Booking.com

بدأت شركة طيران الإمارات في استخدام أحدث أسطول من الحافلات ذات التقنية العالية لعمليات نقل الركاب، لتوفر مزيد من الراحة للمسافرين القادمين والمغادرين والعابرين في مطار دبي الدولي، وتنقل الحافلات الجديدة ركاب طيران الإمارات بين المباني وطائراتها المتوقفة بعيداً على أرض المطار.


وقد أصبح هناك حالياً عشر من هذه الحافلات الجديدة قيد الخدمة، وسوف يتم استلام 30 حافلة أخرى بحلول يناير 2019، ويستمر الاستلام حتى يصل الأسطول بأكمله إلى 128 حافلة بحلول عام 2020.

وأصبحت طيران الإمارات أول ناقلة جوية في العالم توفر حافلات مطار تتساوى فيها مساحات الوقوف والجلوس، ما يعد تحسناً كبيراً في حافلات النقل المستخدمة في المطارات، التي عادة ما تعطي الأولوية لمساحات الوقوف وتوفر الحد الأدنى من المقاعد.

وتتميز الحافلات الجديدة بوجود منحدر مريح على المداخل ومقاعد قابلة للطي لتوفير مزيد من الراحة للعملاء الذين يستخدمون الكراسي المتحركة أو يسافرون مع عربات الأطفال. وتشمل الميزات الخاصة الأخرى: الإضاءة المحيطية، ونظام إنتركوم للاتصال بالسائق، وميكروفونات للإعلانات، ونظم معلومات الرحلات داخل الحافلة لعرض أحدث المعلومات للعملاء، كما ستظهر رسائل واضحة خارج الحافلات لتنبيه العملاء بسرعة وسهولة عن اتجاه الحافلة.

وإضافة إلى ذلك، سيقوم فريق طيران الإمارات لخدمات المطار بإدارة أسطول الحافلات من غرفة تحكم بالاشتراك مع دناتا التي تتولى عمليات المناولة الأرضية وبدلاً من العمليات اليدوية، يتم حالياً تحديد جداول التشغيل وتوزيع السائقين باستخدام برنامج متقدم لتخطيط الموارد، ما يسهم في رفع الكفاءة وتحسين تجربة العملاء مع تقليل أوقات الانتظار، وسلوك مسارات أفضل في واحد من أكثر مطارات العالم ازدحاماً.

وأصبح هناك حالياً عشر من هذه الحافلات الجديدة قيد الخدمة، وسوف يتم تسلم 30 حافلة أخرى بحلول يناير 2019، ويستمر التسلم حتى يصل الأسطول بأكمله إلى 128 حافلة بحلول عام 2020.

شارك برأيك

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت