والقلعة في يوم واحد، إلا أن الخبراء يؤكدون بالبقاء ليلة واحدة على الأقل حتى تتمكن من مشاهدة غروب الشمس ومشاهدة بيرات مضاءة بعد حلول الظلام.

ماذا تحزم عند السفر إلى بيرات؟

مدينة بيرات
  • حقيبة ظهر ذات نوعية جيدة، حيث أن أسهل طريقة للتجول في ألبانيا هي استخدام حزمة يومية مضادة للسرقة وحزمة كبيرة لأمتعتك الرئيسية.
  • أحذية السير، فمن شوارع بيرات المرصوفة بالحصى إلى قمم جبال الألب الصخرية، تعتبر أحذية السير المريحة ضرورية عند زيارة ألبانيا.
  • زجاجة ماء قابلة لإعادة الاستخدام، وتجنب المواد البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد متى أمكنك ذلك.

شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.