Booking.com

أنهت أمانة منطقة عسير تجهيز ممشى أبها الذي سيحتضن اليوم إطلاق فعاليات وبرامج صيف السعودية الذي تنظمه الهيئة العامة للسياحة والآثار سنوياً، ويقام هذه السنة في أبها للمرة الأولى.

أبها

أبها تستضيف فعاليات وبرامج صيف السعودية بالمسطحات خضراء والرسومات الجمالية

ووقف أمين المنطقة بالإنابة المهندس علي الحسنية على التجهيزات، موضحاً أن الأمانة أضافت مسطحات خضراء وزينت الأشجار بأعمدة إنارة جمالية وخصصت موقع للمسيرات وآخر لرجال الأعمال والإعلام وذلك في مقر المؤتمر الصحفي.

وأضاف: “لم تكتف الأمانة بذلك بل زودت الموقع بالرسومات الجمالية، وأمنت فرقة طوارئ مرابطة حتى الانتهاء من الحفل”.

بدوره أشاد مدير عام فرع الهيئة العامة للسياحة والآثار بالمنطقة المهندس محمد العمرة بأعمال الأمانة، مؤكداً أنها شريك أساسي، لافتاً إلى اكتمال سيناريو الاحتفال، وجاهزية المشاركين في الكرنفال والعروض المصاحبة بجانب الأجنحة لفعاليات وبرامج جميع المناطق.

وجدير بالذكر أن الجهات الحكومية والخاصة تعكف على وضع اللمسات الأخيرة لانطلاقة مهرجانات عسير السياحية، والتي يأتي يتقدمها «مهرجان أبها يجمعنا» الذي يعتبر المهرجان الأطوال والأضخم بما يحمله من فعاليات متعددة.

وقد حشدت جميع الإمكانيات من قبل الجهات ذات العلاقة في مقدمتها فرع هيئة السياحة بعسير، وأمانة المنطقة، وجمعية الثقافة والفنون، والنادي الأدبي، وكذلك الغرفة التجارية بأبها إضافة إلى استعدادات عدد من المحافظات والمراكز التي ستحتضن العديد من المهرجانات منها محافظة خميس مشيط والنماص وتنومة وبللسمر وبللحمر ورجال ألمع لتكون مهرجانات هذا العام إضافة وامتدادا للنجاح الجماهيري الكبير الذي حققته عسير طيلة الأعوام الماضية حيث يتجاوز عدد زوارها الثلاثة ملايين زائر في كل عام.

ومن المتوقع أن تشهد منطقة عسير خلال هذا الصيف توافد الكثير من السياح من داخل وخارج المملكة، وتحديداً من دول الخليج، وذلك بسبب ما تشهده المنطقة هذه الأيام من أمطار متواصلة اكتسب من خلالها بساطا أخضر وسط طبيعة ساحرة وأجواء باردة.

وقد أشارت مصادر أن الفعاليات السياحية التي سيتم الإعلان عنها الشهر القادم ستكون في ثوب جديد وبشكل مغاير عن الأعوام الماضية حيث تتميز فعاليات عسير لهذا العام بتنوع البرامج، ومن أبرزها مهرجان الأسرة والطفل الذي يضم برامج ترفيهية وتثقيفية منوعة والبرامج النسائية، ومهرجان أبها الرياضي، والمعارض الفنية التشكيلية، والأمسيات الشعرية، وعروض الضوء والصوت، ومهرجان أبها للتسوق والطيران الشراعي، وبرامج تسلق الجبال، وبرامج الفروسية إلى جانب العديد من المحاضرات والندوات والمعارض والبرامج والمسابقات المتخصصة التي تشارك فيها أكثر من 200 جهة حكومية وخاصة.

كما يلتقي الزوار على ضفاف بحيرة السد بأبها ككل عام ببرنامج الصوت والضوء عبر أضواء الليزر والألعاب النارية المبهرة وانعكاساتها على مياه البحيرة وسط ملاعب الأطفال ومواقع جلوس العائلات والمطاعم والبرامج الترفيهية الأخرى التي وفرت للزوار مثل عروض الدلافين وألعاب المهارات الرياضية.

وأشارت المصادر إلى أن البرامج السياحية التي صممت هذا العام ستكون منسجمة مع أجواء عسير بكل تقلباتها المناخية، موضحة أن عدد الزوار لمنطقة عسير يشكل نموا متزايدا في السنوات الأخيرة وهو ما يلاحظ كل عام حيث يتوقع أن يصل عدد الزوار لهذا العام أربعة ملايين زائر.

من جانبها بدأت أمانة منطقة عسير بتهيئة العديد من الطرق المؤدية إلى منتزهات المنطقة ومنها السودة والفرعا ودلغان إضافة إلى أعمال الصيانة لأكثر من ستين حديقة والعمل على زيادة المسطحات الخضراء وإعادة تهيئة دورات المياه.

كما بدأت الأمانة في إعادة تأهيل وسط المدينة بتعديل مسارات الدخول والخروج لوسط المدينة إضافة إلى أعمال السفلتة والدهان والرصف والإنارة التي شملت عددا من الأحياء، وكذلك إعادة تنظيم مواقف السيارات داخل المدينة وفى المواقع المزدحمة.

وأشار مهتمون بالشأن السياحي أنه من المتوقع أن ينفق السياح قاصدو منطقة عسير ومدينة أبها في صيف 2014 أكثر من 4 مليارات ريال، وبحسب أرقام وإحصائيات سياحية فإن هناك نمواً في الإنفاق على الرحلات السياحية القاصدة لمنطقة عسير متوقع أن تصل في عام 2015م إلى سبعة مليارات ريال.

أضف تعليقاً

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت