Booking.com

تأمل سلطات مدينة موسكو بإمكانية تعزيز العلاقات مع شعوب العالم من خلال السياح الذين يقصدون روسيا, وذلك من خلال تبادل ثقافي يستند إلى المأكولات ومهارات الطهي.

سياحة فن الأكل

“سياحة فن الأكل” تعمل علي توسيع رقعة التبادل الثقافي

ووصفه نائب رئيس دائرة التجارة والخدمات بسياحة فن الأكل كما أفاد موقع “نيوز موسكو” أن هذا النوع من السياحة يسمح لضيوف العاصمة الروسية بالتوجه لتناول الغداء أو العشاء في أجواء عائلية بأحد منازل أبناء المدينة لتذوق طعم المأكولات التي يزخر بها المطبخ الروسي على أن يبدأ ممثلو المكاتب السياحية بتنسيق هذه الزيارات.

ويحمل هذا المشروع اسم “WowMoscow” ويمكن من خلاله القيام بحجز مسبق قبل السفر إلى روسيا ليشمل الإقامة في ظروف منزلية.

ويستطيع الراغبون وفقا للمشروع حجز الخدمات التي يودون الحصول عليها, ومن ثم يقوم المنظمون بالتواصل مع الراغبين من الجانب الآخر باستقبال السياح الأجانب.

ويشير القائمون على هذا المشروع إلى إمكانية توسيع رقعة التبادل الثقافي من خلال اقتراح أن يعد المضيف أطباقا روسية على أن يعد السائح لاحقا أطباقا تمتاز بها بلاده.

ويرى المشرفون على “سياحة فن الأكل” أن هذا النوع من السياحة سيسهم في تحقيق تواصل أفضل بين ممثلي مختلف القوميات والشعوب, ولا تقتصر هذه السياحة على دعوة الزائرين إلى البيوت إذ من الممكن أيضا دعوتهم إلى مطاعم روسية تقليدية.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.