Booking.com

أصبحت طيران الإمارات أول ناقلة جوية تشغل الطائرة العملاقة “A380” عبر المبنى رقم 1 في مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، وذلك إثر وصول طائرة الإمارات ذات الطابقين إلى أحدث منشأة طيران مدني في السعودية، وقد لقيت الرحلة رقم “ئي كيه 2803″، إثر هبوطها في المطار، استقبالاً تقليدياً بأقواس المياه.

واستخدمت طيران الإمارات لرحلتها الافتتاحية إلى مبنى الركاب الجديد ذي المستوى العالمي أحدث طائراتها العملاقة A380، التي تحتوي على مقصورة الدرجة السياحية الممتازة، بالإضافة إلى التحسينات المميزة التي أدخلت على كل مقصورة.

ويتميز مقعد الدرجة السياحية الممتازة بمساحة رحبة على امتداد 40 بوصة وبعرض 19.5 بوصة، وينحني بمقدار 8 بوصات في وضع مهد مريح، مع حيز واسع لمدّ الساقين، كما أن كل مقعد مغطى بجلد كريمي اللون مضاد للبقع، مع تفاصيل مزخرفة وإفريز خشبي مماثل لدرجة رجال الأعمال.

وقد صُمم كل مقعد لتوفير الراحة والدعم الأمثل، مع مسند رأس قابل للتعديل في 6 أوضاع ومسند للساقين وآخر للقدمين، وأمام كل مقعد شاشة فيديو قياس 13.3 بوصة تعدّ واحدة من الأكبر في فئتها، للاستمتاع بتشكيلة لا تضاهى من الموسيقى، الأفلام، البث التلفزيوني الحي، الأخبار والمحتويات الأخرى عبر نظام طيران الإمارات الفريد للمعلومات والاتصالات والترفيه الجوي ice الحائز جوائز عالمية.

كما سيجد الركاب في المقاعد لمسات إضافية، بما في ذلك نقاط شحن يمكن الوصول إليها بسهولة وطاولة طعام واسعة وطاولة جانبية للمشروبات، وتحتل مقاعد الدرجة السياحية الممتازة الجزء الأمامي من الطابق السفلي للطائرة.

وأصبح الآن بإمكان المسافرين، الذين يصلون إلى مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة على متن طائرة الإمارات A380 في مختلف الدرجات، الاستمتاع بوسائل الراحة والخدمات الجديدة على الأرض، بما في ذلك سهولة الصعود والنزول من جسور الطائرات ذات الطابقين.

ويشكل المبنى الجديد رقم 1 في مطار الملك عبد العزيز الدولي، الذي يُعد واحداً من أكبر مشاريع البنية التحتية للمطارات في السعودية، جانباً من الاستثمارات الكبيرة التي قامت بها المملكة في قطاع الطيران.

ويعد المبنى رقم 1 في مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة واحداً من بين أكبر وأحدث مباني المطارات في السعودية، حيث يمكنه التعامل مع 30 مليون مسافر سنوياً بين الرحلات الداخلية والدولية، كما يستوعب ما يزيد على 70 طائرة في ذات الوقت، بما في ذلك طائرات إيرباص A380 العملاقة.

كما يتميز المطار بأعلى برج لمراقبة الحركة الجوية في العالم، بارتفاع 136 متراً، ويعمل المبنى أيضاً كبوابة للحجاج والمعتمرين، لاتصاله بشبكة قطارات الحرمين الشريفين، ما يسهل على المسافرين الانتقال بسرعة إلى المدينة المنورة ومكة المكرمة.



شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.