Booking.com

شهدت أسواق الضيافة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا نموا بشكل عام، وشهدت أسواق الدوحة وبيروت والمنامة والقاهرة والمدينة المنورة نمواً إيجابياً  خلال أغسطس وسبتمبر 2014 لتتعافى من الانخفاضات الطفيفة خلال أشهر الصيف السابقة، وفقا لدراسة عن قطاع الضيافة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا أجرتها شركة إرنست ويونج.

غرفة فندق قطر

ارتفعت مستويات الإشغال في الدوحة إلى 74% خلال سبتمبر 2014

وفي تعليق له على الدراسة، قال يوسف وهبة، رئيس قسم خدمات الاستشارات العقارية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في (EY): شهد قطاع الضيافة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا نمواً في مؤشرات الأداء الرئيسية خلال شهري أغسطس وسبتمبر 2014، ليتعافى بسرعة من التباطؤ المتوقع في أشهر الصيف السابقة.

وشهد سوق الضيافة في دولة الإمارات نمواً في معدلات الإشغال والمتوسط اليومي لأسعار الغرف خلال أغسطس وسبتمبر 2014. وبالمقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، سجلت أبوظبي زيادة في إيرادات الغرفة الواحدة المتاحة بنسبة 4.0% و6.8% خلال أغسطس وسبتمبر 2014 على التوالي على خلفية زيادة مستويات الإشغال بسبب الفعاليات التي استضافتها الإماراة خلال الشهرين المذكورين.

تراجع المتوسط اليومي لأسعار الغرف في سوق الضيافة بدبي

بالمقابل، تراجع المتوسط اليومي لأسعار الغرف في سوق الضيافة بدبي خلال أغسطس وسبتمبر 2014 مقارنة مع نفس الشهرين من العام الماضي، لينخفض من 213 دولاراً أمريكياً في أغسطس 2013 إلى 195 دولاراً أمريكياً في أغسطس 2014. وقفز متوسط الإشغال على أساس شهري من يوليو 2014 بنسبة 27.5% بفضل مهرجان مفاجآت صيف دبي الذي استمر من 2 أغسطس لغاية 5 سبتمبر 2014، وذلك مقارنة مع مهرجان العام الماضي في يوليو 2013.

كما سجل شهر سبتمبر انخفاضاً في المتوسط اليومي لأسعار الغرف في سوق الضيافة بدبي من 217 دولاراً أمريكياً في سبتمبر 2013 إلى 201 دولاراً أمريكياً في سبتمبر 2014. وشهد متوسط الإشغال زيادة طفيفة بمعدل 2.2% خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

قدوم مواطني دول مجلس التعاون إلى الدوحة يرفع من متوسط الإشغال

وسجل سوق الضيافة في الدوحة زيادة في إيرادات الغرفة الواحدة المتاحة بنسبة 37.5% و27% خلال أغسطس وسبتمبر 2014 على التوالي مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي. ويعزى ذلك في المقام الأول إلى زيادة متوسط الإشغال من 46% في أغسطس 2013 إلى 61% في أغسطس 2014 نتيجة قدوم مواطني دول مجلس التعاون الخليجي إلى مدينة الدوحة لقضاء عطلة العيد. وخلال سبتمبر 2014، ارتفعت مستويات الإشغال في الدوحة إلى 74% مقارنة مع 59% في سبتمبر 2013، بمعدل نمو بلغ 15%.

50% إشغال الفنادق البحرينية في أغسطس بزيادة 19% عن العام السابق

وحققت فنادق المنامة زيادة في معدلات الإشغال بنسبة 19% خلال أغسطس 2014 بالمقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي، وبلغت نسبة الإشغال في أغسطس الماضي نحو 50% مقابل 31% فقط في أغسطس 2013، فيما حقق متوسط سعر الغرفة ارتفاعا طفيفا خلال نفس الفترة مسجلا 69 دينارا مقابل 68 دينارا العام الماضي. واستمر هذا الاتجاه خلال سبتمبر 2014، حيث بلغت زيادة معدلات الإشغال نسبة 8% مقارنة مع سبتمبر العام الماضي.

قفزة في إيرادات الغرفة الواحدة المتاحة ببيروت من 84 إلى 104 دولار  خلال أغسطس

وسجلت بيروت زيادة في معدلات الإشغال بنسبة 12.0% مقارنة مع أغسطس 2013، مما أحدث قفزة في إيرادات الغرفة الواحدة المتاحة من 84 دولاراً أمريكياً في أغسطس 2013 إلى 104 دولارات أمريكية في أغسطس 2014. وترجع هذه الزيادة في سوق الضيافة في بيروت بشكل رئيسي إلى المهرجان اللبناني المائي واحتفالات العيد التي استقطبت عدداً كبيراً من الزوار من الخارج. وخلال سبتمبر، ارتفعت إيرادات الغرفة الواحدة المتاحة في بيروت بنسبة 61.9% مقارنة مع نفس الشهر من العام الماضي، ويرجع ذلك بشكل رئيسي إلى زيادة متوسط الإشغال من 35.05 في سبتمبر 2013 إلى 56.0% في سبتمبر 2014.

القاهرة تسجل أكبر نمو في متوسط الإشغال في أغسطس

وانفردت فنادق القاهرة بتسجيل أكبر نمو في متوسط الإشغال على مستوى المنطقة من 14.0% في أغسطس 2013 إلى 52.0% في أغسطس 2014. وترافقت هذه الزيادة في معدلات الإشغال مع قفزة في المتوسط اليومي لأسعار الغرف من 88 دولاراً أمريكياً في أغسطس 2013 إلى 109 دولارات أمريكية في أغسطس 2014، مما أدى إلى ارتفاع إيرادات الغرفة الواحدة المتاحة بنسبة 334.6% خلال نفس الفترة.

وواصل سوق الضيافة في القاهرة أداءه الإيجابي خلال سبتمبر 2014 مسجلاً زيادة في متوسط الإشغال من17.0% في سبتمبر العام الماضي إلى 42.0%، مما أحدث قفزة في إيرادات الغرفة الواحدة المتاحة من 12 دولار أمريكي في سبتمبر 2013 إلى 42 دولار أمريكي في سبتمبر 2014. وتحسن إجمالي أداء الفنادق في القاهرة عن العام الماضي نتيجة اتجاه الوضع السياسي نحو الاستقرار بصورة متزايدة.

المدينة المنورة سجلت زيادة في المتوسط اليومي لأسعار الغرف

كما شهدت المدينة المنورة أيضاً نمواً قوياً للغاية في أغسطس وسبتمبر 2014 مع زيادة معدلات الإشغال بنسبة 12% و17% على التوالي. وسجلت المدينة في سبتمبر 2014 زيادة في المتوسط اليومي لأسعار الغرف من 186 دولارا أمريكيا في سبتمبر 2013 إلى 258 دولارا أمريكيا، مما أدى إلى ارتفاع إيرادات الغرفة الواحدة المتاحة بنسبة 79% خال الفترة نفسها. ويرجع ذلك إلى أن الكثير من الحجاج يصلون إلى السعودية قبل بدء مناسك الحج لزيارة المعالم الدينية في المدينة.

وبشكل عام، تعافى قطاع الضيافة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بشكل سريع خلال شهري أغسطس وسبتمبر، ونحن نتوقع أن يستمر هذا النمو خلال بقية عام 2014 وبداية العام المقبل أيضاً. كما أننا نتوقع للفترة المتبقية من العام زيادة إجمالي معدلات الإشغال على خلفية المناخ اللطيف الذي يستقطب المزيد من السياح، فضلاً عن الزيادة الموسمية التي تصحب فترة الفعاليات والمؤتمرات في المنطقة.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت