Booking.com

أعلنت شركة الخطوط الملكية المغربية أنه تم دعوتها للإنضمام لتحالف الطيران العالمي “ون وورلد”، والتي ستدخل التحالف رسمياً في منتصف العام 2020، لتصبح بذلك شركة الطيران العربية الثالثة في التحالف بعد الملكية الأردنية التي انضمت عام 2007 ومن ثم الخطوط القطرية عام 2013.

وتم الإعلان عن انضمام الخطوط المغربية التي تعتبر واحدةً من أكثر شركات الطيران الأسرع نمواً في افريقيا، خلال اجتماع لمجلس إدارة التحالف عقد في نيويورك أمس.

وقد أوضحت الشركة، عبر حسابها الرسمي على الـ” فيس بوك، أنها أول شركة طيران إفريقية تنضم إلى ذلك التحالف، وسيساهم ذلك في فتح آفاق واسعة للشركة وسيقدم عدة امتيازات لركابها.

وأوضحت الشركة أنها ستنضم رسمياً إلى التحالف في منتصف عام 2020، لتعمل إلى جانب كبريات شركات الطيران الدولية،وسيصبح فرعها الإقليمي “رام إكسبريس” عضواً في تحالف “ون وورلد”.

وستدخل التحالف مع الخطوط الملكية المغربية شركتها التابعة Royal Air Maroc Express ليعملا معاً إلى جانب ثلاث عشرة شركة طيران أعضاء هي: الملكية الأردنية، أمريكان إيرلاينز، بريتش أيرويز، كاثي باسيفيك الصينية، الفنلندية، اليابانية، الآيبيرية، لاتام أيرلاينز البرازيلية، الماليزية، القطرية، السيبيرية، السريلانكية وكوانتاس الاسترالاية، إضافة إلى عدة شركات طيران أخرى تابعة للشركات الأم.

وسيضيف انضمام “المغربية” الى شبكة التحالف الجوية 34 محطة جديدة في 21 دولة، ليصل عدد الوجهات التي تغطيها شبكات الطيران الأعضاء معاً 1069 وجهة في 178 دولة.

وستتمتع “المغربية” بعد الانضمام بجميع المزايا والخدمات الممنوحة للأعضاء، اذ سيتمكن المسافرون أعضاء برنامج المسافر الدائم مع المغربية “سفر” من تجميع الأميال الجوية لحساباتهم في البرنامج من خلال رحلاتهم على شبكات شركات الطيران الأخرى والإفادة من خدمات 650 صالة رجال أعمال في مختلف مطارات العالم.

وتشغل الخطوط الملكية المغربية التي تأسست عام 1957 أسطولاً من 55 طائرة نقلت العام الماضي 7.3 مليون مسافر من مقرها في الدار البيضاء الى 99 وجهة في 49 دولة في إفريقيا وأوروبا والشرق الأوسط وأمريكا الشمالية والجنوبية، بما في ذلك مراكز الشركات الأعضاء في oneworld.

شارك برأيك

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت