Booking.com

تحتضن العاصمة الإماراتية أسبوع السفر العالمي في 25 من نوفمبر الجاري، وسيضم معرضاً رئيساً على مدى يومين تستقطب 150 عارضاً من 30 دولة حول العالم، في وقت من المتوقع أن يبلغ إجمالي زوار الحدث أكثر من 6 آلاف زائر.

ويضم أسبوع السفر العالمي معرضاً رئيسياً في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، وقمماً متخصصة بأنواع مختلفة من السياحة والسفر، إلى جانب ورش عمل تضم خبراء في القطاع واجتماعات في مواقع مختلفة، وجولات سياحية للزوار في مختلف الأماكن في أبوظبي والإمارات بشكل عام، واحتفالاً كبيراً يضم جوائز متخصصة للاحتفال بالإنجازات المهمة في القطاع السياحي.

وقال ديفيد ويلسون المدير التنفيذي للحدث: “يضم الحدث 4 قمم رئيسة تتمثل في سياحة الحلال، السياحة العلاجية، سياحة التسوق والسفر العائلي، ويضم المعرض مشاركين من فنادق وهيئات السياحة الحكومية ووكلاء السفر والسياحة والمواقع الإلكترونية والمراكز التجارية”.

وفيما يتعلق بأهداف الحدث وأسباب اختيار أبوظبي لاستضافته، قال ويلسون: “السياحة الحلال قطاع يزداد أهمية بشكل كبير، لا سيما في الدول الـ57 التي تضم في أغلبيتها مسلمين، حيث لا يوجد حدث عالمي يتخصص في سياحة الحلال، وبالتالي تزداد الحاجة لحدث يركز على أهمية توفير خدمات لمتطلبات المسافرين المسلمين”.

وأضاف: “منذ العام 2014 عملنا بشكل وثيق مع شركائنا في أبوظبي وأطلقنا قمة سياحة الحلال في العام 2015 بناء على احتياجات السياحة في المنطقة، وأطلقنا الآن أسبوع السفر العالمي ليكون على نطاق أوسع ليشمل قطاعات سياحية أخرى مثل سياحة التسوق والسياحة العلاجية، والتي تعد أيضاً من القطاعات المهمة التي تولي أبوظبي اهتماماً كبيراً فيها مع التركيز على السياحة الحلال”.

وحول قطاع السياحة والسفر في المنطقة وفي أبوظبي بشكل خاص، قال ويلسون: “حقق قطاع السفر والسياحة في منطقة الشرق الأوسط نمواً ملحوظاً، حيث يتمتع السياح في المنطقة بتنوع في الثقافات والتراث، وقد شهدت أبوظبي  نمواً بواقع 18.9% سنوياً خلال الثماني سنوات الماضية وتهدف دائرة الثقافة والسياحة بأبوظبي لتحقيق 4.9 مليون نزيل فندقي بنهاية العام الجاري مع استراتيجيات طموحة للسنوات المقبلة”.

شارك برأيك

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت