Booking.com

احتفلت الإدارة العامة للطيران المدني الكويتية بتشغيل مبنى الركاب الجديد “تي.4” بشكل كامل والذي تم تدشينه برعاية أميرية سامية في 4 يوليو الماضي.

وقد أضاف رئيس الإدارة العامة للطيران المدني الكويتية الشيخ سلمان الحمود الصباح في كلمته خلال احتفالية أقيمت بهذه المناسبة: “نجحنا في اجتياز كل مراحل التشغيل التصاعدي التي بدأت بتاريخ 15 أغسطس الماضي حتى اكتملت المراحل التشغيلية بتاريخ 2 ديسمبر الجاري في وقت قياسي لا يتعدي أربعة أشهر”.

وذكر أن “الطيران المدني” نجحت في تتويج منهجية جديدة لفصل الجانب التشغيلي عن الجانب الرقابي والتشريعي إذ تم اسناد مهمة إدارة وتشغيل مبنى الركاب الجديد “تي.4” لإحدى أكبر الشركات العالمية في إدارة المطارات وهي مؤسسة مطار انشن الدولي الكورية كخطوة حكومية رائدة.

وبين أن هذا التوجه الحكومي يهدف لتحقيق أربعة عناصر رئيسية هي رفع كفاءة التشغيل وتحسين الخدمة للمسافرين ونقل المعرفة للشباب الكويتي إضافة الى تحقيق إيرادات إضافية للدولة.

ولفت إلى أن هذا التوجه يأتي انسجاما مع رؤية “كويت جديدة 2035” التي ترتكز في أولوياتها على التكامل بين القطاعين الحكومي والخاص لتحقيق التنمية الشاملة وتحويل الكويت الى مركز نشط في مجال النقل الجوي في منطقة الشرق الأوسط.

ولفت إلى أنه بعد نجاح تشغيل ‘تي.4’ فسيتم الانتقال الى تطوير عمليات التشغيل في مباني مطار الكويت الدولي سواء المبنى الرئيسي ‘T1’ أو مباني الركاب الأخرى معربا عن امله في النجاح والتوفيق لمؤسسة مطار انشن الدولي في ادارة هذا المبنى الذي تم تصميمه وفق أرقى المتطلبات العالمية.

وبدوره، قال رئيس مجلس إدارة “الخطوط الكويتية” يوسف الجاسم في كلمته: “إن التشغيل المتصاعد لمبنى ‘تي.4’ إستغرق نحو 4 أشهر بتأن مقصود ووفقا لخطة محكمة بتوجيه وإشراف سلطات الطيران المدني وتنسيق دقيق بين ‘الخطوط الكويتية’ ومؤسسة إنشن العالمية لإدارة المطارات ووزارة الداخلية والادارة العامة للجمارك”.

وأضاف الجاسم: “إن التصاعد التدريجي للرحلات من مبنى ‘تي.4’ جاء وفقا للمعايير الدولية لتشغيل المطارات مع مراعاة لمتطلبات خدمات الركاب في نطاقاته الأساسية إلى أن تستكمل كافة الخدمات المساندة خلال الربع الأول من العام المقبل”.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.