Booking.com

تشهد العاصمة الإماراتية عودة فعاليات مهرجان “ألوها أبوظبي” السنوي إلى شاطئ الراحة بدءاً من غد وحتى 17 فبراير الجاري، حيث يعود المهرجان، الذي تنظمه شركة الدار العقارية للعام الثالث على التوالي، استجابة للإقبال من الزوار خلال الأعوام السابقة.

ويقدم المهرجان عدداً من الأنشطة العائلية المتنوعة التي تشمل العروض الترفيهية الحية والمجانية، والرياضات المائية المذهلة، والأنشطة الشاطئية للأطفال، فضلاً عن توفير أكثر من 40 منصة لبيع المأكولات والمشروبات ومنافذ التجزئة المتنوعة.

وتنطلق فعاليات المهرجان في بلازا شاطئ المنيرة، أول مشروع تطويري على الواجهة البحرية في أبوظبي على شاطئ الراحة، وتعني كلمة ألوها “مرحبا” و”مع السلامة” بلغة جزر هاواي، والتي تجسد الروح الترحيبية لشاطئ الراحة.

ولعشاق الأنشطة المائية، يقدم المهرجان، بالشراكة مع شركة جالبوت للنقل البحري، مجموعة متنوعة من الرياضات المائية، بما في ذلك ركوب الزوارق، والمراكب الشراعية، والألعاب المائية المختلفة، كما ستوفر الشركة خدمة التاكسي المائي السريع كوسيلة نقل مائية إضافية لزوار المهرجان القادمين من أبوظبي، ويتمكن الزوار من استخدام التاكسي المائي والاستمتاع بالمناظر الطبيعية الخلابة من محطة أبوظبي مول.

ويستمتع زوار المهرجان بعروض ضوئية وموسيقية وألعاب نارية يومياً، تناسب جميع الأذواق والأعمار، وتشمل عروضاً موسيقية لمواهب محلية فضلاً عن عروض الدي جي الحية وغيرها.

ولمحبي الرياضة بأنواعها، سينظم مهرجان “ألوها أبوظبي” مسابقات كرة الطائرة وألعاب ألوها الرياضية المختلفة، كما ستتوفر جلسات اليوجا ومنطقة “سينيماجراف” للاستجمام والاسترخاء على الشاطئ، وستتوفر ألعاب متنوعة على الشاطئ، وألعاب مائية ومناطق مخصصة للأطفال في الفعالية. كما سيقدم المهرجان مسابقات وجوائز يومية للزوار.

وقالت زهرة آل علي، مديرة تسويق بشركة الدار العقارية: “تماشياً مع التزام الدار بتقديم أسلوب حياة متكاملة، فإننا نعمل جاهدين على تنظيم فعاليات عائلية متنوعة وتقديم تجربة ترفيهية لا تنسى، وأشارت إلى النجاح الذي شهده المهرجان منذ انطلاقه في عام 2016 في شاطئ الراحة، حيث جذب في عامين متتاليين أكثر من 20 ألف زائر”.

أضف تعليقاً