Booking.com

تعرضت طائرة إندونيسيا لحادث سقوط بعد أقل من دقيقة من إقلاعها من مطار جاكرتا، في وقت مازالت جهود الإنقاذ مستمرة للبحث عن آثار حطامها و62 كانوا على متنها، منهم 12 من أفراد طاقمها.

وقد أكد وزير النقل الإندونيسي بودي كاريا سومادي، خلال مؤتمر صحفي، إن طائرة من طراز “بوينج 737-500” التابعة لشركة طيران سريويجايا، تعرضت لحادث بعد وقت قصير من إقلاعها من مطار جاكرتا، وكان من المقرر أن تهبط في مطار بونتيانك الإندونيسي، حسب خطة الرحلة المُجدولة.

وأعلن أن تحطم طائرة الركاب التابعة لشركة سريويجايا للطيران، قرب جزيرة لاكي، بعد فقدان الاتصال بها عقب إقلاعها من العاصمة جاكرتا وحلقت فوق بحر جاوة، وتقل 62 شخصا في رحلة داخلية.

وقالت وزارة النقل الإندونيسية إن الاتصال الأخير بالطائرة، رحلة رقم 182، تم في الساعة 2:40 بعد الظهر بالتوقيت المحلي، وكانت متجهة إلى مدينة بونتياناك في جزيرة بورنيو.

وأضاف سومادي أن الطائرة كانت منهم 50 راكباً و12 من أفراد طاقم، ومن بين الركاب كان هناك 43 بالغًا و7 أطفال على متن الطائرة.

وقال موقع خدمة تتبع حركة الملاحة الجوية Flightradar24، إن الطائرة التي عمرها 26 سنة نزلت مسافة أكثر من 10 آلاف قدم عن الارتفاع الذي كانت تحلق فيه خلال أقل من دقيقة واحدة وذلك بعد نحو أربع دقائق فقط من الإقلاع.

يذكر أنه في عام 2018، سقطت رحلة “ليون آير” رقم 610 في بحر جاوة وعلى متنها 189 شخصاً بعد تعطل أحد أنظمة طائرة من طراز بوينغ 737 ماكس 8، وكانت أسوأ كارثة لشركة طيران في إندونيسيا منذ عام 1997، عندما قُتل 234 شخصًا على متن رحلة لشركة جارودا بالقرب من ميدان في جزيرة سومطرة، وفي ديسمبر 2014 سقطت طائرة تابعة لشركة AirAsia من سورابايا إلى سنغافورة في البحر، مما أسفر عن مقتل 162 شخصًا.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت