Booking.com

يبشر مرور شهر أغسطس بنهاية فصل الصيف، ولكن لا داعي للقلق فشهر سبتمبر هو واحد من أفضل أشهر السنة لمحبي السفر على مستوى العالم، خاصة إلى منطقة البحر الأبيض المتوسط ​​حيث تكون الظروف مثالية، مع درجات حرارة الجو المستقرة ودفىء مياه البحر التي لا تزال مثالية بشكل مريح للسباحة خلال هذه الفترة من العام.

ولعل أفضل ما يميز سبتمبر هو قلة الحشود وانخفاض الأسعار، فلا توجد اختناقات مرورية أو طوابير في المطاعم كما أن الشواطىء هادئة إلى حد كبير بالمقارنة مع شهور الصيف الأولى.

شاطىء كوستا دي لا لوز

يعد شاطىء شاطىء كوستا دي لا لوز مثالي لمحبي عطلات الشاطىء في سبتمبر

إذا كنت تبحث عن عطلات الشاطىء خلال سبتمبر فهناك الكثير من الوجهات في منطقة البحر المتوسط حيث يمكنك العثور على أماكن مثالية، ونوصي بزيارة “شاطىء كوستا دي لا لوز” في الجنوب الإسباني والذي أصبح مقصد سياحي شعبي خلال الأعوام الأخيرة لما يوفره من مرافق ترفيهية رائعة.

الجزيرة الفرنسية “كورسيكا “ذات الشواطئ الواسعة، والريف الجبلي الجميل والقرى الأصيلة مقصد رائع خلال سبتمبر، كما أن شواطىء إيل دو ري الواقعة قبالة الساحل الغربي لفرنسا والتي تتسم برمالها البيضاء ومياهها الزرقاء ترسم لوحة فنية تتجلى جمالها خلال هذا التوقيت من العام بما في ذلك موانئها الصغيرة، ومأكولاتها البحرية الطازجة.

ان كانت “جزر البليار الإسبانية” اجمل جزر البحر الابيض فابيزا بلا شك اجمل جزر البليار لشواطئها الهادئة والقرى الريفية الجميلة، وأماكن الإقامة المناسبة.

لا يفوتك أيضا زيارة “منطقة بوليا” الواقعة في جنوب شرق إيطاليا ذات الفنادق الجميلة والفاخرة وكذا “جزر صقلية وسردينيا” فهم من أفضل الأماكن لقضاء عطلات الشاطئ في سبتمبر. نوصي بقرية فورتي في سردينيا ومنتجع فيردورا في جزيرة صقلية.

جزر برمودا

تعد جزر برمودا من الوجهات المناسبة خلال فصل الصيف بشكل عام

إذا كنت تريد أن تذهب أبعد من ذلك، جزر برمودا” في عرض المحيط الأطلنطي جميلة في شهر سبتمبر مع أيام طويلة مشمسة، سماء زرقاء رائعة، وشواطئ الرملية الوردية والفنادق الرائعة مثل شاطئ فيرمونت ساوثامبتون المناسب للعائلات.

“ساحل كاتالونيا” لديه بعض الخلجان الجميلة  بين الجرف الصخري وقرى صيد السمك التقليدية، وعلى “ساحل أمالفي” في إيطاليا هناك الفنادق الكلاسيكية، والمطاعم الرائعة. الجزيرة اليونانية “كريت” رائعة في أواخر الصيف بما تحويه من أماكن إقامة فاخرة بأسعار مناسبة.

وتشمل الأفكار  الأخرى السفر إلى “منتجع ساني” في البر الرئيسى اليوناني، حيث يضم مرافق ترفيهة ورياضية رائعة، كما أن سبتمبر هو شهر جيد لقضاء عطلة غير مكلفة في “شمال إسبانيا” حيث ستجد الريف البكر والقرى التي تعود إلى العصور الوسطى الساحرة.

مدينة “البندقية” الإيطالية رائعة في شهر سبتمبر وقد بدأت حشود الصيف تقل إلى حد ما، أما المدن الأخرى الرائعة في أوروبا فتشمل دوبروفنيك في كرواتيا، بالما ، ومايوركا الإسبانية.

تقدم “ألمانيا” شيئا مختلفا خلال سبتمبر، بداية من الهنسة المعمارية القوطية في كولونيا إلى المتاحف في برلين، وفيما يتعلق بالخيارات الأخرى فلديك الفرصة للتمتع بسحر جبال البافارية في ميونيخ والشواهد التاريخية في دريسدن .

على الرغم من أنها ليست لاعبا اساسيا على الخريطة السياحية في أوروبا، تعد عاصمة لاتفيا “ريغا” هي الوجهة المثيرة مع الهندسة المعمارية الكبرى، والمطاعم الراقية، وانخفاض الأسعار. وتوصي أيضا “بكييف” عاصمة أوكرانيا، و “بودابست” في المجر، فكلاهما رائعة، ومدن جميلة بالنسبة لمحدودي الميزانية.

إذا كنت من محبي الطعام، ماذا عن أخذ دورة في فن الطبخ في فرنسا بلاروشيل أو مدينة ليون والتي تستمر لمدة ثلاثة أو أربعة أيام بين أشهر المطابخ العالمية وزيارات لأسواق الأغذية المحلية.

سبتمبر هو شهر عظيم لزيارة أمريكا”؛ فموسم الذروة قد مر ودرجات الحرارة مثالية على الشواطئ والبحيرات، ويعد القيام بجولة لمدة أسبوعين في ولاية كاليفورنيا، أريزونا، ويوتا ونيفادا، جراند كانيون، لوس أنجلوس، برايس كانيون وسان فرانسيسكو ويوسمايت من المسارات الأكثر شعبية في هذا التوقيت من العام.

سبتمبر هو فرصة ممتازة لزيارة “بوسطن و نيويورك”، كما أن مدينة “ألاسكا” لا تزال دافئا بما فيه الكفاية للزيارة، وتعد “منطقة البحيرات الكبرى” موطنا لبعض من أكثر المناظر الخلابة في أميركا فلا تدعها تفوتك.

موريشيوس

موريشيوس فرصة مثالية للباحثين عن الاستمتاع خلال سبتمبر

سبتمبر هو شهر عظيم لزيارة “موريشيوس ، و جزر المالديف أو سيشيل“، فضلا عن كون هذا الوقت من العام فرصة ممتازة لزيارة “بيرو” حيث يمكنك زيارة المدينة المفقودة من ماتشو بيتشو، ورؤية جمال سلسلة جبال الأنديز والخوض في غابات الأمازون المطيرة.

في أفريقيا، سبتمبر هو شهر عظيم لزيارة “بوتسوانا أو جزيرة مدغشقر وكيب تاون”، وإذا كنت تهوى الحديث عن الحياة البرية، سبتمبر هو أيضا شهر عظيم لزيارة “جزر غالاباغوس”، حيث تأخذ رحلة بحرية صغيرة لاستكشاف هذه الوجهة البكر الرائعة.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.