تستعد الشركة السعودية للخطوط الحديدية “سار” لإطلاق أولى رحلاتها في 26 فبراير الجاري، وذلك بعد أن استكملت استعداداتها اللازمة لإطلاق خدمة قطار ركاب الشمال الذي يخترق صحراء المملكة من وسطها إلى أقصى شمالها.

وبتدشين الخدمة الجديدة، سيتمكن أبناء المملكة والمقيمين على أرضها استقلال القطار والسفر نحو وجهات جديدة بين وسط وشمال المملكة، يواسطة القطار الذي يعتبر الأطول في المملكة العربية السعودية بطول يصل إلى 1400 كيلومتر، ويربط العاصمة الرياض بمنفذ الحديثة على الحدود السعودية الأردنية.

ويمر قطار ركاب الشمال بست محطات للركاب، تبدأ من الرياض، مرورًا بكل من المجمعة والقصيم وحائل والجوف وتنتهي بالقريات، حيث سيسجل هذا الموعد كحدث تاريخي لقفزة نوعية على مستوى نقل الركاب بالمملكة.

وكانت “سار” قد بدأت التشغيل التجريبي لقطار الركاب في منتصف 2015، وأخضعت الشركة قطارات الركاب لعشرات آلاف الكيلومترات من الرحلات التجريبية.

وتعود ملكية الشركة السعودية للخطوط الحديدية “سار” إلى صندوق الاستثمارات العامة، الذراع الاستثمارية لوزارة المالية السعودية، وهي شركة وطنية متخصصة في تنفيذ وإدارة مشروعات السكك الحديدية.

وتعمل الشركة على إنجاز مشروعات خطوط حديدية ضخمة بلغت تكاليفها أكثر من 21 مليار ريال اي ما يعادل 5.6 مليار دولار، بينما تخطط الشركة لتكامل مشروعات الخطوط الحديدية في السعودية وترابطها، وتأسيس بنية تحتية للنقل بالقطارات تربط جميع مدن ومناطق السعودية

وقد أشار سليمان الحمدان وزير النقل رئيس مجلس رئاسة “سار” إلى النتائج الإيجابية الكبيرة التي ستصاحب تدشين هذه الخدمة، كما سيسهم قطار الشمال في رفع مستوى السلامة وخفض نسب الحوادث على الطرق، وتوفير حلول نقل بديلة بين وسط وشمال السعودية، داعمة لوسائل النقل البرية والجوية القائمة حاليًا.

أضف تعليقاً

This site is protected by WP-CopyRightPro
العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت