Booking.com

تستأنف الاتحاد للطيران اليوم رحلاتها من أبوظبي إلى أثينا اليونانية، على أن يتم تشغيل رحلتين أسبوعيتين يومي الأربعاء والسبت على متن طائرة “بوينغ 787-9 دريملاينر” المصممة بنظام الدرجتين.

وتعمل هذه الخدمة الجديدة على سهولة ربط الرحلات من وإلى أثينا بعدد من الوجهات الرئيسية في آسيا وأستراليا عبر أبوظبي، لتقدم للضيوف المسافرين مزيداً من الخيارات المتاحة لمواصلة رحلاتهم.

ومع تشغيل هذه الرحلات، سيبلغ عدد الوجهات الدولية التي تشغّل إليها الاتحاد للطيران 25 وجهة، وابتداء من 1 يوليو المقبل، تخطط الاتحاد إلى زيادة عدد رحلاتها المجدولة بشكل كبير، وذلك في حال تم رفع الحظر عن النقل الجوي من وإلى دولة الإمارات.

وتسيير الاتحاد للطيران رحلات بين أبوظبي 29 وجهة حول العالم حالياً، ومن المقرر زيادة هذه الرحلات لتصل إلى 50 وجهة اعتباراً من 16 يوليو القادم، وتواصل الناقلة العمل عن كثب مع حكومة دولة الإمارات وسلطات الطيران العالمية لضمان إبقاء المسافرين على اتصال بأخر التطورات فيما يتعلق بالسفر.

واستمرار نمو شبكة الناقلة، تقدم الشركة للمسافرين الحرية والمرونة لتغيير خطط السفر الخاصة بهم إذا كانوا بحاجة إلى ذلك، حيث تم الغاء جميع رسوم التغيير على الرحلات المحجوزة قبل 30 يونيو 2020 للسفر حتى 30 نوفمبر 2020.

وتستمر الاتحاد بالالتزام بالتوجيهات الحكومية في دولة الإمارات العربية المتحدة والحكومات والهيئات التنظيمية الخارجية، وقد عمدت إلى تطبيق برنامج تعقيم وسلامة مكثف لضمان أعلى مستويات النظافة في كل نقطة من رحلة ضيوفها، بما في ذلك خدمات الطعام، والتنظيف العميق للطائرات والمقصورات، وتطبيق الفحوصات الصحية عند تخليص إجراءات السفر والصعود إلى الطائرة، تقديم الخدمات على متن الرحلة، وتفاعل طاقم الطائرة، وتقديم الوجبات، وتطبيق إجراءات خاصة عند الخروج من الطائرة ونقل المسافرين براً وغيرها.

كما تقدّم الاتحاد “سفراء الاتحاد للصحة والسلامة” الذي يعد الأول من نوعه في قطاع الطيران والمدربين خصيصاً لتوفير الرعاية والمعلومات الأساسية حتى يتمكن الضيوف من السفر مطمئني البال، ويقدّم الفريق المتخصص والمتحدث بلغات مختلفة، للضيوف معلومات حول إجراءات الصحة والوقاية التي تتخذها الاتحاد للطيران لتوفير تجربة طيران أكثر أماناً وتحافظ على صحة المسافرين.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.