Booking.com

أفادت شركة الاتحاد للطيران أنها رفعت عدد رحلاتها من أبوظبي إلى “تورنتو” أكبر المدن الكندية، من ثلاث رحلات إلى خمس رحلات أسبوعياً، وسوف تقوم الشركة بتشغيل الرحلات على متن طائرة من طراز بوينغ 777-300ER التي تضم 40 مقعداً في درجة رجال الأعمال، و340 مقعداً في الدرجة السياحية.

وتمتلك الاتحاد للطيران»اتفاقية شراكة بالرمز مع الخطوط الجوية الكندية، حيث يضع الناقل الوطني الكندي رمزه المؤلف من AC على رحلات الاتحاد للطيران من تورنتو إلى أبوظبي، ومن لندن هيثرو إلى أبوظبي.

وتعليقاً على هذا، قال روبن كامارك الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية في الاتحاد للطيران: “يسرنا أن نعلن عن زيادة عدد الرحلات إلى تورنتو، التي تعد واحدة من أكثر الوجهات نجاحاً ورواجاً على شبكة وجهاتنا العالمية، وهي الأنباء التي طال انتظاره، وقد رحبنا بأكثر من مليون مسافر على متن رحلاتنا بين أبوظبي وتورنتو منذ إطلاق عملياتنا التشغيلية هناك قبل 13 عاما”.

وأوضح كامارك أن الخطوة تنطوي على أخبار رائعة لمواطني الإمارات الذين يتوافدون إلى كندا، بوصفها مقصداً سياحياً وثقافياً وتجارياً، وكذلك بالنسبة لآلاف المواطنين الكنديين المقيمين في الدولة، التي تمثل أكبر سوق لدولة كندا من حيث الصادرات على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ومن ثم فإن الرحلات الإضافية سوف تسهم في تعزيز حركة التجارة من المنطقة وإليها والأسواق الأخرى.

الجدير بالذكر أن الاتحاد للطيران كانت قد أطلقت رحلاتها إلى تورنتو في أكتوبر 2005، وشهدت هذه الوجهة نجاحاً كبيراً منذ ذلك الحين، كما سجلت طلباً قوياً من وإلى المدينتين.

ويشار إلى أن 45 ألف مواطن كندي يعيشون في الإمارات، كما يوجد أكثر من 150 شركة كندية مسجلة بها، علماً بأن مواطني الدولتين يمكنهم الدخول إلى كلتا الدولتين دون الحصول على تأشيرة مسبقة، وذلك لأغراض العمل والسياحة لمدة تصل إلى 6 أشهر.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.