Booking.com

كشفت شركة أسكوت المتخصصة في الشقق الفندقية المملوكة لشركة “كابيتالاند” التي تتخذ من دبي مقراً إقليمياً لها، توقيعها عقوداً لإدارة 25 فندقاً جديداً، تضم أكثر من 5400 وحدة فندقية في 19 مدينة حول العالم.

وقد حققت أسكوت مع هذه الخطوة إنجازاً قياسياً، إذ أبرمت العدد الأكبر من عقود إدارة الفنادق الجديدة في الأشهر الخمسة الأولى، أكثر من أي عام عبر تاريخها، لتسجل بذلك زيادة 139% على أساس سنوي، في الوحدات المؤمّنة، مقارنةً بالفترة ذاتها من 2019.

ورغم التحديات العالمية التي فرضتها جائحة كورونا، واصلت الشركة عمليات الاستحواذ في الشرق الأوسط وأفريقيا، مع استعداد الشركة لإطلاق مشاريع جديدة خلال الفترة بين الربع الرابع 2020، والربع الأول 2021.

وبهذا، من المقرر افتتاح فندق سيتادينز الغبرة مسقط بسلطنة عُمان، في الربع الأخير 2020، فيما سيتم إطلاق 4 وجهات جديدة في الربع الأول 2021، حيث ستشهد منطقة الشرق الأوسط، افتتاح فندقي سيتادينز قرية الثقافة دبي في الإمارات، وسومرست داونتاون الخبر بالمملكة العربية السعودية.

كما تعتزم المجموعة بدء عملياتها في أسواق جديدة مع افتتاح فندق سومرست ويستفيو نيروبي (المعروف سابقاً باسم سومرست كيليماني نيروبي) في كينيا، وفندق سومرست سيتي سنتر أتيراو أولى وجهاتها في كازاخستان.

كما ستسجل “أسكوت” حضورها الأول في المغرب خلال النصف الثاني من العام 2021، حيث ستفتتح فندق سيتادينز راسين كازابلانكا في الدار البيضاء أكبر المدن المغربية.

وعلى الصعيد العالمي، تستعد أسكوت لتوسيع نطاقها الجغرافي مع إطلاق مشاريع فنادق جديدة في ثلاث مدن رئيسية ضمن الصين وإندونيسيا، إذ ستدخل مدينة تشنغتشو عاصمة مقاطعة خنان، ومدينة نانتشانغ العاصمة وأكبر مدن مقاطعة جيانغشي في الصين.

فيما يبرز حضورها في إندونيسيا من خلال افتتاح وجهتها في جايابورا ضمن مقاطعة بابوا، وتعتزم تعزيز مكانتها في أبرز المدن الرئيسية مثل شنغهاي وغوانزو وتشنجدو في الصين وباتام وسورابايا في إندونيسيا ومانيلا في الفلبين.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.