Booking.com

حققت الصين وروسيا وغيرها من الأسواق الناشئة قفزة إلى المراكز الأولى من حيث الإنفاق السياحي خلال عام 2012، وهذا ما أكدته البيانات السياحية الصادرة عن منظمة الأمم المتحدة للسياحة العالمية والتي أكدت إنفاق الصين 102 مليار دولار أمريكي سنويا على السفر إلى الخارج لتحتل المركز الأول بين الدول الأكثر إنفاقا على السياحة في العالم.

سائحي الصين

تضع الأحصاءات وباستمرار الصين على خط المواجهة باعتبارها واحدة من أسواق السياحة الأسرع نموا في العالم

1. الصين (102 مليار دولار سنويا)

تضع الأحصاءات وباستمرار الصين على خط المواجهة باعتبارها واحدة من أسواق السياحة الأسرع نموا في العالم، ويعزى ذلك إلى تخفيض القيود المفروضة على السفر، وتعزيز عوامل التحضر، وزيادة الدخل المتاح. هذه هي بعض من العوامل الأساسية التي أدت إلى نمو ديناميكي في عدد المسافرين الصينيين إلى الخارج. وتؤكد البيانات أنه ومن عام 2000 إلى 2012، زاد عدد السائحيين الصينيين من 10000000-83000000 . والباحثين ما زالوا يتوقعون المزيد من النمو في السنوات المقبلة وبالتالي، فإن الأموال التي تنفق من قبل السياح الصينيين في الخارج قد ازدادت بشكل ملحوظ. وتشير التقديرات إلى أن السياح الصينيين قد انفقوا ما يقرب من 102 مليار دولار في عام 2012 على السياحة، وهو ما يمثل قفزة بنسبة 40٪ بالمقارنة مع عام 2011 عندما بلغ الانفاق 73 مليار دولار أمريكي.

2. ألمانيا (83 مليار و 800 مليون)

كقوة اقتصادية في أوروبا، فالألمان على مقربة من إنفاق المليارات سنويا على مجال السياحة. تماما مثل العديد من الأوروبيين الآخرين، وقد تكيفت الألمان في الأساس مع أسلوب حياة راق ومستوى عال من المعيشة. ولذا فهم الآن من أكبر المنفقين في العالم بمجال السفر الدولي، فعدد الألمان يتزايد عاما بعد أخر إذا ما تحدثنا عن القيام برحلات عبر الحدود. وبينت الأحصائيات أنه وفي عام 2012 لم يكن هناك تغيير في أفضل وجهات الألمان الخارجية؛ فقد احتلت النمسا مرة أخرى المرتبة الأولى بنسبة (17٪)، تليها اسبانيا (16٪) وايطاليا (13٪).

3. الولايات المتحدة الأمريكية ( 83 مليار و 700 مليون)

من المعروف  أن الأمريكين من أكبر المنفقين عندما يتعلق الأمر بالسفر الدولي. في عام 2012 وصل عدد مسافري الولايات المتحدة للخارج إلى 57700000، وزار حوالي ثلث المسافرين الأميركيين المكسيك، وكانت كندا وجهة أخرى مستهدفة من قبل الأميركيين، حيث وصل عدد السائحين إليها 12 مليون مسافر العام الماضي. وبصرف النظر عن هذين البلدين، تمثل البلدان الأوروبية وجهة السفر الأكثر شعبية بالنسبة للمسافرين مع نحو 11 مليون مسافر بزيادة 4٪ عن عام 2011.

4. المملكة المتحدة  (52.3 مليار دولار)

المواطنين البريطانيين يعتبرون السفر والسياحة أمر هام جدا، وهذا هو السبب في كون المملكة حاليا واحدة من أكبر المنفقين على السياحة الدولية، فقد نما الإنفاق السياحة في المملكة المتحدة أضعافا مضاعفة في عام 2012. ذلك، وحافظت بريطانيا على مكانتها كواحدة من الأسواق الرئيسة المصدرة للسياحة.

 5. روسيا (42 مليار و 800 مليون)

ليس سرا ان روسيا هي واحدة من أسرع الاقتصادات نموا في العالم، فبعد العصر السوفييتي شهدت روسيا زيادة حادة في السياحة على المستويين المحلي والدولي. في العام 2012 شهدت البلاد زيادة في الإنفاق السياحي إلى ما يقرب من 43 مليار دولار .

 6. فرنسا (38.1 مليار دولار)

حتى الآن لا تزال فرنسا واحدة من أكثر الدول زيارة من قبل السائحين في العالم بأسره، ومع ذلك هذا لا يعني أن الفرنسيين لا يسافرون إلى بلدان أخرى، فالمواطنين الفرنسيين ينفقون الكثير من المال على السفر إلى الخارج ومع ذلك، كان هناك انخفاض حاد في الإنفاق السياحي الدولي بنسبة 6٪ خلال 2012.

7. كندا (35 مليار و200 مليون)

الحديث عن الدول الأكثر انفاقا على السياحة لا يمكن أن يكون كاملا من دون الإشارة إلى كندا، حيث يتمتع الكنديون الآن بالسفر إلى الخارج أكثر من أي وقت مضى انطلاقا من تحسن الاقتصاد، إذ أن معظم المواطنين قادرين الآن للسفر إلى الخارج وإنفاق مزيد من الأموال، ما وضع كندا على خط المواجهة مع البلدان التي لديها إنفاق سياحي مستقر وقوي. فعلى مدى العامين الماضيين، قد ارتفع الإنفاق السياحي بكندا بنسبة 20٪.

 8. اليابان (28 مليار)

بلغ الإنفاق الياباني على السياحة والسفر الدولي 28 مليار دولار باعتبارها القوة الاقتصادية الرائدة، وقد شهدت بلاد الشمس المشرقة ارتفاعا حادا في السفر الى الخارج، وعلى الرغم من الخلافات القائمة مع الصين والعديد من الزلازل التي تهدد هذا البلد،لا تزال اليابان قوة يحسب لها حساب عندما يتعلق الأمر بالسياحة والسفر الدولي. وعموما، يتوقع الخبراء نمو 3٪ للمسافرين اليابانيين الى الخارج هذا العام.

 9. أستراليا  (27.6 مليار)

من المعروف أن أستراليا تضم العديد من مناطق الجذب السياحي الكبيرة، وعلى الرغم من ذلك فإن الاستراليين من بين أعلى المنفقين الدوليين عندما يتعلق الأمر بالسياحة. فمع اقتصاد قوي، ليس هناك شك في أن مستقبل السياحة الأسترالية مشرق، ومن المتوقع أن ينمو بنحو ثلاثة في المائة على مدى العامين المقبلين بحسب الخبراء.

 10. إيطاليا (26.2 مليار)

الإيطاليون أيضا من أكبر المنفقين على السياحة في العالم. ومع ذلك، في حين أثبتت البلدان الأوروبية، مثل بلجيكا والنمسا والسويد وهولندا نموا قويا في مجال السفر الى الخارج خلال عام 2012، أثبتت إيطاليا انخفاضا طفيفا من حيث الإنفاق السياحي العالمي.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت