Booking.com

كشف مدير عام مطار الفجيرة الدولي، الكابتن إسماعيل البلوشي، أن خطط تطوير المطار قائمة ومستمرة، ومبنية على جداول زمنية، بهدف تعزيز قدرات المطار الاستيعابية وتمكينه من استيعاب حركة الشحن والطيران، إلى جانب تعزيز كفاءة العمليات التشغيلية، وتسهيل وتحسين تجربة السفر في المطار.

وأشار البلوشي إلى مشروع لتوسعة مطار الفجيرة الدولي بقيمة 660 مليون درهم، حيث تقوم أعمال التوسعة على إنشاء مدرج فرعي جديد مجهز بنظم إضاءة أرضية حديثة، مع إدخال 8 ممرات إضافية للطائرات، على أن يدخل في الخدمة خلال السنة الحالية.

ويعد من المشاريع الحيوية والاستراتيجية التي ستساهم في عملية النمو وزيادة أعداد المسافرين والشحن الجوي، وكذلك استقطاب شركات الطيران والشركاء الاستراتيجيين الجدد، مما يعزز من مكانة الإمارة في قطاع الطيران محلياً ويساهم في ريادة الدولة على المستوى الإقليمي.

وتشمل المرحلة الحالية في المشروع إنشاء وإنجاز المباني والخدمات التالية، من حيث إنشاء برج للمراقبة الجوية بارتفاع 57 متراً مع مجمع إداري متكامل يتكون من طابقين بمساحة الإجمالية تبلغ 6750 متراً مربعاً، صمم البرج الجديد كأيقونة وتحفة معمارية ومعلم جمالي للإمارة، وقد استلهم تصميم البرج على شكل الصقر الذي يمثل أصالة وعراقة الإمارات.

وسوف يجهز مبنى برج المراقبة بأحدث الأنظمة وأجهزة التكنولوجيا والمعدات لتعزيز القدرات التشغيلية للمطار بطريقة تضمن أمن الطيران وتعزز من سلامة حركة الطائرات.

وتقوم أعمال التوسعة الحالية على إنشاء مدرج فرعي جديد موازٍ للمدرج الحالي، حيث سيبلغ طوله 3050 متراً وعرضه 45 متراً، وسوف يتم تجهيزه بنظم إضاءة أرضية حديثة، مع إدخال 8 ممرات إضافية للطائرات، على أن يدخل في الخدمة خلال السنة الحالية.

كما سيتم تأهيل وصيانة المدرج الحالي، وذلك بالقيام بزيادة وتمديد للمدرج بحوالي 900 متر باتجاه الشرق، لتسهيل عمليات الهبوط والإقلاع، وذلك لوجود الجبال المحيطة بالمطار التي تكون عائقاً بالنسبة لبعض الطائرات أثناء عملية الإقلاع.

كما تم إنشاء مبنى للإطفاء والإنقاذ بأرقى معايير الجودة من حيث الاستجابة للطوارئ تماشياً مع أعلى معايير الأمن والسلامة، التابع إلى نظم الإدارة العامة للدفاع المدني في دولة الإمارات ومع المعايير العالمية لأفضل نظم إدارة ومكافحة الحرائق.

ويعمل مطار الفجيرة بالتعاون مع شركة اتصالات الإماراتية على توزيع شرائح اتصال مجانية على المسافرين، تمكنهم من التواصل لحظة وصولهم أرض المطار، ومشاركتهم أجواء الفجيرة، للاستمتاع بتجربة متكاملة أثناء إقامتهم، واستكشافهم معالم الإمارة السياحية.

شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.