Booking.com

أعلنت طيران الإمارات عن تعديلات إضافية على شبكة الخطوط المشمولة باتفاقية الشراكة مع شركة طيران كوانتاس، لتوفير مزيد من الخدمات وخيارات السفر بين أستراليا ونيوزيلندا.

وتعكس هذه الخطوة الطلب المتنامي من العملاء، وقوة شبكتي الناقلتين، كما توفر مزيداً من خيارات مواصلة السفر من وإلى آسيا والمملكة المتحدة وأوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا.

تطوير الشراكة بين طيران الإمارات وكونتاس

واعتباراً من مارس 2018، ستتوقف طيران الإمارات عن تسيير رحلات من ملبورن وبريسبن إلى أوكلاند، في حين ستستمر في تشغيل رحلاتها اليومية المباشرة من دون توقف بين أوكلاند ودبي، وخدمة كرايستشيرش اليومية من دبي عبر سيدني بطائرات “إيرباص A380”.

وتدرس الناقلة اﻹماراتية حالياً إمكانية إطلاق خدمات أخرى مباشرة من دون توقف بين دبي ونيوزيلندا.

ولتوفير مزيد من خيارات السفر بين أستراليا ونيوزيلندا، ستضيف كوانتاس إلى خدمتها الحالية بين ملبورن وأوكلاند 7 رحلات عودة جديدة أسبوعياً، كما ستضيف رحلتي عودة أسبوعياً بين بريسبين وأوكلاند.

وسوف يعمل بعض هذه الرحلات بطائرات الإيرباص A330 ذات الجسم العريض بدلاً من طائرات البوينج 737.

وستحمل رحلات كوانتاس بين سيدني ونيوزيلندا رمز طيران الإمارات وستتيح إمكانية مواصلة السفر بسلاسة إلى لندن عبر بيرث أو سنغافورة، وبين أستراليا وأوروبا عبر دبي على رحلات طيران الإمارات.

وسيستفيد المسافرون بين أستراليا ونيوزيلندا، وخصوصاً رجال الأعمال، من هذا التعديل على جدول الرحلات.

وتتيح التعديلات أيضاً المجال أمام طيران الإمارات لدراسة إعادة جدولة مغادرة رحلاتها من أستراليا، ما سيوفر للعملاء مزيداً من خيارات مواصلة السفر من وإلى 38 وجهة في أوروبا و28 وجهة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تخدمها الناقلة بطائرات إيرباص A380 وبوينغ 777.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت