Booking.com

تقع تروا ريفيير عند ملتقى نهري سانت لورانس وسانت موريس، ويعني اسم المدينة “ثلاثة أنهار” ويرجع ذلك إلى وجود ثلاثة فروع لنهر سانت موريس، وتُعد تروا ريفيير ثاني أقدم مدينة في كيبيك فضلاً عن كونها واحدة من أقدم المدن الصناعية في كندا، حيث تأسست المدينة عام 1634 على يد المستعمرين الفرنسيين، وهي مسرح معركة تروا ريفيير التي وقعت عام 1776، وقد تعرضت المدينة لحريق هائل في عام 1908 ولم يبقى سوى القليل من المظهر التاريخي للمدينة، ومع ذلك يتمتع وسط المدينة بسحر العالم القديم وبعض المعالم السياحية الفريدة.

أبرز المناطق لزيارتها في تروا ريفيير

1- المدينة القديمة

تروا ريفيير - المدينة القديمة

تعتبر المدينة القديمة في تروا ريفيير معلم الجذب الرئيسي في المدينة، وهي نقطة انطلاق جيدة لاستكشاف باقي المدينة، وهي موطن شارع أورسلين أقدم طريق في المدينة، كما أنها موطن للعديد من المباني التي تم تصنيفها كممتلكات ثقافية بما في ذلك أكثر من 50 مبنى يعود تاريخه إلى عام 1650.

2- متحف أورسولين

تروا ريفيير - متحف أورسولين

يقع متحف أورسولين في المدينة القديمة على طول شارع أورسولين، ويحتضن هذا المتحف المثير للاهتمام مجموعة من المباني التي يبلغ عمرها حوالي 300 عام، والتي كانت بمثابة دير ومدرسة ومستشفى، ويمكن للزوار التجول بين المباني المختلفة لمشاهدة المعارض العديدة حول تاريخ تروا ريفيير.

3- متحف كيبيك للثقافة الشعبية

تروا ريفيير - متحف كيبيك للثقافة الشعبية

تم افتتاح هذا المتحف في عام 2001، ويضم معارض مختلفة تعرض ثقافة المقاطعة الفريدة، وتشمل مجموعة المتحف أكثر من 60000 قطعة والتي تم التبرع بها جميعًا، وتم التبرع بأكثر من النصف من قبل روبرت ليونيل-ساغان، وتشمل المعروضات قطعًا أثرية من جميع العصور التاريخية، كذلك يستضيف المتحف معارض مؤقتة جميعها ذات صلة بثقافة المقاطعة بما في ذلك معارض الفنانين المحليين.

4- السجن

تروا ريفيير - السجن

يقع هذا السجن بجوار متحف كيبيك للثقافة الشعبية، وغالبًا ما يجمع الزوار بين المتحف والسجن في زيارة واحدة، وقد افتتح السجن القديم أبوابه رسميًا في عام 1822، وظل مفتوحًا حتى عام 1986، وفي الوقت الحالي يُصنَّف على أنه نصب تاريخي، ويمكن للزوار أخذ جولة داخل السجن للتعرف على تاريخ المبنى وأشهر نزلاءه بصحبة أحد المرشدين السياحيين الذين كانوا من السجناء المفرج عنهم الذين عانوا من هذا المكان، كما يمكن قضاء ليلة خلف القضبان مع وجبة الإفطار.

5- كنيسة نوتردام دو كاب

تروا ريفيير - كنيسة نوتردام دو كاب

تقع هذه الكنيسة الكاثوليكية على الجانب الشمالي من نهر سانت موريس، ويرجع تاريخ بنائها إلى عام 1720 وهي واحدة من أقدم الكنائس في كندا، وتتميز بتصميم نورمان قوطي مثير للإعجاب مع نوافذ زجاجية ملونة وقبة مركزية يبلغ ارتفاعها 38 متراً، وتحيط بها حدائق جميلة تطل على النهر.

6- قصر باوتشر دي نيفيرفيل الريفي

تروا ريفيير - قصر باوتشر دي نيفيرفيل الريفي

يُعد باوتشر دي نيفيرفيل نصبًا تاريخيًا بالقرب من المدينة القديمة، ويمكن للزوار استكشاف القصر لمشاهدة المجموعة الدائمة التي تشمل الملابس والأعمال الفنية والجرار والأثاث التي تخص الزوجين ماري جوزيف شاستيلين وجوزيف كلود باوتشر دي نيفيرفيل، ما يستضيف القصر معرضًا مؤقتًا كل عام.

7- مصنع حديد سانت موريس

تروا ريفيير - مصنع حديد سانت موريس

يقع مصنع حديد سانت موريس إلى الشمال مباشرة من مدينة تروا ريفيير، وقد تم إنشاؤه في 25 مارس 1730 وهو مسقط رأس صناعة الحديد في كندا، وكانت الأواني والمواقد والمقالي من أوائل منتجات الحديد التي يتم تصنيعها هنا، وفي الوقت الحالي تحول موقع تاريخي وطني ومتنزهًا جميلًا.

8- جسر لافيت

تروا ريفيير - جسر لافيت

يعبر هذا الجسر المقوس نهر سانت لورانس ليربط بين تروا ريفيير وبيكانكور على الجانب الجنوبي من النهر، وهو أيضا الجسر الوحيد الذي يعبر النهر بين مونتريال ومدينة كيبيك ، ويتميز هذا الهيكل المثير للإعجاب بتصميم أنيق، ويمتد لمسافة 2707 مترًا ويحتوي على 34 عمودًا.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.