Booking.com

افتتح سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران المدني أمس معرضي الفنادق والترفيه في دبي، اللذين يقامان خلال الفترة من 16 – 18 سبتمبر الجاري بمشاركة أكثر من 750 جهة عارضة من 85 دولة، ويتوقع أن يصل عدد الزوار مع نهاية المعرضين إلى أكثر من 30 ألف زائر ومتخصص في القطاع.

ويعتبر هذا المعرض واحداً من أهم الفعاليات السنوية في خريطة دبي السياحية، ويلعب دوراً فاعلاً في تدعيم قطاع الضيافة حيث يقوم بجمع قطاعات الفنادق في فعالية واحدة.

وقال هلال سعيد المري مدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي: “إن ميزة معرض الفنادق في دورته الـ11 أنه يغطي جميع جوانب قطاع الضيافة والتجهيزات الداخلية للغرف الفندقية”.

وأضاف المري أن دبي تتبنى استراتيجية تنوع الأسواق، لذلك فإن القطاع السياحي في الإمارة يمتاز بمرونة عالية في التعامل مع الأزمات التي قد تحدث في بعض الأسواق وهو ثبت من خلال تعاملها مع أزمة السوق الروسي، والتي تمكنت من تجاوزها مؤخراً مع عودة التدفق السياحي الروسي إلى سابق عهده.

وقال المري: “إن عدد الغرف الفندقية التي لا تزال في مرحلة الإنشاء في دبي وصل إلى أكثر من 20 ألف غرفة فندقية مختلف الفئات الفندقية، إذ تسعى الجهات المشاركة في المعرض إلى الاستفادة من الفرص الاستثمارية الحالية والمستقبلية”.

وقال جيانباولو برونو المفوض التجاري الإيطالي لدولة الإمارات وعمان وباكستان: “إن القطاع الفندقي في الإمارات يشهد نمواً متواصلاً منذ سنوات ومن المتوقع أن ترتفع وتيرة النمو خلال الفترة المقبلة مع اقتراب موعد إكسبو 2020، لذلك تسعى العديد من الشركات الإيطالية المتخصصة في التجهيزات الفندقية إلى الاستفادة من هذه الفرصة”.

وأضاف أن دولة الإمارات تستضيف أكثر من 600 شركة إيطالية عاملة في مختلف القطاعات الاقتصادية مشيراً إلى أن الشركات العاملة في قطاع الضيافة تتراوح بين 40 – 50 شركة حيث أسهمت حركة الطيران القوية الرحلات المباشرة بين البلدين في تقوية العلاقات الاقتصادية بين الدولتين.

شارك برأيك

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت