Booking.com

توقع تقرير دولي نمو أعداد السياح الصينيين الى مكة المكرمة والمدينة المنورة بنسبة 50% بحلول العام 2023، وذلك مع تزايد أعداد السكان المسلمين في الصين والتي تظهر الأرقام نموها بنسبة 38.4% في العقدين بين 1990 و2010.

السياح الصينيين

ويظهر العامل الأساسي للنمو المتوقع في الزيادة، هو السفر لأغراض دينية وعائلية الى المملكة، متوقعاً أن تستقبل المدينة المنورة زيادة بنسبة 61% في أعداد السياح الصينيين، في حين ستسقبل مكة المكرمة زيادة بنسبة 40% بحلول العام 2023، ممايعزز من فرص نمو قطاع الايواء.

وأظهر تقرير مستقبل السياحة الصينية الصادر عن مجموعة فنادق إنتركونتيننتال أن الاتجاهات الاقتصادية والديموغرافية التي تشكل سوق السفر الصيني تدعم الزيادة في أعداد السياح الصينيين الذين سيزورون المملكة خلال العقد المقبل.

وعرض التقرير أيضا الفرص التي ستقدمها هذه التوقعات، حيث أصبح السياح الصينيين يفضلون الوجهات الطويلة لأغراض الاستجمام والترفيه، ويظهر التقرير أن الزيادة في الإنفاق على سياحة الاستجمام والتجزئة ستساهم بشكل كبير في قيمة هؤلاء السياح للإقتصادات المحلية.

وتعليقاً على التقرير، قال ريتشارد سولومونز، الرئيس التنفيذي لمجموعة فنادق إنتركونتيننتال: يبرز هذا البحث الرائد الذي يوضح الحجم الهائل لسوق السفر الصيني الخارجي الفرص المتاحة للمدن والإقتصادات المحلية حول العالم. ومع النقلة تجاه سياحة الاستجمام ومع وجود 90 مليون عائلة صينية التي ستسافر الى الخارج بحلول العام 2023، فإنه لا يمكن تجاهل الأهمية المتزايدة للسوق الصينية ضمن الأسواق العالمية.

من جانبه، قال باسكال جاوفين، الرئيس التنفيذي للعمليات في مجموعة فنادق إنتركونتيننتال لمناطق الهند والشرق الأوسط وإفريقيا: “إن حجم فنادقنا في المملكة يضعنا في مكانة مثالية لتلبية النمو المتزايد في أعداد السياح الصينيين الى كل من مكة المكرمة والمدينة المنورة. لدينا حالياً 24 فندقاً في المملكة عبر ثلاثة علامات فندقية من بينها فندق إنتركونتيننتال دار التوحيد، وسنقوم بإفتتاح 9 فنادق أخرى في المملكة خلال العقد المقبل خلال السنوات الثلاث الى الخمس المقبلة من بينها أكبر فندق يحمل علامة هوليداي إن في مكة، ونحن واثقون من أنه سيوفر لعملائنا الراحة والجودة التي يتوقعونها لجعل تجربتهم رائعة.

شارك برأيك

%d مدونون معجبون بهذه:
العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت