Booking.com

يحتضن أفق مدينة دبي عما قريب مبنى آخر من المباني المعمارية الاستثنائية وهو مشروع صرح “ون زعبيل”، من تصميم الشركة اليابانية “نيكين سيكي”.

وتأمل شركة تطوير العقارات “إثراء دبي” من خلال مشروع “ون زعبيل” أن يصبح الهيكل المذهل معلماً آخر من معالم دبي السياحية، ويشبه تصميم المشروع، والذي تبلغ تكلفته مليار دولار، حرف “H” عملاق يرتفع فوق المنطقة التجارية في دبي.

ويتألف التصميم من ناطحتي سحاب متجاورتين، إحداهما يبلغ طولها 300 متر والأخرى 235 متراً، وقد شُيدتا فوق منصة، ويربطهما جسر فولاذي يبلغ طوله 228 متراً، وسيشكل برجاً أفقياً في حد ذاته.

ويشكل الجسر، والذي أطلق عليه اسم “The Link”، أطول مبنى أفقي في العالم، وفقاً لشركة تطوير العقارات “إثراء دبي”، وسيمتد قسم من البرج يزيد طوله على 60 متراً خارج حدود البرجين إلى السماء المفتوحة.

ومن المقرر رفع الهيكل الذي يبلغ وزنه 9 آلاف طن إلى موقعه على اتفاع نحو 100 متر فوق سطح الأرض، وسيوفر إطلالات بانوارامية بزاوية 360 درجة على أفق دبي.

وجُمع الهيكل الذي يبلغ وزنه 9 آلاف طن في 7 أقسام على طول شريحة أفقية مخصصة على مستوى المنصة بطول 25 متراً فوق سطح الأرض، قبل أن يتم تثبيتها بين البرجين، على ارتفاع نحو 100 متر.

وحاز التصميم الجريء لمشروع “ون زعبيل” على جوائز مثل “أفضل مشروع ابتكاري للعام” في جوائز الابتكار في مجال البناء 2019، ويعد بمثابة خطوة للأمام وفقاً لخبراء الصناعة.

وسيوفر مبنى الجسر منصة مراقبة، ومنتجع صحي فاخر، بالإضافة إلى حمام سباحة لا متناهي، فضلاً عن مرافق المنتجع الصحي وحمامات السباحة، بينما سيستضيف المستوي الأرضي للمجمع مركز تجاري يضم محلات التجزئة الفاخرة.

وتأمل شركة “إثراء دبي” أن تشيد معلماً بارزاً لمنافسة المعالم السياحية في المدينة، وتجذب الزوار إلى المجمع الأوسع، والذي سيشمل مراكز التسوق والفنادق الفخمة والأماكن الترفيهية والمطاعم الحائزة على نجمة ميشلان، ومن المتوقع أن تنتهي أعمال البناء في الموعد المقرر للافتتاح، أي خلال فصل شتاء عام 2021.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.