Booking.com

تعتزم الولايات المتحدة السماح بدخول المسافرين القادمين من الصين والهند وبريطانيا والعديد من البلدان الأوروبية ممن حصلوا على لقاح كامل مضاد لكوفيد-19 في نوفمبر القادم، بحسب بيان للبيت الأبيض الأثنين.

وبذلك تنهي الولايات المتحدة القيود القاسية المرتبطة بالجائحة التي فرضتها مطلع العام الماضي، وفقًا لوكالة رويترز.

ويجئ هذا القرار الذي أعلنه منسق الاستجابة لفيروس كورونا في البيت الأبيض جيف زينتس معاكسا لتصريحات صدرت عن إدارة جو بايدن الأسبوع الماضي عندما استبعدت رفع أية قيود في الوقت الراهن.

وتسببت هذه القيود في منع عشرات الآلاف من مواطني البلدان الأجنبية من الطيران إلى الولايات المتحدة لرؤية أفراد أسرهم وفي خفض رحلات رجال الأعمال.

وكانت أول قيود تم فرضها على المواطنين غير الأمريكيين كانت على المسافرين القادمين من الصين في يناير 2020 على يد الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، ثم تم تمديدها للبلدان الأخرى خلال الأشهر التالية دون تحديد أية معايير لأسلوب وموعد رفع هذه القيود.

وتعتزم الولايات المتحدة السماح بدخول المسافرين الملقحين بشكل كامل القادمين من دول الشنجن في أوروبا، مثل فرنسا وألمانيا وإيطاليا وأسبانيا وسويسرا واليونان، وكذلك بريطانيا وإيرلندا والصين والهند وجنوب أفريقيا وإيران والبرازيل.

وسوف يتوجب على الأمريكيين غير الملقحين القادمين من الخارج إبراز شهادة صحية تثبت خلوهم من كوفيد-19 قبل يوم من السفر وشراء اختبار فيروسي لإجرائه بعد الوصول للولايات المتحدة.

شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تجارب الفنادق والمنتجعات على ايميلك
نحن على اطلاع دائم لأحدث الفنادق والمنتجعات والاخبار،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت