Booking.com

أكد مدير عام الاستراتيجية في الهيئة العامة للطيران المدني السعودية، محمد فهد الخريصي، أن المملكة العربية السعودية ستدعو الشركات الخاصة لإقامة شراكات وإنشاء مرافق لأنشطة الشحن والتخزين والتوزيع.

وقال الخريصي على هامش مشاركته في معرض “فارنبره” الدولي للطيران في العاصمة البريطانية لندن إن السعودية تخطط لتقديم عروض ترويجية خلال 12 إلى 18 شهراً المقبلة، سعياً لإقناع شركات، مثل أمازون، علي بابا و”دي إتش إل” للمساهمة في توسيع نطاق عمليات الشحن الجوي والخدمات اللوجستية.

وأكد أن بلاده تعمل على توسيع البنية التحتية لمطاراتها، وإنشاء شركة طيران جديدة في العاصمة الرياض، مؤكداً أن الخطوات في هذا الإطار تتقدّم بشكل جيد للغاية.

ويهدف الاندفاع نحو تطوير قطاع الشحن الجوي والخدمات اللوجستية إلى رفع كمية الشحن التي يتم التعامل معها إلى 4.5 مليون طن سنوياً، بحلول نهاية العقد، كجزء من خطة باستثمارات تبلغ 100 مليار دولار لتعزيز نشاط الطيران والشحن الجوي، بما يتماشى مع استراتيجية “رؤية 2030” لإصلاح الاقتصاد السعودي وتقليص اعتماده على النفط.

كما لفت الخريصي إلى أنه كجزء من الخطة، تتطلع الهيئة العامة للطيران المدني إلى التنسيق مع شركات الطيران والنقل الجوي للتأكد من أن الصورة واضحة ومجدية، إذ تتولّى شركتا الطيران الاقتصادي “ناس” و”أديل” تشغيل خدمات السفر للمسافات القصيرة، بينما تخدم الخطوط الجوية العربية السعودية الوجهات طويلة المدى، والحج، وأسواق السياحة إلى البحر الأحمر، من مركزها في جدة.

شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.