Booking.com

شرعت الهيئة العامة للسياحة والآثار في اتخاذ عدد من الخطوات تمهيداً لترميم وتأهيل قصر مارد الأثري في محافظة الأسياح حيث قامت بتسجيل القصر في سجل الآثار الوطني, وأعدت دراسة متكاملة عن القصر تضمنت دراسة لحالته الراهنة وتاريخه علاوة على سلسلة من المقترحات الهادفة إلى الحفاظ على القصر.

قصر مارد الأثري في الأسياح

إنشاء طريق مرصوف يؤدي إلى قصر مارد الأثري في محافظة الأسياح

وأعدت الهيئة مخططاً لتسوير موقع القصر بهدف حمايته وحرمه وملحقاته مثل الصخور التي تحتوي على كتابات مهمة, ويبلغ طول الشبك للسور المقترح (1160) متراً, وذلك تمهيداً لترميمه وتأهيله في حين أن السور القديم لم يتجاوز (256) متراً فقط.

وبخصوص إنشاء طريق مرصوف يؤدي إلى القصر فإن الهيئة العامة للسياحة والآثار قامت بالتنسيق مع المجلس البلدي في منطقة القصيم بهذا الخصوص حيث اقترح تقرير الهيئة حول الموقع طريقين يؤديان إلى القصر, وتركت اختيار الأنسب منهما للمجلس البلدي في القصيم الذي تعهد بمتابعة إنشاء طريق يؤدي إلى القصر.

وأكدت الهيئة علي حرصها على متابعة المواقع الأثرية والتراثية في كل مناطق المملكة, على أن تقوم بحمايتها والتنسيق مع الجهات المختصة للحفاظ عليها ومعاقبة من يقوم بالتعدي عليها من خلال تسيير دوريات من الآثار لمراقبتها ورفع تقارير عنها بشكل دوري واتخاذ ما يلزم لحمايتها وصيانتها.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت