Booking.com

أشارت دراسة عالمية جديدة لشركة “سيبر” وهي مزود التكنولوجيا العالمي لقطاع السفر والسياحة إلى أن المسافرين من المنطقة على استعداد لانفاق المزيد من المال مقابل الحصول على خدمات إضافية خلال رحلاتهم الجوية، بما يشمل المقاعد، والحقائب، والوجبات، وذلك بهدف تعزيز الطابع الشخصي والمتميز لسفرهم.

واستطلعت دراسة “سيبر” آراء المسافرين من 20 بلداً حول مقدار الأموال التي سينفقونها خلال الرحلات الجوية والخدمات التي ينشدون الحصول عليها مقابل ذلك الإنفاق.

وأظهرت النتائج أن 80% من المسافرين أنفقوا خلال آخر رحلتهم الجوية لهم 62 دولار أمريكي كمعدل متوسط مقابل للحصول على خدمات إضافية.
ولدى سؤالهم فيما إذا كانوا سينفقون مزيداً من المال لتعزيز الطابع الشخصي والمتخصص لرحلاتهم الجوية، أجاب المسافرون ’نعم بكل تأكيد‘، وذلك بقيمة تصل إلى 99 دولار إذا كان ذلك سيثري تجربة سفرهم.

وتم الإعلان عن نتائج الدراسة خلال الندوة العالمية للركاب والتي نظّمها ’الاتحاد الدولي للنقل الجوي‘ مؤخراً في دبي، وتعتبر الدراسة جزءاً من سلسلة مناقشات القطاع التي استضافتها شركة ’سيبر‘ لاستعراض السبل التي تمكّن شركات الطيران والفنادق من تقديم عروض وخدمات أكثر ملاءمة وتخصيصاً للعملاء.

وعندما سئل المسافرين عن الأمور التي قد ينفقون المال من أجلها خلال الرحلات الجوية، تمحورت 11% من الإجابات حول الخدمات الإضافية التي تشمل ترقيات المقصورة، والوجبات والمشروبات على متن الطائرة، والمقاعد المفضلة، وتوافر مساحة واسعة لراحة القدمين، وتمثلت الإجابات الأخرى في توافر الإنترنت اللاسلكي بنسبة 9%، وحمل الأمتعة الزائدة كذلك بـ 9%.

وثمة تباين في رواج كل خدمة إضافية بين المسافرين بحسب كل منطقة، حيث يميل المسافرون من أمريكا الشمالية وأوروبا لاختيار المقاعد المفضلة وتوافر مساحة واسعة لراحة القدمين؛ بينما يفضل المسافرون من أمريكا اللاتينية الحصول على خدمة الإنترنت اللاسلكي.

وفي حين يختار المسافرون من منطقة آسيا والمحيط الهادئ خدمة حمل الأمتعة الزائدة، فإن المسافرين من إفريقيا والشرق الأوسط، قد تصدرت الوجبات والمشروبات وخدمات الأمن سريع المسار قائمة اختيارهم.

شارك برأيك

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت