Booking.com

إيطاليا.. تلك الدولة المميزة بحب سكانها للحياة فلا يفوتون فرصة للاحتفال والرقص والفرح والتغيير، ومن المعروف أن شهر فبراير هو شهر العشق والحب فالعالم يحتفل فيه بيوم الحب أو “الفالنتين”، أما في إيطاليا فإنهم يضاعفون الاحتفالية فبجانب احتفالهم بيوم الحب يحتفلون في مدينة البندقية بمهرجان يُسمى “مهرجان البندقية” وهذا الكرنفال كان يبدأ قديماً قبل عيد الفصح بـ 58 يوماً كاملين أي أنه كان يستمر قبله لمدة 58 يوماً.

كرنفال البندقية "فينيسيا"

امرأة بالملابس القديمة وقناع الاحتفال في كرنفال البندقية 2012

مهرجان البندقية

ترجع نشأة مهرجان البندقية أو “كرنفال البندقية” كتذكار واحتفال لانتصار مدينة البندقية في حربها ضد “أكويليا” في عام 1162، وعلى شرف هذا الانتصار يبدأ الناس في الخروج للرقص والتجمع في ساحة “سان مارك”. وتوقف هذا المهرجان طويلاً خلال عصر النهضة ولكنه عاد بعد غياب طويل في عام 1979 حينما قررت الحكومة الإيطالية إعادته حفظاً لتاريخ وثقافة البندقية ولاستغلاله سياحياً، ويزور المدينة ما يقرب من 30 ألف زائر للاحتفال بالمهرجان يومياً.

أقنعة المهرجان

الأقنعة هي الفقرة الرئيسية في مهرجان البندقية، وتُصنع من الجلد أو الزجاج الملون، وغالباً ما تكون التصاميم بسيطة ولكن معبرة وجميلة.  وفكرة ارتداء الأقنعة بالمهرجان لها جذور قديمة؛ حيث أراد منظمو المهرجان الأوائل القضاء على المظهر الطبقى للمجتمع الفينيسي خلال أيام المهرجان إذ يتعمد جميع أهل المدينة إخفاء هوياتهم الحقيقية عن طريق ارتداء الأقنعة ليتصرف الجميع بمنتهى الحرية و الإنطلاق دون مراعاة للفروق و القيود الطبقية، حتى أن النبلاء يستطيعون التجول وسط العامة دون أن يتعرف أحد علي أىٍ منهم، و يستطيع العامة كذلك الاختلاط بابناء الطبقات الراقية دون الشعور بأى فرق أو حدود فى التعامل بينهم، وهو الأمر الذي جعل هذا الحدث السنوى مثيراً لجميع المشاركين.

كرنفال البندقية "فينيسيا"

ارتداء الأقنعة واحدة من أهم عادات وأنشطة كرنفال البندقية الجذابة

واتسمت الأقنعة الفينيسية قديماً بالبساطة فى طريقة صنعها وعدم المغالاة فى زينتها، وغالباً ما كان يتم تصميم شكل القناع ليعبر عن رمز أو معنى محدد، و لكن اليوم أصبحت الأقنعة تُصنع بعناية من الجلد أو الجص و يتم تلوينها وتزيينها يدوياً، ويُغالي البعض في زينتها حتى أنها قد تُرصع بالجواهر والأحجار الكريمة.

وللأقنعة الفينيسية ثلاثة أنواع تقليدية هي:

  • قناع الباوتا baùtta: ويغطي الوجه كله؛ حيث يمتد من أعلى الوجه إلى منطقة الذقن أسفل الوجه، ولا يوجد به مكان للفم ويوجد به الكثير من التذهيب. ويمكن للمرء أن يجد أقنعة تغطي فقط الجزء العلوى من الوجه من الجبين إلى الخدين والأنف العليا، ولكن يوجد بها مكان للفم وبالتالي تخفي الهوية ولكن تمكن مرتديها من التحدث وتناول الطعام أو الشراب بسهولة ولذلك يفضلها كثيرون.
  • قناع الموريتا، وهو قناع مخملي يغطي نصف الوجه، وغالباً ما تستخدمه النساء.
  • قناع الفولتو وهو أكثر الأقنعة الفينيسية انتشاراً و أبسطها.
كرنفال البندقية "فينيسيا"

من احتفالات كرنفال البندقية 2012 في ساحة سان مارك

وبدأ مهرجان البندقية هذا العام في 11 فبراير ويستمر حتى يوم  21فبراير، بشعار “لا فيتا ه تياترو!  توتي في machera ‘، والتي تترجم على أنها “الحياة هي المسرح!  لقد حان الوقت للحصول على مقنعين”. ويُقام عادةً حفل الافتتاح في المسرح الكبير في ساحة “سان مارك”، وفي كل يوم من أيام المهرجان تجد أشياء مثيرة مستمرة في جميع أنحاء المدينة، من المسيرات الملونة القادمة من أطراف الاحياء إلى العروض المسرحية والحفلات الموسيقية فهو كعاصفة من الموسيقى، والألوان، ولا تنس الأقنعة.

ينتهي الكرنفال مع  آخر المراسم والمُسمى “موكب الماء الصامت”، والذي يبدأ في الساعة الحادية عشر ليلاً يوم 21 فبراير، ويعود فيه كل المشاركين عبر القناة الكبرى، مع إضاءة الطريق بالنيران. هذا ويحتوى الرابط الاول على برنامج المهرجان كاملا لهذا العام ويمكنكم الاطلاع عليه كاملا من موقعه الرسمي باللغتين الإيطالية والانجليزية carnevale.venezia.it.

زيارة فينيسيا خلال المهرجان

أنشطة مهرجان البندقية عديدة حيث يمكنك تفصيل الملابس الملونة للمشاركة في المسيرات الملونة، وقضاء يوم كامل مع الموسيقى في الشوارع، بخلاف الألعاب والترفيه اللذان ينتشران في المدينة طوال فترة مهرجان البندقية. ويمكن التجول في مدينة الجداول ورؤية المعالم السياحية مثل ساحة سان مارك، وكنيسة سان مارك، وقصر دوجى صباحاً وقبل بدء مراسم الختام بالطبع.

وفي فترة ما بعد الظهر يمكن أن تقوم بركوب الجندول لتتجول في القنوات المائية الشهيرة  في المدينة، وأنت تاكل الآيس كريم الإيطالي الكلاسيكي المميز.

أما عن الوصول إلى البندقية فسهل خصوصاً مع وجودها بين اثنين من المطارات الدولية الكبرى، وهما مطاريّ “ماركو بولو الدولي” على بعد ثمانية كيلومترات من مركز المدينة، وتقدم كثير من شركات الطيران رحلاتها إليه مثل الخطوط الجوية البريطانية، الخطوط الجوية الفرنسية، وشركة الخطوط الجوية الامريكية. والمطار الثاني هو مطار تريفيزو، ويبعد نحو عشرين كيلومتر من مركز المدينة.

صور ل مهرجان البندقية وأقنعة المحتفلين: (لجم أكبر اضغط على الصورة)

الصور: 1، 2

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت